صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

الحديدى تظهر بـ «رقبة».. وتؤكد إصابتها بالتهاب فى فقرات العنق

12 اكتوبر 2015



كتبت - محمد خضير

ظهرت الإعلامية لميس الحديدي، متصلبة الرأس على الهواء لا تستطيع أن تحركها يمينا أو يسارا، أثناء تقديم برنامج «هنا العاصمة» على قناة سى بى سى  أمس الأول وقبل استضافة المهندس نجيب ساويرس مؤسس حزب المصريين الأحرار.
وقال الحديدي، خلال تقديمها البرنامج إنها مصابة بالتهاب فى فقرات عنق الرأس، وذلك قبل تصويرها حلقتها مع الكاتب محمد حسنين هيكل.
وأضافت: إنها تشعر بألم شديد، وأنها تضع على عنقها لاصقة حرارية ومن الممكن أن ترتدى رقبة أظهرتها بجانبها، مستطردة: مش عارفة إزاى هواصل الحلقة، ودا نتيجة التكييف والقعدة والقراءة والهاتف المحمول أنا بلعب رياضة بس الظاهر مش نافع.
وفى بدايه لقائها برجل الأعمال المهندس نجيب ساويرس، مؤسس حزب المصريين الأحرار، داعب لميس الحديدى فى موقف طريف، بعد إصرارها على معرفة الأسماء التى سيطرحها حزب المصريين الأحرار لتولى رئاسة الوزراء، فى حالة فوز الحزب بالأغلبية فى الانتخابات البرلمانية المقبلة. وطلبت الإعلامية من المهندس نجيب معرفة الأسماء المطروحة، قائلة: ادينى اسمين تلاتة بس أنا رقبتى وجعانى فممكن أنت تدينى أى اسم، ليرد ساويرس: لما تخفى هابقى أوشوشك.
ودعا ساويرس،الحكومة إلى الاهتمام بالمشاريع الصغيرة، وتشجيع الشباب على المشروعات الفردية، موضحًا أن المشروعات القومية الكبرى جزء من حل المشاكل الاقتصادية فى مصر..
وقال مؤسس حزب المصريين الأحرار، إنه من الممكن أن يتحالف حزبه مع أى من الأحزاب الأخرى داخل قبة البرلمان عدا حزب النور الذى لا يتفق معه تماما.
وسألته لميس الحديدي،لن تتحالف مع حزب النور تحت أى ظرف، فأجاب: تحت أى ظرف من الظروف وعادت الحديدى تسأله: حتى لو اتفقت آراؤكم؟، فأجاب لن تتفق، فقالت: ممكن تتفق فى الاقتصاد، فقاطعها بتعبيرات وجهه الضاحكة قائلا: مش هتتفق، والحديدي: خالص، وساويرس يجيب: خالص. وأضاف ساويرس: إن حزبه سيتحالف مع ثانى أكبر حزب سيحصل على المقاعد داخل قبة البرلمان، بعد الانتخابات، وقاطعته الحديدي: ده على أساس أنكم هتحصلوا على أعلى نسبة فى البرلمان.
وأعلن نجيب ساويرس، شراءه 20 جزيرة من جزر اليونان، للاجئين السوريين، مشيرا إلى أنه بانتظار موافقة رئيس الوزراء اليونانى على إرسال السوريين إلى هناك.
وأضاف ساويرس: إنه يحتاج إلى الموافقة الرسمية من اليونان لأن هذه المسألة سيادية، لافتا إلى أن كل من سيذهب من السوريين إلى هناك سوف يحصل على فرصة عمل ومسكن، وسيتم إرسال أولاده إلى المدارس. وأكد مؤسس حزب المصريين الأحرار، أنه لا بديل عن التحالف المصرى الإماراتى والسعودي، قائلا: لمصلحتنا ومصلحتهم فى الوقت ذاته. وأبدى نجيب ساويرس، تحفظه على التسريبات التى طالت شخصه، مؤكدًا أنه أمر غير مقبول بالمرة.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
الفارس يترجل
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب

Facebook twitter rss