صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

الحديدى: نصار والنمنم يخوضان معركة ضد التطرف

8 اكتوبر 2015



تحقيق- محمد خضير
استضافت الإعلامية لميس الحديدى حلمى النمنم وزير الثقافة موضحة أنه والدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة يقومان بالمعركة ضد التطرف بالنيابة عن الشعب.
وأشارت الحديدى خلال برنامجها «هنا العاصمة» على قناة سى بى سى أمس الأول إلى أن الصمت فى المعركة ضد التطرف، يعنى دفن رؤوسنا فى الرمال، مؤكدة أن هناك بعض الأشخاص يقومون بالمعركة بالنيابة عنا.
وقالت الحديدى: إن الأزهر والمؤسسات الدينية لم تتحرك لمحاورته، مؤكدة أنه لو لم تدعم الدولة نصار والنمنم سيهزمان فى معركتهما، مشيرة إلى أن عددا من الإعلاميين سيدعمونهما، وكشف النمنم أنه توقع منذ بداية حلفه اليمن، الحملة الشرسة التى يشنها حزب النور ضده حاليًا، مشيرًا إلى انها لا تقلقه.. وأشار خلال حواره مع  الحديدى إلى أنه تعرض لحملات مشابهة، فى التسعينيات، منذ مناظرة فرج فودة الشهيرة، لافتًا إلى أنه رأى نهاية فودة فى هذه المناظرة، وبالفعل قتل بعدها.
وقال النمنم إنه لم يقلق على الإطلاق من الحملة التى يشنها عليه الحزب بسبب تصريحاته عن تيارت الإسلام السياسي، وأنه كان يتوقع أكثر من ذلك.
وتوقع النمنم أن الدولة جادة تجاه عملية تجديد الخطاب الديني، مشيرا إلى أنه مازالت هناك إشكالية فى آلية التنفيذ.
وأشار إلى أن هناك بعض الأفكار الخطيرة المنتشرة، هذه الأفكار انعكست على بعض الشباب فأصبحوا متطرفين وانعكست على آخرين فأصبحوا ملحدين، لافتا إلى ضرورة رد الاعتبار إلى الأزهر الشريف، وضرورة وجود تعليم جيد وحقيقى وخطاب دينى متجدد، لإعادة التفكير والفهم الصحيح للدين.
أكد وزير الثقافة أن مصر بحاجة لرجالها، للوقوف ضد التطرف، وللحفاظ على مكاسب ثورة 30 يونيو، مؤكدًا أن هذا الملف شائك.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
الحكومة تستهدف رفع معدل النمو لـ%8 خلال 3 سنوات
الفارس يترجل

Facebook twitter rss