صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

22 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

حزب النور يطالب بتقديم استقالته.. وزير الثقافة: لديهم توجه ضد المرأة والأقباط

5 اكتوبر 2015



كتب - محمد خضير


وجه شعبان عبدالعليم عضو الهيئة العليا لحزب النور انتقادًا حادًا لتصريحات وزير الثقافة التى أكد فيها أن مصر علمانية قائلًا إنها تصريحات تبرز توجهاته، وهذا لا يجوز مع المنصب الوزاري، مشيرًا إلى أنه كان من الأولى أن يستقيل وزير الثقافة من منصبه إذا أراد أن يطرح وجهة نظر سياسية.
وأضاف شعبان عبدالعليم، خلال تصريحاته للميس الحديدى بـ«برنامج «هنا العاصمة» على قناة سى بى سى  أمس الأول إن الدستور نص على نسبة معينة للمرأة والأقباط، ونحن نحترم الدستور والقانون.
ومن جانبه قال الكاتب يوسف القعيد، إن مهاجمة حزب النور لوزير الثقافة تأتى كنوع من أنواع الدعاية الانتخابية، وأعتقد أن معركتهم المقبلة ستكون ضد رئيس جامعة القاهرة جابر نصار، بسبب قرار منع المنتقبات من التدريس.
وأضاف القعيد: إن أوروبا لم تتقدم إلا بعد أن جعلت للدين أماكنه، ولو نجحنا فى هذا سنحل كثيرًا من مشاكلنا.
وقال حلمى النمنم وزير الثقافة: إنه وجه تساؤلًا لتيارات الإسلام السياسى حول الموقف من المرأة والأقباط فى فلسفة الحزب، بصفته مصريا لا وزيراً.
وأضاف النمنم، فى تصريحاته للحديدى إن حزب النور لديه موقف مضاد للمرأة والأقباط، وأسأل: هل غيّر الحزب رأيه بعد أن وضع على قوائمه نساء قبطيات؟
وأكد النمنم، أنه ضد إقامة دولة دينية وليس ضد التدين فى حد ذاته، لافتًا إلى أن الشعب المصرى متدين لكنه رفض الدولة الدينية على مدار تاريخه، مشددا على اعتزازه بإسلامه، ولكنه يحمى هوية مصر من الإسلام السياسى والدولة الدينية.
وأكد وزير الثقافة، أنه لم يتحدث نهائيا عن حزب النور، وأن تصريحاته كانت واضحة وتتناول التنظيم الدولى للإخوان والإسلام السياسي.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شكرى : قمة «مصرية - أمريكية» بين السيسى وترامب وطلبات قادة العالم لقاء السيسى تزحم جدول الرئيس
شمس مصر تشرق فى نيويورك
الاقتصاد السرى.. «مغارة على بابا»
القوى السياسية تحتشد خلف الرئيس
تكريم «روزاليوسف» فى احتفالية «3 سنوات هجرة»
55 قمة ثنائية و 9 جماعية عقدها «السيسى» على هامش أعمال الجمعية العامة
جروس «ترانزيت» فى قائمة ضحايا مرتضى بالزمالك

Facebook twitter rss