صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

غطاس: حماس تتفاوض مع إسرائيل وتهاجم أبومازن

4 اكتوبر 2015



كتب-  محمد قبيصى
قال الدكتور سمير غطاس، رئيس منتدي الشرق الأوسط للدراسات الاستراتيجية، إن العالم نظر باحترام شديد لرفع العلم الفلسطيني على الأمم المتحدة، مشيرًا إلى أن الرئيس الفلسطيني حصل على تقدير عالمي كبير بسبب جهوده الدبلوماسية.
وأضاف «غطاس»، خلال لقائه ببرنامج «الحياة اليوم»، المذاع على فضائية «الحياة» أمس الأول أن رفع العلم الفلسطيني واعتبار فلسطين دولة مؤقتة هو انتصار للعرب والقضية الفلسطينية، لافتًا إلى أن هذه المكاسب أفضل من اللا شئ، مؤكدًا أنه منذ عام 1984 وللمرة الأولى يتم رفع العلم الفلسطيني في الأمم المتحدة وهو حدث مهم جدًا رغم رمزيته.
وأضاف: إن أبو مازن لم يقطع الحوار مع الجانب الإسرائيلي ومازال ممدًا بيده إلى السلام، لافتًا إلى ان خطابه أمام الأمم المتحدة وضع الاحتلال أمام مسئولياته.
وأكد أن وضع الأراضى الفلسطينية تحت وصاية دولية هو الحل الوحيد لحماية الفلسطينيين من الانتهاكات الإسرائيلية وأن نظام الوصاية الدولية ليست عيبًا، مقترحًا تطبيقها على الأراضى الفلسطينية الواقعة تحت الاحتلال الإسرائيلى، مطالبًا مجلس الأمن أن يصدر قرارًا بذلك.
وأوضح أن فلسطين لا تعتمد على الدول العربية فقط ولكن لها دول صديقة مثل البرازيل التى رفضت الاعتماد على الرئيس الإسرائيلى، بسبب تورطه فى عملية الاستيطان.
وقال  غطاس إن حماس شنت هجومًا حادًا على كلمة عباس، فى الأمم المتحدة، وقللت من أهميتها  وأنها  تقوم بالتقليل من جهود أبومازن رغم أنها تتفاوض مع إسرائيل، مشيرًا إلى أن خالد مشعل أحد قيادات حركة حماس اعترف أن هناك تفاوضًا بين إسرائيل وحماس.
 و أكد غطاس  إن القضية الفلسطينية تراجعت كثيرًا على أجندة المجتمع الدولى فى السنوات الأخيرة بما فيها الأمم المتحدة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!

Facebook twitter rss