صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

15 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

خلاف بين الحضور على «العصمة فى يد الزوجة»

21 سبتمبر 2015



كتبت - مريم الشريف


كشفت الإعلامية بثينة كامل أن عصمة الزواج فى يدها،  وهذا شىء لا يوجد به أى عيب ولا  يمس العلم او الدين او الشرع على حد قولها.
وتساءلت خلال مداخلة هاتفية لها فى برنامج «الستات ميعرفوش يكدبوا» على قناة cbc أمس الأول  قائلة: «ربنا حلل أن تكون العصمة فى ايد المرأة لم تريدون تحريمها، حيث إن الله حللها مثلما شرع لنا الطلاق، وهذا ليس له أى قراءة تاريخية أو حياتية او دنيوية».
وتابعت إن الخلع فى مجتمعنا المصرى تم تطبيقه منذ فترة قصيرة ومع ذلك كثير من النساء لا تريد تطبيقه رغم ما تتعرض له من قهر الا انها تفضل اللجوء الى الطلاق التقليدى أو الحل وديا بدلا من الخلع لان المجتمع المصرى لم يستطع تقبله وفى النهاية المرأة تتنازل عن حقوقها، وهذا شىء خطأ لان فى النهاية الزواح تراض وشراكة، وزمان فى الاسلام لم يكن هناك عقد زواج، ورغم ذلك الحقوق كانت مصانة.
ومن جانبه قال الشيخ إسلام عامر  نقيب المأذونين، أنه لابد من التفريق  بين المشروعية وغير المشروعية، حيث إن الاسلام اعطى المرأة الحق  فى ان تطلق نفسها وهذا باتفاق بين الزوجين من البداية، بأن تكون العصمة فى يد زوجته.
واستنكر خلال مداخلة هاتفية فى البرنامج حديث البعض بأن الرجل الذى يمنح العصمة لزوجته يعتبر فقد رجولته، حيث إن هذا غير صحيح  طالما الزوج اتفق معها ان يوليها هذا الأمر، وبالتالى لها الحق ان تطلق نفسها متى شاءت ممكن مرة واحدة او مرتين او ثلاث مرات، ولكن لا يجوز للزوجة ان تعيد نفسها لزوجها مرة أخرى.
واستكمل حديث بانه لا يوجد أى مشكلة فى هذا الامر طالما المرأة وجدت زوجها ليس كفوء لها  سواء فى التفكير العقلى، او فى أن يكفئ حاجتها من مأكل وملبس أو اقل منها ثقافيا، حيث إن الاسلام اعطى للمرأة حق الحياة، بدلا من الذهاب الى المحكمة لكى ترفع دعوى طلاق وتنتظر خمس سنوات للحصول عليه.
وفى نفس الوقت اختلفت معهم الفنانة صفاء جلال التى قالت: لو رجعنا الى أخلاقنا ومبادئنا وديننا واختارت المرأة الرجل الجيد ستعيش حياة محترمة معه، ومع ذلك الزواج حظ، لكن اذا كانت العصمة فى يد المرأة لكانت كل واحدة منهم فى اول مشاجرة مع زوجها كانت تطلقت من زمن طويل.
وأضافت أنها متزوجة منذ 17 عاما ومرت مع زوجها بمشاكل كثيرة، حيث ان فى أى مشكلة تطلب منه الطلاق أثناء غضبها، موضحة انها اذا كانت لديها العصمة لكان حدث الطلاق من زمان، لكن زوجها يتسم بالحكمة والعقل.
وأشارت ان المرأة ايضا فى يدها ان  تقوم بعمل «كنترول» على حياتها الزوجية، وفى النهاية الرجل ما هو الا طفل وبكلمة بسيطة يمكنها أن تؤثر فيه.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شباب يتحدى البطالة بالمشروعات الصغيرة.. سيد هاشم.. وصل للعالمية بالنباتات العطرية
اكتشاف هيكل عظمى لامرأة حامل فى كوم أمبو
بسمة وهبة تواصل علاجها فى الولايات المتحدة الأمريكية
كاريكاتير أحمد دياب
المنتخب الوطنى جاهز غدا لاصطياد نسور قرطاج
استراتيجية مصر 2030 تعتمد على البُعد الاقتصادى والبيئى والاجتماعى
مهرجان الإسكندرية السينمائى يكرم محررة «روزاليوسف»

Facebook twitter rss