صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

الموجي الصغير: إيمان البحر يعاقبنى لأن أزمتى الصحية كشفته على حقيقته

18 ابريل 2012

كتب : محمد سعيد هاشم




مازالت الأزمة مستمرة بين إيمان البحر درويش نقيب الموسيقيين والموجى الصغير فى قضية علاجه على نفقة النقابة بعد أن أعلن النقيب أنه لن يعالجه على نفقة النقابة وأن أهله أولى به.
 

ومن جانبه أعلن أحمد رمضان عضو مجلس ادارة النقابة أن النقابة ستعالجه مثل أى عضو عامل فى النقابة بحد أقصى فى العلاج ألفي جنيه مصرى فقط لا غير، ولا يجوز أن يأخذ أكثر من هذا المبلغ لان جميع الأعضاء العاملين يعاملون معاملة واحدة.

 

فيما أكد الموجى الصغير أنه لم يتلق أى علاج على نفقة النقابةحتى الآن، وأنه اتصل بإيمان البحر درويش وأكد له أنه يمر بحالة صحية صعبة وفى حاجة للذهاب إلى مستشفى فاجابه إيمان أنه سيحاول أن يعالجه على نفقة الدولة لكنه لم يتحدث معه مرة أخرى.

 

وأضاف الموجى الصغير: كان من الأولى أن ينقلنى درويش إلى أى مستشفى تابعة للنقابة لأعالج فيها ولكنه تركنى فى المنزل أعانى من فيروس «سى» والتهاب فى القلب وكانت حالتى الصحية صعبة جدًا وكلمنى هانى شاكر ليطمئن علىَّ وعلم أننى فى حالة سيئة فقرر أن ينقلنى إلى مستشفى الشروق ليعالجنى على نفقته الخاصة وتكفل بجميع مصاريف علاجى الشخصية وحتى الآن لم يطمئن علىَّ النقيب بالتليفون حتى وأعتقد أن النقيب يعاقبنى لأننى صرحت بأن النقابة لم تقف بجانبى فى أزمتى الصحية وأعلن أن على عائلة الموجى أن تتكفل بعلاجى وكأننى أتسول من النقابة رغم أننى عضو نقابة منذ 32 عامًا لم أكلفها فيها مليماً، وعندما احتجت للنقابة قال النقيب أنه يعالج غير القادرين فقط مع أننى أدفع تأمينًا صحيًا منذ 30 عاما كما أن النقابة عالجت محمد قنديل وحسن أبو السعود وماهر العطار ومحمد رشدى على نفقتها.

 






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
ندرك المعنى الحقيقى لأسطورة الخطيب
الاستثمار فى التنوع البيولوجى يخدم الإنسان والأرض
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
الحكومة تستهدف رفع معدل النمو لـ%8 خلال 3 سنوات
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد

Facebook twitter rss