صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

15 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

البرلمان

محب الدين مصطفى: البرلمان المقبل هو الأهم فى تاريخ مصر

16 سبتمبر 2015



أكد المهندس محب الدين مصطفى المرشح لعضوية مجلس النواب المصرى عن حزب حماة الوطن عن دائرة «محرم بك وغربال وأبيس» أن البرلمان المقبل هو الأخطر فى تاريخ مصر لأنه تتعلق به أحلام وطموحات الشعب المصرى
وهو الذى سينشئ السلطة التنفيذية التى ستعاون الرئيس عبدالفتاح السيسى على تحقيق قفزات أكبر وأقوى للاقتصاد المصرى
وأضاف محب أن مصر أمام لحظة فارقة ويجب أن يكتمل مثلث السلطة المصرية وتابع مرشح مجلس النواب المصرى على الجميع أن يتكاتف حول مؤسسات الدولة وهذه المرحلة تستعدى التكاتف ليس لإنقاذ مصر فحسب بل لإنقاذ الأمة العربية والمنطقة كلها  فبعد نجاح مصر وشعبها وبحماية جيش مصر العظيم فى الحفاظ على الهوية المصرية بنجاح ثورة 30 يونيو آن الأوان أن نستكمل الاستحقاق الدستورى الثالث من خلال الرهان على وعى المواطن المصرى باختياره نواباً قادرين على تحقيق رغباته وآماله وتابع محب الدين مصطفى أن مصر فى حاجة إلى قفزات اقتصادية عملاقة مثل الذى قام بها رئيس الجمهورية من خلال المؤتمر الاقتصادى الذى أقيم مؤخرا فى شرم الشيخ وكذلك افتتاح قناة السويس الجديدة التى ستمثل شريانا للرخاء ودفعا للاقتصاد المصرى إلى الأمام أيضا نحتاج إلى تحرك سريع فى العديد من الملفات وشدد محب أنه على يسعى الى التواجد داخل البرلمان المقبل لتحقيق البرنامج الخاص به المنبثق من برنامج حزب حماة الوطن الذى يرأسة الفريق جلال هريدى مؤسس سلاح الصاعقة المصرية وهو حزب مدنى يجمع كل أطياف الوطن فى سبيكة واحدة غير قابلة للانكسار أو الانفصال ويهدف برنامجه الى كيفيه توفير الأمن القومى المصرى ببعدية الخارجى والداخلى بما يتماشى مع رؤية الدولة المصرية بمفهومها الحديث تحت قيادة واعية للرئيس عبد الفتاح السيسى ونسعى إلى ارتقاء وتنمية الاقتصاد المصرى بالتوازى مع هيكلة التعليم المصرى بما يتماشى مع متطلبات سوق العمل وكذلك تطوير المنظومة العلاجية والنظر إلى ملف صحة المواطن المصرى الذى يضمن له العلاج الذى يليق بمواطن عانى كثيرا على مدار العقود الأخيرة وكذلك تحقيق نهضة صناعية وتجارية لبلدنا الحبيبة وأشار مرشح مجلس النواب المقبل إلى أنه على ثقة فى اختيارات الشارع المصرى الذى أصبح اكثر وعيا عن ما سبق ومن الصعب أن يتم خداعة مجددا واستطرد أنه خلال الفترة الماضية تواجدت داخل أروقة الدائرة وتابعت كل كبيرة وصغيرة بها وأعلم جيدا متطلبات المواطنين بها وهذا ما أسعى إليه فى المرحلة القادمة من خلال تواجدى داخل البرلمان المقبل فى رفع الاعباء عن المواطنين  والعمل على حل المشكلات المتراكمة من العقود السابقة.
وتابع المجالس السابقة كانت مقتصرة على فئة بعينها وكانت تعمل دون أدنى اعتبار لمتطلبات الشارع المصرى واختتم المهندس محب الدين مصطفى حديثه بأن طالب الجميع بتغليب مصالح الوطن العليا على المصالح الشخصية الضيقة والالتفاف حول الرئيس لتحقيق النمو والاستقرار لبلدنا الغالية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شباب يتحدى البطالة بالمشروعات الصغيرة.. سيد هاشم.. وصل للعالمية بالنباتات العطرية
اكتشاف هيكل عظمى لامرأة حامل فى كوم أمبو
بسمة وهبة تواصل علاجها فى الولايات المتحدة الأمريكية
كاريكاتير أحمد دياب
استراتيجية مصر 2030 تعتمد على البُعد الاقتصادى والبيئى والاجتماعى
المنتخب الوطنى جاهز غدا لاصطياد نسور قرطاج
مهرجان الإسكندرية السينمائى يكرم محررة «روزاليوسف»

Facebook twitter rss