صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 يناير 2019

أبواب الموقع

 

البرلمان

«القليوبية» تغضب بسبب بطلان اعتماد الكشوف الطبية القديمة

10 سبتمبر 2015



القليوبية - حنان عليوه
سادت حالة من الاستياء بين مرشحى مجلس النواب عقب صدور حكم القضاء الإدارى ببطلان قرار رئيس الوزراء إبراهيم محلب بإعادة توزيع دوائر قنا، وبطلان اعتماد كشوف مرشحى البرلمان الطبية القديمة، مؤكدين أن ماحدث خطأ لم يكن يجب الوقوع فيه، مشيرين إلى أنها أحكام ليس بها مواءمة سياسية واجتماعية وأمنية.
من جانبه اكد سامى عبد الوهاب مرشح البرلمان فى بنها أن هذه الأحكام تقبل الطعن عليها، وأن من حق اللجنة العليا للانتخابات أن تطعن على هذه الأحكام حتى توقف تنفيذها وتستمر العملية الانتخابية، لافتا إلى أن الذى يحدد الكشف الطبى صالح أم غير صالح هم المختصون بالجهة الطبية وليس القانونيين، مشيرا إلى أنه يجب على القضاة أن يخضعوا لإجراء الكشف الطبى وليس المرشحين.
وأكدت مريم حليم مرشحة الانتخابات بشبرا الخيمة أن الكشف الطبى على المرشحين ليس عرفا برلمانيا وانما هو بدعة جعلت القضاء الإدارى فى أول هذا العام للأخذ به، وأنه يحمل المرشحين أعباء جديدة لأن تكاليف الكشف الطبى مرتفعة، موضحة أن المرشح ليس متقدما لوظيفة لها صفة الدوام وهو متقدم لبرلمان مؤقت وبإرادة الناخبين مشيرة إلى أن برلمان 2010 اتحل بعد 40 يوما.
وقال المهندس نور زكريا المرشح عن قليوب مستقل إن القرار جاء صائبا وضروريا لأن مدة الكشف الطبى الطبيعية هى 3 شهور ولكن المشكلة فى توقيت القرار نفسه فهو جاء فى إطار تقديم الأوراق والكشف الطبى حيث يحتاج التحليل الجديد الى 3 ايام لكى تظهر نتيجته وهو أمر شاق على جميع المرشحين ونوه إلى أن الأموال التى دفعها المرشحون اين ذهبت الآن وهل ستأخذ وزارة الصحة مزيدا من الأموال.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شراكة استراتيجية بين مصر وجنوب السودان
«صباح ومسا» جولته القادمة بمهرجان أفينون
واحة الإبداع.. أراجوز خارج النص
خان الخليلى المكان الذى قتل صاحبه
بسام راضى: مشروعات البنية التحتية التى تحققت بمصر خلال 4 سنوات تعادل عمل 25 سنة
فى مهرجان الهيئة العربية للمسرح.. زخم مسرحى وبث مباشر من مصر للشارقة
حب الجامعة.. يبدأ بـ«نظرة» وينتهى بـ«حضن»

Facebook twitter rss