صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

الادعاء بتلقى تهديدات من الإسلاميين

3 سبتمبر 2012

كتب : نسرين علاء الدين




أثارت تصريحات ياسر الحريرى منظم حفل ساموزين ودينا الذى تم إلغاؤه بالساحل الشمالى غضب نجوم الحفل ومتعهدى الحفلات حيث أكدت دينا أن ما يقال بشأن تهديدات من اسلاميين عار تماما من الصحة وأن السبب فى إلغاء الحفل هو عدم حصولها على أجرها عن الحفل والذى كان من المفترض أن يتم دفعه قبل الحفل بيوم وهذا لم يحدث لذا قامت برد العربون والاعتزار عن الحفل.
 
 
وأضافت دينا أنها لأول مرة تتعامل مع ياسر الحريرى فى حفل ووافقت عليه بعد الحاح من ساموزين ومدير اعماله وأن الحريرى صرح بذلك مستغلاً صعود التيار الدينى كشماعة لتعليق فشله فى اكمال الحفل.
 
وأشارت دينا إلى أن ساموزين اعتزر لها وانسحب هو الآخر لنفس السبب.
 
على جانب آخر طالب متعهدو الحفلات فتح ملف تقنين عمل المتعهدين وإهمال نقابة الموسيقيين للأمر ووصف المتعهدون الحرير بأنه يسىء لسمعة مصر ولا بد من منعه من اقامة حفلات مجددًا لفشله فى تنظيم الحفل.
 
أكد المتعهد سيد فتوح أن ما قام به ياسر الحريرى بالغائه لحفل الساحل الشمالى ما هو إلا عملية نصب لأن حقيقة الأمر أن ياسر ليس لديه سيولة مادية لسداد أجور ساموزين ودينا فاخترع هذه الكذبة السخيفة ليخفى وراءها فشله المتكرر فى تنظيم الحفلات خاصة أنه فشل فى بيع أكثر من مائة تذكرة ولم يجد رعاة للحفل فأضطر لإلغائه.
 
وقال وليد منصور أن فشل الحفل كان متوقعا لأنه ليس الحفل الأول لياسر الحريرى الذى يتم إلغاؤه ولكن حفظا لماء وجهه، اخترع هذا السبب ليغطى على عدم بيعه لتذاكر الحفل.
 
أما المتعهد محمود فتحى خالد متحدثاً باسم ثلاثة متعهدين غيره أنهم سيقومون بمخاطبة نقابة الموسيقيين بضرورة التدخل لتقنين عملية عمل متعهدى الحفلات ووضع قواعد لها ومن يتخطاها يوقف عن العمل نهائياً لأن إلغاء أى حفل يعتبر إهداراً للمال عام ومشاكل مجلس النقابة مع النقيب وانشغالهم بها جاءت فرصة للكثيرين لاستغلال علاقاتهم فى عمل حفلات بدون تراخيص لازمة وتصاريح من النقابة ووزارة الثقافة وهذه هى النتيجة الطبيعية، كما نطالب بمنع الحريرى من عمل حفلات مجدداً لا نهاية مهنته من الأساس.
 
من جانبه أوضح أحمد رمضان عضو مجلس ادارة نقابة الموسيقيين أن أزمة الحفل قد وصلت إلى النقابة وأن السبب فى الأزمة هو ما جرت عليه العادة مؤخراً وهو التعاقدات بين المتعهدين والنجوم بالكلمة والعربون تحت الحساب لحين اتمام الحفل وهذا لا يجوز وهذا خطأ فادح خاصة أن لسعد الحريرى DJ وليس له علاقة بالحفلات ولكنه للأسف استغل علاقته بالنجوم لصالحه وعمل بمبدأ الاتفاق بالكلمة والعربون.
 
وأضاف رمضان أنه سيتم فتح تحقيق حول صحة تراخيصه من وزارة الثقافة لأنها ليست الواقعة الأولى له وسيتم تقنين العملية حيث إن متعهد الحفلات سيكون ملزماً بامضاء عقود مع نجوم الحفل وإبلاغ الجهات المعنية والأمنية بها لأن ما قام به الحريرى خطأ قانونى غير مسموح لأنه ليس لديه تراخيص وسيتم التأكد من ذلك أثناء التحقيق معه وسيمنع من تنظيم حفلات مجددًا لحين استكمال اوراقه ليحاط جميع المتعهدين علما بتراخيص من وزارة السياحة التى لم نستثنها من المسئولية لموافقتها على اقامة الحفل فى بلو بيتش دون التحقق من صحة التراخيص ووزارة الداخلية ووزارة الصحة إلى جانب التصريح الأساسى من المجلس الأعلى للثقافة .






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الأنبا يؤانس: نعيش أزهى عصورنا منذ 4 سنوات
المصريون يستقبلون السيسى بهتافات «بنحبك يا ريس»
الاقتصاد السرى.. «مغارة على بابا»
شكرى : قمة «مصرية - أمريكية» بين السيسى وترامب وطلبات قادة العالم لقاء السيسى تزحم جدول الرئيس
شمس مصر تشرق فى نيويورك
القوى السياسية تحتشد خلف الرئيس
منافسة شرسة بين البنوك لتمويل مصروفات المدارس

Facebook twitter rss