صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

22 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

الإسكان: الدولة تخطط الآن لـ40 عامًا مقبلة لتلافى ظهور حزام من العشوائيات

1 سبتمبر 2015



كشف الدكتور مصطفى مدبولى وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية عن أن الشركة الإماراتية  لم تنسحب من مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، ولكن ما تم هو تغيير فى شكل التفاوض فقط، لافتًا إلى أنه ليس معنى عدم الوصول إلى اتفاق مع إحدى الشركات يعنى أن مشروع العاصمة الإدارية بلا جدوى، وسيتم فتح الباب لأكثر من شركة بدلًا من شركة واحدة.
واشار الدكتور مدبولى خلال مداخلة هاتفية فى برنامج «هنا العاصمة» مع الإعلامية لميس الحديدي، على قناة سى بى سي، إلى أن التخطيط العمرانى له خبراء كثيرين، واشترك فى دراسة لنقل المبانى الحكومية التى تسبب مشكلات الازدحام خارج القاهرة فى عام 2007.
وأكد وزير الإسكان، أن الحكومة تسعى لتكوين بيئة بديلة فى العاصمة الإدارية بشكل ممهنج يبتعد عن العشوائيات، موضحًا أن الدولة هى التى ستقود عملية التخطيط والتنمية بالعاصمة الإدارية الجديدة، وسيعتمد المشروع على المياه المعالجة واستخدامها فى الزراعة والري.
وأشار إلى أن الدولة ستمول مشروع العاصمة الإدارية عن طريق هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وسيتم إنشاء كيان مختص لهذا المشروع، متابعًا: «درسنا العديد من التجارب العالمية واستفدنا منها، ولدينا مخططين ومطورين عقاريين على أعلى مستوى».
وكشف الدكتور مدبولى انه سيتم الاعلان خلال أسابيع تفاصيل العاصمة الإدارية الجديدة.
وقال إن أسس ومعايير التفاوض تغيرت فالمشروع مشروع للدولة وليس مرتبطا بأى شركة أيًا كانت، مشددا على أنه سيتم طرح قيام الدولة بالتخطيط للعاصمة الجديدة ثم فتح الباب للمستثمرين.
وأشار وزير الإسكان إلى أنهم تأخروا من 10 إلى 15 سنة فى تنفيذ المشروع لتكون بديل تنموى صحيح للعشوائيات الحالية.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
خطة وزارة قطاع الأعمال لإحياء شركات الغزل والنسيج

Facebook twitter rss