صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

22 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

آثرى: الآثار المصرية بالخارج فى خطر

31 اغسطس 2015



قال أحمد صالح، مدير عام آثار أسوان، إن واقعة بيع تمثال «سخم كا» تدق ناقوس الخطر بشأن قيام المتاحف فى دول العالم ببيع قطع الآثار المصرية الموجودة بها، وهى بالآلاف، مثلما فعل متحف نورثامبتون فى شهر يونيو 2014 ببيع تمثال «سخم كا» فى واقعة هى الأولى من نوعها فى تاريخ المتاحف.
وقال «صالح» فى تصريح صحفى أمس إن التمثال لم يتم إثبات ملكيته لأى طرف - عائلة الماركيز أو متحف نورثامبتون أو مصر - وبالرغم من ذلك فشلت الجهود لاستعادة التمثال أو ابقائه حتى فى انجلترا، مشيرا إلى أنه كان يجب استخدام الطرق الدبلوماسية منذ بداية تلك القضية التى ترجع لعام 2012 أو التهديد باللجوء للمنظمات الدولية الأثرية أو رفع قضية فى المحاكم الإنجليزية مستغلة عدم وجود صك ملكية.
وأضاف: أنه بعد انتهاء المهلة التى حددتها وزارة الثقافة الإنجليزية يوم الجمعة الماضى قامت وزارة الآثار بتسليم ملف (سخم كا) للخارجية المصرية، ولكن ماذا لو لم تفلح أيضا وزارة الخارجية المصرية فى استخدام كل الضغوط لوقف عملية بيع التمثال.
وأشار صالح إلى أنه يجب على الفور اتخاذ عدة إجراءات من أجل إيقاف مهازل قد تفعلها متاحف أخرى وتكرر ما فعله متحف نورثامبتون ببيع قطع الآثار المصرية.. موضحا أن أسوأ المخاطر التى قد تواجه مصر فى قيام المتاحف ببيع الآثار المصرية هى أن الدول التى ترغب فى شراء تلك القطع هى دول مغمورة ودول معادية مما يجعلنا ندخل فى صدام حضارات وسحب حركة السياحة من مصر مما يتطلب وضع خطة لمواجهة هذا الصدام وإجهاض هذا المخطط من قبل.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
مصر تحارب الشائعات
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5

Facebook twitter rss