صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

الشيخ زايد حاضر فى مدينته

30 اغسطس 2015



كتب - طه النجار


انتهت هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وجهاز مدينة الشيخ زايد، من وضع أول تمثال فى مصر، للشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، الحاكم الراحل لدولة الإمارات العربية، وذلك فى المدخل الثانى لمدينة الشيخ زايد، تمهيدا لافتتاحه خلال أيام، بمبادرة من أحد رجال الأعمال، وتتضمن المبادرة تنفيذ تمثال مماثل، وإهدائه لدولة الإمارات الشقيقة، باسم مصر، بالتعاون مع هيئة المجتمعات والدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان.
وقال «مدبولى» فى تصريحات صحفية أمس، إنه تحمس لفكرة عمل تمثال للشيخ زايد، تقديرا لجهوده ودعمه الكبير لمصر، فى جميع الأوقات، موضحا أنه تم تنفيذ التمثال بدعم كامل من المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، تقديرا لدوره وحبه لمصر وشعبها.
بينما قال جمال طلعت، رئيس جهاز الشيخ زايد، أنه تم نقل التمثال عقب الانتهاء من تنفيذه، ووضعه فى المدخل الثانى للمدينة، ويتم حاليا تنفيذ القاعدة الخاصة به، وتنسيق الموقع، تمهيدا لافتتاحه خلال الأيام المقبلة.
وشرح باسم فاضل، رئيس الإدارة المركزية للتجميل بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، والمشرف على تنفيذ المجسم الحجرى، الأبعاد المختلفة للتمثال، حيث يصل ارتفاعه إلى7,25 متر، يمتد إلى ١٥ مترا بالقاعدة، ووزنه ٦ أطنان، وتم تنفيذه من البرونز الخالص، ونحته الفنان المصرى المعروف الدكتور عصام درويش، الذى قام بتنفيذ العديد من التماثيل.
واضاف «فاضل»: «تعد أعمال النحت والنصب التذكارية، هى الذاكرة الحية للمدن، وتعيش داخل وجدانها ونسيجها العمرانى كرسائل خالدة، ولهذا جاءت مبادرة تنفيذ تمثال للشيخ زايد، رحمة الله عليه، تقديرا لدوره العظيم، سواء فى إنشاء المدينة بوجه خاص، أو دعم مصر بوجه عام».
وأردف «فاضل»: «لقد تحمس وزير الاسكان لمبادرة رجل الأعمال محمود الشناوى بتجسيم تمثال للشيخ زايد، وتم دعمها من رئيس الوزراء، نظرا للطابع القومى والسياسى للتمثال، كونه رسالة حب وعرفان، وتقدير من مصر وشعبها للشيخ زايد، وقد تم تنفيذ التمثال فى ٥ شهور فقط».
من جانبه، رفض محمود الشناوي، رجل الأعمال، وصاحب مبادرة التمثال، الإعلان عن تكلفة التمثال، مؤكدا أن مبادرته جاءت حبا لهذا الرجل العظيم وتقديرا لجهوده ودعمه لمصر، وهو ما يعد جزءا لرد الجميل للشيخ زايد، موضحا أن التمثال المماثل الثاني، سيتم تنفيذه خلال أسابيع لإهدائه لدولة الإمارات.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
لا إكـراه فى الدين
بشائر الخير فى البحر الأحمر
الاتـجـاه شـرقــاً
اختتام «مكافحة العدوى» بمستشفى القوات المسلحة بالإسكندرية
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)

Facebook twitter rss