صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

وزير الثقافة: مليون و200 ألف جنيه إيرادات السيرك القومى خلال شهر واحد

25 اغسطس 2015



افتتح الدكتور عبد الواحد النبوى وزير الثقافة وحدة الجيم والوحدة العلاجية، بالسيرك القومى فى العجوزة، مساء أمس الأول، بمرافقة الدكتور سيد خاطر رئيس قطاع الإنتاج الثقافى.
وقال النبوى إنه يتابع باهتمام نشاط السيرك القومى، وما يقدمه للجمهور من عروض لاقت إقبالا كبيرا خلال شهر رمضان وفترة الصيف، حيث حقق السيرك القومى بالعجوزة وجمصة إيرادات بلغت مليونا و200 ألف جنيه خلال شهر واحد فى الفترة من 17 يوليو وحتى الاثنين الماضى.
ووجه الشكر للقائمين على السيرك القومي، وأثنى على مجهوداتهم فى الحفاظ على فنون السيرك وتطويرها، مؤكدا دعمه الكامل لفنانى ولاعبى وإداريى وعمال السيرك، وتوفير كل احتياجاتهم. وأشار إلى أنه تم تجهيز صالة الجيم ووحدة العلاج الطبيعى ووحدة الساونا على أعلى مستوى لتحقق أحلام الفنانين واللاعبين بالسيرك، وليكون أداؤهم فى مستوى التجهيزات العالمية.
وأضاف: أن السيرك يجرى تطويره بشكل مستمر وتجهيزه على أعلى مستوى ليليق بتاريخ مصر فى هذا الفن الراقى ومهارات لاعبى السيرك المصرى القومي. مشيرا إلى أنه تم تخليد أسماء فنانى ولاعبى السيرك بإطلاق أسمائهم على قاعات جديدة به، حيث أطلق على قاعة وحدة الجيم، اسم الفنان محمد الحلو، بينما أطلق على قاعة الوحدة العلاجية اسم الشهيد داخلى أمين، وأطلق على وحدة الساونا اسم الشهيدة فاتن شحاتة، بينما أطلق على القاعة الرئيسية للسيرك اسم الراحل عبد الفتاح شفشق، مؤسس السيرك القومى، مشيرا إلى أن شهداء السيرك خدموا هذا الفن الراقى وماتوا شهداء داخل الحلبة أثناء العمل.
وتابع: «إن فن السيرك من أهم عناصر جذب السياحة الداخلية والخارجية، وهو حلم الأطفال والأسر المصرية، ليشاهدوا فنون السيرك والألعاب المختلفة والقفزات الخارقة وعروض حيوانات السيرك مثل الأسود والفيلة»، مشيرا إلى أن السيرك يستقبل الرواد بفقرات جديدة وبرامج متنوعة لتنافس على المستوى العالمى.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

المُجدد
شاروبيم: الدقهلية أول محافظة  فى الاستجابة لشكاوى المواطنين
«ميت بروم» الروسية تقرر إنشاء مصنع درفلة بمصر وتحديث مجمع الصلب
الإصلاح مستمر
الشباب.. ثروة مصر
«فلسفة التأويل».. رحلة «التوحيدى» بين العلم والمعرفة
نسّّونا أحزان إفريقيا

Facebook twitter rss