صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

15 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

البدوى لـ«سى بى سى»: قائمة «فى حب مصر» وطنية.. أصابع تثير القلاقل داخل الوفد

19 اغسطس 2015



كتب - محمد خضير


طالب الدكتور السيد البدوى رئيس حزب الوفد، بأن يكون هناك تحالف سياسى واسع لتحقيق مشاركة سياسية عادلة مشيرًا إلى أن قائمة «فى حب مصر» الحزبية تعد قائمة وطنية تضم أغلب الأحزاب السياسية.
واشار الدكتور البدوى خلال لقائه مع الإعلامى مجدى الجلاد فى برنامج «هنا العاصمة» المذاع على قناة سى بى سى إلى أن التحالف الانتخابى سيؤدى إلى المنافسة العادلة فى الانتخابات القادمة ويسهم فى مواجهة التيارات التى تعمل ضد الدولة.
وأكد البدوى أن حزب الوفد سيقدم المصلحة العامة فى حالة التوافق الوطنى على القائمة الموحدة، مشيرًا إلى أن عدد المرشحين للحزب فى الانتخابات القادمة يتجاوز 300 مرشح فى حالة عدم التوافق على القائمة الموحدة.
قال الدكتور السيد البدوي، رئيس حزب الوفد، إن هناك أصابع خارجية تثير القلاقل داخل الحزب، مشيرًا إلى أن نجاح الحزب يقاس بمواقفه السياسية المشرفة.
وقال البدوى إن هذه المسئولية تعاظمت خلال الفترة الأخيرة، مشيرًا إلى أنه خلال الانتخابات البرلمانية فى عام 2012، لم يكن الإرهاب قد توحش بالصورة التى نراها الآن، ولم تكن جرائم جماعات العنف السياسى كـ«الإخوان»، متمددة بهذا الشكل، وكان الجميع ينظر إلى الانتخابات كمنافسة انتخابية، وأضاف أنه بعد تأجيل الانتخابات البرلمانية، شعر الجميع بالحجم الحقيقى للإرهاب، متسائلا: «ماذا نكسب جميعا لو قدر الله.. نجح الإرهاب فى إفشال الدولة وكسر مفاصلها وإحنا لدينا برلمان؟».
وأكد البدوى أن الأحزاب أمام مهمة وطنية مقدسة، وهى الحفاظ على الدولة المصرية ومقاومة كل سبل إفشالها وضرب مفاصلها الاقتصادية، والفتنة الموجودة، مؤكدًا أن مصر ستفوز فى معركتها ضد الإرهاب.
وأضاف: نحن فى حالة حرب مع عدو يمتلك أسلحة تستخدمها جيوش نظامية، وهذه حالة أدركناها مؤخرًا».
وشدد البدوى على أنه لا يوجد ما يسمى بـ«جبهة البدوى» كمقابل لجبهة ما يطلق على نفسه «تيار الإصلاح»، مشيرًا إلى أن صوته فى الحزب كأصغر عضو فيه، لأنه مؤسسة كاملة بحكومة ظله.
وقال إن حزب الوفد لم يتراجع بعد ثورة يناير، أمام أحزاب وليدة، ولكنه تراجع أمام جماعة ثبت مع الوقت أنها مستعدة من حيث التمويل والتسليح والتنظيم وكل شئ، مشيرًا إلى أن جماعة الإخوان بدأت أعمالها منذ عام 1928.
وقال البدوى: إنه لولا المال السياسي، ما وقف أحد فى وجه الوفد بأى انتخابات برلمانية.
وأضاف: إن مصر تشهد ظاهرة لأول مرة  فى تاريخها، وهى أن يحصل المرشح على أموال للانضمام لحزب ما، بعد أن كان يعطى المرشح أموالًا للناخب حتى يصوت له، مشددًا على أن أحد مرشحى حزب الوفد بالقليوبية عُرض عليه مليون جنيه بالإضافة إلى تكاليف حملته الانتخابية للانضمام لحزب آخر.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شباب يتحدى البطالة بالمشروعات الصغيرة.. سيد هاشم.. وصل للعالمية بالنباتات العطرية
اكتشاف هيكل عظمى لامرأة حامل فى كوم أمبو
كاريكاتير أحمد دياب
المنتخب الوطنى جاهز غدا لاصطياد نسور قرطاج
استراتيجية مصر 2030 تعتمد على البُعد الاقتصادى والبيئى والاجتماعى
بسمة وهبة تواصل علاجها فى الولايات المتحدة الأمريكية
مهرجان الإسكندرية السينمائى يكرم محررة «روزاليوسف»

Facebook twitter rss