صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

ضابط أمن دولة مصرى فى مهرجان فينيسيا الدولى

29 اغسطس 2012

كتب : نسرين الزيات




تنطلق مساء اليوم - الأربعاء - فعاليات الدورة الـ69 من مهرجان فينيسيا السينمائى الدولى، والذى يستمر إلى الثامن من سبتمبر المقبل.
 
يشهد المهرجان فى دورته الجديدة تواجدًا ملحوظًا للسينما العربية والمصرية على وجه الخصوص، حيث تشارك مصر بفيلمين، الأول هو الفيلم الروائى الطويل «الشتا اللى فات» فى قسم آفاق وهو من اخراج إبراهيم البطوط، وبطولة عمرو واكد وفرح يوسف.. وفيلم «الشتا اللى فات» الذى يعتبر ثالث أفلامه الروائية الطويلة بعد فيلم «عين شمس» و«الحاوى»، تم تصويره عقب خلع الرئيس مبارك فى 11 فبراير 2011، وتدور أحداثه من خلال ثلاث قصص إنسانية أثناء ثورة 25 يناير، لضابط بمباحث أمن الدولة، والثانية لمذيعة تليفزيونية، والثالثة لمهندس كمبيوتر، وشكل علاقتهم بالثورة المصرية.
 
والفيلم الثانى هو «هذا الزمان» وهو روائى قصير من اخراج رامى الجابرى، وسوف يعرض ضمن برنامج خاص للأفلام القصيرة، وقد اختير هذا الفيلم من تسعة أفلام تم التصويت لها على موقع اليوتيوب.
 
وتأتى مشاركة مصر فى مهرجان فينيسيا السينمائى الدولى هى الأولى منذ آخر مشاركة للمخرج الرحل «يوسف شاهين» بفيلمه الروائى الطويل «هى فوضى» عام 2007، وفى نفس السياق، فقد سبق أن حصل شاهين على جائزة اليونسكو من نفس المهرجان عام 2003 عن فيلمه الوثائقى «11 سبتمبر».
 
وعلى الجانب الآخر، هناك أربعة أفلام لمخرجان عربيات فى مقدمتها الفيلم الجزائرى «ياما» اخراج جميلة صحراوى، وهو فيلمها الروائى الطويل الثانى بعد فيلم «بركات» منذ عام 2006، كما أن فيلمها الجديد انتاج مشترك بين فرنسا والمركز الجزائرى للاشعاع الثقافى.
 
وللمرة الأولى يعرض فيلم سعودى فى مهرجان فينيسيا فى قسم آفاق، وهو فيلم «وجدة» اخراج هيفاء المنصور، والتى سبق أن أثار فيلمها السابق «نساء بلا ظل» عام 2005 جدلاً واسعًا داخل مجتمعها السعودى وخارجه، وهو الفيلم الذى صورته بالكامل فى السعودية ويدور حول فتاة فى الحادية عشرة تعيش فى ضواحى الرياض وتحلم باقتناء دراجة هوائية.
 
وخارج المسابقة وضمن برنامج «الاحتفاليات الخاصة»، يعرض الفيلم الوثائقى التونسى الطويل «يا من عاش» اخراج هند بوجمعة، والفيلم يرصد حكاية فتاة عليها إعادة بناء حياتها بأكملها، وذلك على خلفية الثورة التونسية.
 
وتشارك المخرجة الفلسطينية «هيام عباس» بأول أفلامها الروائية الطويلة «تراث - ميراث»، حيث يعرض فى قسم أيام فينيسيا الموازية للمهرجان، وتدور أحداث الفيلم فى شمال الجليل حيث يجتمع أفراد العائلة للاحتفال بزفاف إحدى بنات العائلة وبالتزامن مع الحفل تشن إسرائيل حربها على لبنان، ويدخل الأب فى غيبوبة.
 
جدير بالذكر أن مسابقة الأفلام الروائية الطويلة سوف تتضمن 17 فيلمًا من بينها الأفلام الجديدة للمخرجين الأمريكيين تيرنس ماليك وبرياتن دى بالما وهارمونى كورين ويغيب عن المسابقة فيلم المخرج بول توماس أندرسون الذى كان متوقعا أن يشارك فى المسابقة.
 
أما فى المسابقة الرسمية للمهرجان فيعرض الفيلم الجديد للمخرج الإيطالى الكبير ماركو بيللوتشى بعنوان «الجمال النائم»، فيما يشارك المخرج الشهير «بريان دى بالما» بفيلمه الجديد «عاطفة»، والمخرج هارمونى كورين بفيلم «Spring Breakers»، ويعرض أيضا فيلم «إلى الغريب» اخراج تيرانس ماليك.
 
وقد اختير فيلم «الأصولى رغمًا عنه» أو اخراج ميرا ناير، وبطولة كاتى هيدسون ولياف شريبر وكيفر سوزرلاند ونيلسان اليس واوم بورى ومارتن دونوفان للعرض ليلة الافتتاح، والفيلم مأخوذ عن قصة باكستانية كتبها محسن حميد.
 

وتضم لجنة التحكيم للمهرجان كلا من مارينا ابراموفيك وايرى فولمان وماتيو جارونى وارسولا مايور وبابلو ترابيروو، فيما يرأس لجنة تحكيم مسابقة آفاق هذا العام الممثل الايطالى بييرفرانسيسكو فافينو، وعضوية كل من ساندرا دين هامر، ورونا اسلام، وجيسون كليوت، ونادين لبكى، وميلشو ماسنشيفسكى، وعمير نادرى.

 
 






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss