صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

«شاهين» يصر علي ضم «العسكري» للقضاء الموحد والتأسيسية ترفض

28 اغسطس 2012

كتب : فريدة محمد

كتب : هبة نافع




هدد اللواء ممدوح شاهين عضو المجلس الأعلي للقوات المسلحة بالانسحاب من اللجنة التأسيسية لصياغة الدستور الجديد للبلاد جاء ذلك بعد رفض اعضاء لجنة نظام الحكم بتأسيسية الدستور فكرة ضم القضاء العسكري الي باب السلطة القضائية وكشفت مصادر داخل اللجنة عن مشادات استمرت لفترة طويلة حول هذا الأمر وقال شاهين: «سيكون هناك ردود فعل سيئة لدي العسكريين اذا تم رفض هذا المطلب».

وكانت اللجنة قد شهدت مساء امس جدلاً استمر لمدة 4 ساعات حول ضم القضاء العسكري للقضاء الموحد، حيث قال اللواء شاهين خلال الاجتماع: «المجتمع الدولي لن يعترف بالاحكام العسكرية نظرا لفكرة عدم الإستقلالية ويعتبرها محاكم تأديب».

وتابع شاهين «وضمه الي باب السلطة القضائية يجعله محل اعتراف من الجميع لأنه لن يكون ضمن السلطة التنفيذية»  ورفض أعضاء اللجنة هذا الامر مطالبين بتوفير بعض الشروط لتحقيق ذلك.

واشترط اعضاء اللجنة ان يكون القضاء العسكري مستقلاً والايكون تنفيذ الحكم مرهوناً بتصديق المشير عليه الامر الذي اعترض عليه اللواء شاهين قائلا: «من الناحية الفنية سيكون تابعا للقضاء ومن الناحية الادارية سيكون خاضعا للجيش».

لافتًا إلي ان اللواء شاهين تقدم بمقترحات وسطية لانهاء الازمة تقوم علي انشاء دائرة  بالنقض لتمثل «الدرجة الثانية في المحاكمات بحيث تضم  «مستشارين من القضاء العادي وآخرين من «العسكري».

ومن المقرر ان يعرض الامر للتصويت خلال الاجتماعات المقبلة سواء في اللجان الفرعية او العامة ومن المعروف ان اللجنة التأسيسية لم تتفق علي شكل نظام الحكم بهيكله الكامل.

الجدير بالذكر أن اللجنة التأسيسية قد ناقشت ازمة القضاء العسكري اكثر من مرة و كان وزير العدل المستشار احمد مكي قد رفض ضم القضاء العسكري لباب السلطة القضائية نظرًا لأنه لا يمكن الطعن علي أحكامه أمام محكمة النقض علي سبيل المثال واشترط اعضاء اللجنة التأسيسية حينها لضمه عدم تدخل الجهات التنفيذية في أحكامه وعدم محاكمة المدنيين أمام المحاكم العسكرية وأن تتم المحاكمات علي درجتين.

وفي سياق متصل جدد نادي مجلس الدولة برئاسة المستشار حمدي ياسين نائب رئيس مجلس الدولة رفضه للأفكار الداعية لوحدة القضاء ودمج مؤسساته القضائية وذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس بمقر النادي مشددا علي التمسك بقرارات الجمعية العمومية السابقة.

وأوضح المستشار حمدي ياسين إنه بالرغم مما أسفرت عنه اجتماعات كل من لجنة السلطة القضائية ولجنة نظام الحكم وجموع غفيرة  من أعضاء الجمعية التأسيسية بحضور ممثلي مجلس الدولة ونادي قضاة مجلس الدولة من استقرارعلي رفض الأفكار الداعية للقضاء الموحد ، والتمسك بالنص دستورياً علي مجلس الدولة كجهة قضاء مستقلة وبيان اختصاصاته، إلا أن الدعوة إلي القضاء الموحد التي يطلقها البعض حالياً – مازالت مستمرة ، وهذه الدعاوي ولئن انطوت في جزء يسير منها علي غايات سامية لا اختلاف حولها منها ضمانات الاستقلال وعدم القابلية للعزل وعدم جواز تدخل أي سلطة في شئون العدالة ، والمساواة بين قضاة مصر في كافة شئونهم ، إلا أنها في المقابل دعت إلي دمج وتفكيك الهيئات القضائية الراسخة كمجلس الدولة والمحكمة الدستورية العليا.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كاريكاتير
إحنا الأغلى
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss