صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

الإفتاء: هادمو الأضرحة بليبيا كلاب للنار

27 اغسطس 2012

كتب : روز اليوسف




أكدت دار الإفتاء المصرية وجوب تطبيق حد الحرابة علي هادمي الأضرحة واستنكرت الدار بشدة تفجير مقام ومسجد سيدي عبد السلام الأسمر رضي الله عنه سليل بيت النبوة والمكتبة الأسمرية في بلدة زليتين بليبيا، كما استنكرت هدم ضريح العارف بالله تعالي سيدي أحمد زروق رضي الله عنه، وهما من كبار علماء المسلمين من السادة المالكية ومن أولياء الله الصالحين.

وقالت دار الإفتاء في بيان لها: «إن ما قام به مجموعة من خوارج العصر وكلاب النار، هي فعلة شنعاء، يسعون بها في الأرض فسادًا، وتهديمًا لبيوت الله ومقدسات المسلمين، وانتهاكًا لحرمات أولياء الله، وتحريفًا للتراث الإسلامي ومخطوطاته، ومحاولة لإسقاط أهل ليبيا في الفتن الطائفية والحروب الأهلية».

ووصفت الدار تلك الممارسات بأنها ممارسات «إجرامية جاهلية لا يرضي عنها الله تعالي ولا رسوله صلي الله عليه وسلم ولا أحد من العالمين» مؤكدة أنه يجب علي كل مسلم غيور أن يتصدي بكل ما أوتي من قوة لهذه الممارسات الإجرامية، قولاً وفعلاً حسبما يقدر عليه في ذلك.

كما استنكرت دار الإفتاء فتاوي من وصفتهم بـ«المضللين» الداعين إلي مثل هذه الممارسات الإجرامية تحت دعوي محاربة الشرك.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
الحكومة تستهدف رفع معدل النمو لـ%8 خلال 3 سنوات
الفارس يترجل

Facebook twitter rss