صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

التفاصيل الكاملة لتصفية خلية «أجناد مصر»

29 يوليو 2015



كتب - سيد دويدار
 تمكن جهاز الأمن الوطنى مساء أمس الأول من تصفية خلية إرهابية تابعة لتنظيم «أجناد مصر» أثناء اختبائها بأحد الشقق السكنية بشارع العشرين المتفرع من شارع فيصل بمدينة الجيزة. وقال مصدر أمنى إن الخلية الإرهابية التى يقودها الإرهابيان أبو مالك وسعيد سعد كانا يخططان لاغتيال عدد من الضباط وتفجير البنوك والمواقع الشرطية تزامنا مع الاحتفال بافتتاح قناة السويس الجديدة.
وأوضح المصدر أن الإرهابيين قاما بتدوينة على مواقع التواصل الاجتماعى يتوعدان فيها ضباط الشرطة والجيش، فتم التقاط تدوينة بعنوان «كافية نت» ورقم الجهاز، وتم إجراء التحريات وفحص الشقق المفروشة، وأفادت تحريات الأمن الوطنى وجود خلية إرهابية فى شقة بالطابق الثالث عشر بشارع سيد زكى، تستعد لتنفيذ عمليات إرهابية ضد رجال الجيش والشرطة، بعد انفجار بسيط وتسرب رائحة،  وأوضح أن التحريات دلت على الشقة تملكها موظفة وأن الإرهابى أحمد محمد النجار والشهير بـ «أبومالك» مستأجر الشقة، ويتردد عليها لتصنيع العبوات الناسفة، وتنفيذ الخطط الإرهابية، وعقد اجتماعات مع عناصر تنظيم أجناد مصر تزامنا مع الاحتفالات بافتتاح قناة السويس.
وكشفت التحريات أيضا أن الشقة المفروشة يتردد عليها الإرهابى سعيد محمد وهو متخصص فى صناعة العبوات الناسفة شديدة الانفجار، وهو الذى صنع العبوة التى استهدفت الرائد ضياء فتحى ضابط المفرقعات أثناء تفكيكه عبوة ناسفة أمام قسم شرطة الطالبية، وأن الإرهابى أبو مالك هو من قام بتصنيع قنبلة جامعة القاهرة الأولى التى استشهد فيها العميد طارق المرجاوى رئيس مباحث قطاع الغرب السابق واللواء رءوف الصيرفى، فتم تأمين شارع العشرين وهو الشارع الرئيسى المؤدى إلى شقة الإرهابيين.
وحدد مدير قطاع مكافحة الإرهاب الدولى بالأمن الوطنى ساعة متأخرة من الليل لتصفية الإرهابيين حفاظا على أرواح المواطنين وبخاصة أن أسفل العمارة يوجد مطعم شهير، وحاصرت قوات مديرية أمن الجيزة المنزل بعد إغلاق جميع الشوارع المؤدية تمهيدا لاقتحام الشقة وضبط الإرهابيين.
وأكد المصدر الأمنى أن مدير قطاع الأمن الوطنى حدد ثلاث دقائق فقط لاقتحام الشقة نظرا لخطورتهما الشديدة، وتبدأ الثلاث دقائق عند أول قدم يضعها ضباط مكافحة الإرهاب فى الشقة وتنتهى بضبطهما، وصعدت قوات مكافحة الإرهاب الدولى أعلى سطح العمارة تمهيدا لعملية الاقتحام عن طريق «الشبابيك» حيث تم الاتفاق على اقتحام الشقة فى توقيت واحد على أن تقوم مجموعة أخرى باقتحام الباب الرئيسى والتنيسق عبر الاتصالات السلكية.
وأشار إلى أن الإرهابيين شعرا بعملية الاقتحام فقاما بتفجير باب الشقة تمهيدا لهروبهما وهما يحملان الأسلحة النارية، فتم التعامل مع الإرهابيين بإطلاق النيران وتم تصفيتهما.
وأوضح أنه عثر على كمية كبيرة من الدولارات والعبوات الناسفة والأسلحة النارية ودانات مدافع، وكمية كبيرة من الطلقات المختلفة الأحجام والأنواع،  وكشف المصدر عن مفاجأة أن العقار المبنى على مساحة 35 مترا فقط هو أملاك دولة وتم الاستيلاء عليها وبناؤها بعد أحداث جمعة الغضب من مجموعة إرهابية.  تفاصيل ص 10







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
كاريكاتير أحمد دياب
الانتهاء من «شارع مصر» بالمنيا لتوفير فرص عمل للشباب
ثالوث مخاطر يحاصر تراث مصر القديم
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة

Facebook twitter rss