صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

لطيفة: فضائح البرامج الرمضانية منعتنى من الظهور على الشاشة

22 اغسطس 2012

كتب : سهير عبدالحميد




 


قررت المطربة التونسية لطيفة عبور هذه المرحلة الانتقالية فى حياتها الفنية والعودة بقوة للساحة الغنائية من خلال البومين غنائيين إحداهما مصرى والأخر خليجى بجانب اتفاقها على مسلسل تليفزيونى وفيلم سينمائي ستبدأ للتحضير لهما بعد إجازة العيد.


لطيفة فى حوارها لـ«روزاليوسف» تطرقت لتفاصيل أعمالها الجديدة وأسباب رفضها الظهور فى برامج رمضان وغناء تترات المسلسلات وتطورات بجانب أزمتها مع المطربة اللبنانية هيفاء وهبى كذلك رأيها فى تقديم السيرة الذاتية للمطربة الجزائرية الراحلة وردة.

 

وردة

 

■ فى البداية بداية ما سبب عدم ظهورك على الشاشة الرمضانية هذا العام؟

 

- فضلت فى هذه المرحلة أن أعمل فقط وابتعد عن الكلام خاصة أن هذا التوقيت ليس مناسباً للحديث سواء فى السياسة أو الفن وقلت علينا أن نترك الفرصة للموجودين على الكراسى ليقولوا لنا ماذا سيقدمون لنا بجانب أن الذى يحدث فى برامج رمضان ليس إلا «خطرفة» اعلامية فضلت الابتعاد عنها وقلت لنفسى ما الجديد الذى سوف أقوله، فبالنسبة للسياسة الصورة غير واضحة لنتحدث عنها أما الحياة الشخصية فاعتبرها خطاً أحمر وأرفض أى شخص يخوض فيها.

 

= وماذا سيستفيد الناس من هذه الثرثرة فى ظل آلاف الشهداء الذين يسقطون كل يوم فى سوريا وآلاف الموجودين على الحدود الأردنية وما يحدث فى تونس فهذه البرامج بهيافتها وسطحيتها واستحفافها بعقلية المشاهد لذلك فضلت التركيز فى المرحلة المقبلة فى عملى والبعد عن هذه المهاترات.

 

■  ولماذا تأخر ألبومك الجديد؟

 

- فى الحقيقة من طبعى إننى لا أتحدث عن عمل من أعمالى إلا بعد الانتهاء منه حتى استطيع أن أعطى لك ملامح عنه وكل ما استطيع قوله هو أننى اعمل فيه منذ عام 2010 لكن الظروف السياسية فى الوطن العربى وقيام ثورات الربيع العربى فى تونس ومصر وليبيا كل هذا جعلنى اتراجع واعيد ترتيب الألبوم من أول وجديد، وكان من المفترض أنه أطرحه فى الصيف لكن مذابح سوريا منعتنى لهذا قمت بتأجيله لعيد الفطر لكن حادث رفح البشع واستشهاد إخوانى الجنود المصريين على الحدود الذى اصابنا باكتئاب جميعا جعلنى أؤجله لعيد الأضحى فكيف أطرح البوماً غنائياً والناس مهمومه بهذا الشكل.

 

■  وما رأيك فى ألبوم الأغنية الواحدة؟

 

- لا أستطيع أن أقدم أغنية واحدة لمجرد التواجد فأنا من النوع الذى عندما أعمل بجد أقدم سيلاً من الأغنيات لكن عندما اكتئب اتوقف تماما والحمد لله أحاول الآن تعويض غيابى من خلال الألبوم المصرى الذى أحضر له وكذلك الألبوم الخليجى الذى انتهيت من تسجيله بالكامل فى دبى قبل شهر رمضان وسأطلقه بالتزامن مع الألبوم المصرى.


= مع من تتعاونين فى ألبومك الجديد من شعراء وملحين؟

 

- فى الحقيقة هذا الألبوم أخذ وقتاً طويلاً فى التحضير وحرصت فيه على التنوع والتعامل مع شباب الشعراء والملحنين مثل محمد رفاعى ونادر عبد الله ومحمد يحيى ومحمد الصاوى ومودى جمال وحرصت أيضا أن يضم الألبوم اغنيتين باللهجة التونسية واختار الآن الأغنية التى سأقوم بتصويرها فيديو كليب.


■  وهل سيضم الألبوم أغنيات وطنية لمصر؟

 

- بالفعل أجهز الآن ثلاث أغنيات لمصر اتكتم تفاصيلها الآن حيث يعمل فى كل أغنية ثلاثة معسكرات من ملحنين وشعراء وأفاضل الآن بينهم لاختيار الأغنية التى سأبدء بتسجيلها.


■ ما حقيقة تحضيرك لفيلم هندى إماراتى؟

 

- بضحكة شديدة اجابت: هذا الخبر كان كذبة ابريل أطلقها المعجبون على الفيس بوك وليس له أى أساس من الصحة وإن كانت فكرة جيدة وبعيدا عن هذا الخبر فقد عقدت اجتماعاً منذ أيام مع عدد من كتاب الدراما أما سواء دراما أو سينما لاختيار مشروع سينمائى وآخر تليفزيونى واستعد بعد العيد لتوقعيهما مع شركة انتاج مصرية وسيكونان مفاجأة.


■  وما صحة تعاونك مع السيناريست مصطفى محرم؟

 

- منذ فترة اتصل بى الأستاذ مصطفى محرم والمخرج مجدى الهوارى وعرضا علىَّ إعادة تقديم فيلم «غرام وانتقام» التى سبق وقدمته الراحلة أسهمان ورحبت بالفكرة خاصة أن مصطفى محرم من الكتاب الناجحين وأعماله متميزة وأبحث معه الآن امكانية تقديمه فى رمضان المقبل.


■ لماذا ترفضين غناء تترات المسلسلات؟

 

- فى الحقيقة غناء التترات لا يستهوينى على الرغم من العروض الكثيرة التى تلقيتها لغناء التترات فأنا أسير وراء احساسى وأفضل أن أعطى مجهودى للطرب وأنا هنا لا أقلل من الذين يغنون تترات المسلسلات.


■ وماذا تابعت من أعمال رمضان؟

 

- شهر رمضان بالنسبة لى شهر عبادة فى المقام الأول أحاول من خلاله التقرب إلى المولى عز وجل بجانب انشغالى بتسجيل الألبوم ومع هذا تابعت بعض حلقات ناجى عطاالله وسعدت جدا بعودة الزعيم عادل إمام كذلك عودة الفنان الكبير محمود عبدالعزيز واعتقد أن بعد رمضان سيكون هناك فرصة أكبر لمتابعة الأعمال التى ظلمت فى العرض الرمضانى.

 

■ بعد موسمين من «يلا نغنى» هل سيكون هناك مواسم جديدة من البرنامج؟

 

- هذا الموضوع مرتبط ببعض الطلبات التى طلبتها من إدارة قنوات «أم بى سى» من أجل تطوير وتغيير «يلا نغنى» وإذا لم يحقوقها سوف أوقف البرنامج تماما.


■ هل من فنانين كنت تريدين استضافتهم ولم يحدث؟

 

- بالفعل كان هناك فنانون كباراً كان نفسى أكرمهم مثل الفنانة مديحة يسرى التى تعذر التسجيل معها بسبب اجرائها لبعض الفحوصات أيام تسجيل البرنامج أيضا كان من أحلامى استضاف الفنانة المعتزلة شادية ولو لخمس دقائق فأنا أعتبرها قضوة ومثلاً أعلى لكل الفنانين المصريين والعرب وهناك أيضا الفنانة نادية لطفى وماجدة الصباحى ومحمد العزبى وهذه من الطلبات التى طلبتها من القائمين على البرنامج.

 

■ ما حقيقة الخلاف بينك وبين هيفاء وهبى بعد رفضك استضافتها فى البرنامج؟

 

- بغضب شديد علقت على هذا الخلاف قائلة: لا أريد الحديث فى هذا الموضوع حتى لا أعطيها فرصة تشتمنى وتهين والدتى مرة أخرى فوالدتى شىء مهم فى حياتى وأرفض أن يهينها أى شخص مهما كان وأنا أرى أنه لم يكن هناك داع لكى تثير بهذا الشكل وهى نفسها سبق وقالت أنها ليست مطربة لذلك لن أرد على شخص مثلها دون المستوى بعد أن بسبى.


■ هل ترين هذا التوقيت مناسب لتقديم السيرة الذاتية للراحلة وردة؟

 

- فى رأيى لو أن هناك عملاً سيتناول حياة وردة فلابد أن يكون بموافقة أهلها وأبنائها حتى يخرج العمل غير مشوه وبدون مشاكل وبمستوى جيد وبتاريخها الحقيقى التى صرحت هى به قبل وفاتها لأن وردة مدرسة فنية وقدوة لكل الأجيال.


■ هل لو عرض عليكى تجسيد حياة وردة فى عمل درامى ستقبلين؟

 

- تاريخ ومكانة وردة أكبر بكثير من أن أجسده أنا أو غيرى فأنا شرف لى أن أقدم أى عمل من أعمالها إلا قصة حياتها والأفضل أن أبناءها هم الذين يختارون من ستجسد السيرة الذاتية للراحلة العظيمة.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
إحنا الأغلى
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss