صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

مقترح حل الأحزاب التى لا تحصل على مقعد فى البرلمان يشعل الخلافات

9 يوليو 2015



كتبت ـ فريدة محمد


تشهد الساحة السياسية جدلاً حول مقترحات بحل الأحزاب التى لا تحصل على أى مقاعد فى الانتخابات البرلمانية القادمة، باعتبار ذلك انعدام للشعبية والتواجد على الأرض، بينما يؤيد البعض هذه الفكرة يطالب آخرون بترك القرار النهائى للشعب المصرى، وعدم التدخل لحل أى أحزاب قائمة على الساحة السياسية، باعتبار الأخفاق فى انتخابات لا يعنى موت الحزب أو إخفاق دائم فى انتخابات تالية.
واقترح حزب مستقبل وطن برئاسة محمد بدران ضرورة حل الأحزاب التى لا تحصل على مقاعد فى البرلمان، لتخليص الحياة السياسية من الأحزاب الكرتونية التى لا يوجد لها ظهير شعبى، ودعت قيادات حزبية إلى ضرورة تفعيل فكرة الاندماج بين الأحزاب والقوى السياسية لتشكيل كيانات قوية تستطيع مواجهة تحديات المرحلة الحالية.
وقال نبيل سلطان القيادى بحزب المصريين الأحرار إن الحياة الحزبية فى مصر تحتاج إلى إعادة هيكلة وأضاف: «لا بد أن توضع لوائح أكثر وضوحًا لتأسيس حزب سياسى، ولا بد من تقليص عدد الأحزاب، فهناك أحزاب ليس بها سوى أموال مؤسسيها، وهناك أحزاب تشترى مقاعد البرلمان بأموالها وهذا لا يرسخ للتعددية أو تداول السلطة أو حتى  الديمقراطية، مشددًا على ضرورة تعديل قوانين الأحزاب بما يساعد على خلق أحزاب قوية فاعلة على الأرض.
ورفض البرلمانى السابق محمد منيب مقترح بدران مؤكدًا أن  «الأحزاب الضعيفة تنتهى بمفردها دون أى  قرار بحلها، فلا يجب أن يكون قرار الحل سلطويًا حتى لو كانت أحزاب ضعيفة و لم تحصل على مقاعد فى البرلمان، لأن فكرة الحل تعنى تأميم العمل السياسى فى مصر لصالح مجموعة من الأحزاب الأمر الذى يضر بالحياة الحزبية».
وقالت القيادية بقائمة فى حب مصر منى منير: «لا يجب السماح للأحزاب التى تقل عضوياتها عن خمسة آلاف عضو ممارسة الحياة السياسية وهذا رقم ضئيل، ولا يجب أن تكون هذه العضويات ورقية وإنما فاعلة فى الحياة السياسية» وبعض الأحزاب عقب استكمال عدد التوكيلات ومباشرة العمل تتقلص أعداد العضوية بها عن الرقم المنصوص عليه فى القانون كحد أدنى للتأسيس.
وقال مجدى حمدان القيادى بجبهة الإنقاذ: «اختلف مع من يطلقون هذه المطالب بحل أحزاب، لأنهم حديثو عهد بالسياسة فهم لا يعلمون أن أحزابًا مثل التجمع والوفد والمصريين الأحرار والجبهة قائمة قبل الثورة لم يكن لها ممثلون بالبرلمان إلا أنهم لهم دور فعلى ومؤثر فى الحياة السياسية، وشدد حمدان على ضرورة دعم الأحزاب الفقيرة ماليًا لتمكينها من ممارسة عملها. 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

آلام الإنسانية
20 خطيئة لمرسى العياط
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
مصر تحارب الشائعات
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر

Facebook twitter rss