صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

الخرافات تسيطر على نجع «أسعد نصيف» بالفيوم

9 يوليو 2015



الفيوم ـ حسين فتحى


تسيطر على أكثر من 5 آلاف مواطن يقطنون نجع أسعد نصيف التابع للوحدة المحلية لقرية البسيونية بمحافظة الفيوم، خرافات وأساطير بأن هناك رصد «جن» يحرس كنوز الفراعنة يسكن النجع هو السبب وراء نفوق مئات الماشية انتقاما من الأهالى لتجرؤهم فى التنقيب عن الآثار بباطن الأرض دون الحصول على إذن من الجن.
تلك الخرافات والأساطير يرددها على أسماع أهالى القرية بعض المشايخ.
أهالى النجع من الفقراء المعدومين الذين يعملون كأجراء وبعضهم لا يمتلك سوى المواشى إلى جانب الحمار.. منازلهم بسيطة تحتوى فقط على «الكنب» وصندوق لوضع الملابس داخله.
 ويغلب على حجرة الاستقبال فى بيوت الأهالى هناك وجود «مصاطب» من الطين مفروش عليه «حصير» وتتحول فى الليل إلى أسرة ثابتة للنوم.
 مأساة أهالى النجع نرويها فى السطور التالية..
فوز جابر محمد «ربة منزل» تقول لم يعد لدينا مورد رزق بعد نفوق جاموستى التى أرعاها والتى كنت أنفق منها على أسرتى المكونة من 4 أفراد بعد وفاة زوجى قبل عام.
وأضافت: ذهبنا لمسئولى الطب البيطرى الذين حضروا للنجع وقاموا بفحص جميع مواشى القرية ولم يكتشفوا أى أمراض خاصة بالماشية.
وأشارت إلى أن هناك بعض المشايخ أكدوا لنا أن هناك جنا يسكن القرية ويعاقبهم بنفوق المواشى بسبب قيام بعض الأهالى بالتنقيب عن الآثار دون إذن من الجن.
ويضيف شحاتة قرنى «فلاح» أنه كان يمتلك 3 مواشى ينفق منها على أسرته المكونة من 8 أفراد بالإضافة إلى أن ما تنتجه المواشى من ألبان كانت تساعده فى نفقات علاجه من مرض الفشل الكلوى خاصة أنه يذهب لمستشفى الفيوم العام 8 مرات خلال الشهر لإجراء عملية الغسيل، لافتا إلى أنه لا يمتلك أرضا وأصبح حاليا بدون مورد رزق.
ويطالب محمود محمود بضرورة صرف تعويضات للأسر المتضررة أو مساهمة جمعية الأورمان فى منحهم مواشى بديلة لهم حتى يمكنهم العيش والأنفاق على أسرهم خاصة أن أغلبهم من الفقراء معدومى الدخل.
من جهته يؤكد الدكتور محمد رجائى مدير عام الطب البيطرى بالمحافظة أنه تم فحص جميع المواشى بالقرية من خلال فرق من مديرية الطب البيطرى وأنه ذهب بنفسه لمتابعة الحظائر الموجودة بالقري ة ولم يكتشف أى أمراض.
ولفت إلى أن الأهالى يتركون مواشيهم لفترات طويلة تحت درجة حرارة عالية ما يصيب المواشى بالاحتباس الحرارى الذى يؤدى إلى الوفاء.
وأوضح مدير عام الطب البيطرى أنه تم تحصين جميع المواشى بالقرية ضد الأوبئة التى قد تصيب المواشى.
بينما يرى الدكتور عبد الناصر نسيم وكيل وزارة الأوقاف بالفيوم أن ادعاءات الأهالى بوجود جن واعتباره سبب نفوق المواشى انتقاما لهم على قيام الأهالى بالتنقيب عن الآثار يأتى على سبيل الخرافات، مؤكدا أن مديرية الأوقاف بالمحافظة لا يوجد بها دجالون لكى يطالبوا بأموال لطرد الجن من قرية أسعد نصيف.
وطالب الأهالى بالإبلاغ عن أى شخص يدعى أنه شيخ ويقول بطرد الجن الذى يؤذى الأهالى.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

15 رسالة من الرئيس للعالم
الأبعاد التشكيلية والقيم الروحانية فى «تأثير المذاهب على العمارة الإسلامية»
هؤلاء خذلوا «المو»
رسائل «مدبولى» لرؤساء الهيئات البرلمانية
الاستثمار القومى يوقع اتفاق تسوية 500 مليون جنيه مع التموين
لمسة وفاء قيادات «الداخلية» يرافقون أبناء شهداء الوطن فى أول أيام الدراسة
الحكومة تعفى بذور دود القز من الجمارك لدعم صناعة الحرير

Facebook twitter rss