صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

درة: لم أطلب تعديلات لسيناريو «الزوجة الرابعة» ولا أقلد الدراما التركية في «زي الورد»

20 اغسطس 2012

كتب : عمرو عاشور




▪ تظهرين في مسلسل «الزوجة الرابعة» بدور صغير وبسيط فما الذي جذبك للعمل؟

- المسلسل من الأعمال الرائعة التي تناقش قضية مهمة في المجتمع، وهي قضية تعدد الزوجات، خلال قصة رجل أعمال يدعي «فواز الصياد» دائم الزواج، وكل امرأة جميلة يقابلها يحاول أن يتزوج منها إلي أن يتزوج من «كاميليا» التي تغير حياته، لذا وافقت لأن دوري محوري رغم صغر مساحته.

▪ ألم يثر ذلك قلقك من كون دورك في العمل أشبه بضيفة شرف؟

- أنا لست ضيف شرف في المسلسل، والحلقات الأخيرة هي محور الأحداث وأعتبر دور «كاميليا» في العمل دورًا كاملا لأنها هي التي ستنهي أسطورة «فواز الصياد» في الزواج.

▪ قيل إن جزءًا من موافقتك علي المسلسل كان مجاملة لمصطفي شعبان؟

- تضحك قائلة: أعجبني سيناريو أحمد عبدالفتاح في المسلسل، وقرأت الدور وأعجبت به، كما أني احترم مصطفي شعبان وما أن كلمني عليه حتي وافقت لأني بصراحة «مقدرتش أقول لأ»، لأنني أحببت أن أقف بجانبه، فنحن أصدقاء وقدمنا معًا مسلسل «العار» عندما قدمت دور «سماح» الذي أعتبره نقلة في مشواري الفني، وكان «وشه حلو عليا»، وقد كان هذا سببًا آخر من أسباب موافقتي علي العمل، وفي نفس الوقت أعتبر أن معياري الأول في الاختيار كان السيناريو لأنني شعرت أن الدور سيضيف لي في مسيرتي الفنية.

▪ سارت أحاديث علي أنك طلبت دور فنانة أخري في العمل وأخري تقول إنك طلبت تعديل دورك. هل هذا صحيح؟

- فريق العمل عرض علي دورا مختلفا وكاملا من بداية الأحداث، ولكنني رأيت أن هذا الدور قد قدمته قبل ذلك لذا رفضته، وكل الشخصيات التي به كنت قد قدمتها من قبل وأخبرتهم أنني لن أعيد تقديم نفسي مرة أخري، فعرضوا علي دور «كاميليا» التي ستغير أحداث المسلسل، وبالرغم من أنها ستظهر متأخرًا في العمل إلا أن هذا أعجبني أكثر وجعلني أوافق علي الدور، لأنني معتادة دائمًا علي الظهور كبطلة من بداية العمل حتي نهايته، وأعتبر ذلك تجربة جديدة، وعندما قرأت الدور بالكامل وجدت أنه مختلف علي ولم أقدمه من قبل وكذلك مختلف عن بقية الأدوار النسائية في المسلسل لذلك وافقت عليه، أما عن طلبي تعديل دوري فأنا لم أطلب ذلك ولكن ما حدث أنني طلبت قراءة الدور كاملًا، والشيء الوحيد الذي غيرته في المسلسل هو اسم الشخصية من «فريدة» إلي «كاميليا»، لأنني أظهر في فيلم «بابا» الذي سيطرح في العيد بشخصية بنفس الاسم.

▪ إذا انتقلنا إلي مسلسل «زي الورد» هل تعتقدين أن العمل يحاول تقليد الدراما التركية؟

- ليس هناك تقليد في «زي الورد» للدراما التركية، ولكن العمل يجمع أبطالاً عديدين بالإضافة إلي تفاصيل كثيرة يصعب طرحها في 30 حلقة، لذلك رأت الشركة المنتجة للعمل أن يكون العمل في 60 حلقة.

▪ ما الدور الذي تقومين به في المسلسل وهل تشعرين أن العمل لا يصلح في رمضان؟

- أقدم في العمل شخصية «ياسمين» التي تعمل كمدرسة في حضانة أطفال وهي مثل كثير من المصريين الذين تخرجوا في الجامعة ولم يجدوا عملا، بعد ذلك يتم تعيينها كمصممة جرافيك في شركة «ربيع حمزاوي» الذي يقوم بدوره الفنان صلاح عبدالله، وبعد ذلك تقابل «علي» الذي يقوم بدوره يوسف الشريف وتنشأ بينهما قصة حب، وفي نفس الوقت يعجب بها «ربيع حمزاوي» بينما تحاول تفاديه طوال الوقت، ومع الأحداث تتعرض «ياسمين» للتهديد بالقتل ويحاول «علي» حمايتها وهو ما يقربهما أكثر من بعضهما، وعن عدم مناسبة العمل للعرض الرمضاني فأنا أقول لك إن المشاهد هذا العام هو من يتحكم في الأعمال الدرامية العديدة، والعمل الجيد يفرض نفسه وتسلسل الأحداث سيجعله يكمل الثلاثين حلقة الأخري بعد رمضان.

▪ يطرح المطرب محمود العسيلي ألبوم «دنيا جديدة» في العيد وتشاركين معه بدويتو في هذا الألبوم فكيف جاء ذلك وهل ستستمرين في الغناء؟

- الغناء ليس من طموحاتي وأركز في التمثيل فقط، وهذا الديو جاء صدفة وأنا لا أقوم بالغناء فيه ولكن أؤدي الكلام فقط، وقد سجلت الأغنية منذ عامين ولكن تأجل طرح ألبوم العسيلي الذي سيحتوي علي الأغنية، والموضوع كله جاء بالصدفة، عندما عرض علي العسيلي الغناء معه ورفضت فقال لي جربي، وبالفعل سجلت الأغنية.

▪ في النهاية يعرض لك فيلم «بابا» بعد أيام فما الذي جذبك للعمل وكيف تصفين تعاونك الأول مع السقا؟

- بابا من أروع التجارب التي قمت بتمثيلها، فالسيناريو مكتوب بحرفية عالية من زينب عزيز، كما أنا شهادتي في السقا مجروحة لأنه ممثل كبير وأي فنانة تتمني أن تقف أمامه لأنه نجم شباك، والفيلم يقدم نوعًا جديدًا في الطرح فهو يجمع بين الكوميديا والتراجيديا في آن واحد.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
الأهلى حيران فى خلطـة «هـورويا»
نبيل الطرابلسى مدرب نيجيريا فى حوار حصرى: صلاح «أحسن» من «مودريتش والدون»

Facebook twitter rss