صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

عبد العزيز: ارتفاع سقف الحريات.. والعالم: تأثير إعلام الإرهابية تضاءل

30 يونيو 2015



كتب - محمد قبيصى


تباينت وجهات نظر خبراء  الاعلام  حول كيفية احياء ذكرى الـ30 من يونيو هذا العام لكن اجمع اغلبهم على ان هذه تعتبر مناسبة وطنية ولها تقاليدها الخاصة، ورصد الخبراء حالة الإعلام الآن وطالبوا بسرعة إنشاء المجلس الوطنى للإعلام وأكدوا أن سقف الحرية الإعلامية ارتفع.
قال الخبير الإعلامى الدكتور ياسر عبدالعزيز إن المحتوى الإعلامى بات أكثر تأثيرا وتأثرا بالحراك السياسى وتركيزا على قضايا المهمشين والفقراء والمرأة والأقليات مشيرا إلى وجود ارتفاع نسبى فى سقف الحريات لممارسة العمل الإعلامى والتفاعل الإيجابى مع وسائل الإعلام الجديدة خاصة مواقع التواصل الاجتماعي
ورأى عبدالعزيز أن هناك حاجة فى تفعيل مواد الدستور فيما يتعلق بإنشاء المجلس  الوطنى للإعلام وطالب عبدالعزيز بضرورة بعد الإعلام عن التحيز لأى طرف من الأطراف.
وقال عبد العزيز إن مسار30 يونيو خطوة  جوهرية وحتمية على طريق تثبيت وتفعيل مطالب ثورة 25 يناير واستحقاقاتها، وتابع: الإعلام الجديد أصبح يحمل أنماطا مختلفة وحادة يخرج فيها الكثيرون عن المهنية ويتبعون ممارسات تدعو للفتنة والتضليل.
 وقال الدكتور صفوت العالم أستاذ الإعلام بجامعة القاهرة: إن تأثير الإعلاميين المصريين المنتمين لجماعة الإخوان الإرهابية تضاءل  وأضاف: إن وسائل الإعلام المختلفة أتاحت للجمهور المصرى أن يرى جميع الأمور المحيطة به وعقب الأحداث الأخيرة تضاءلت وسائل الإعلام المنتمية لجماعة الإخوان بشكل ملحوظ.
وقال العالم إن التناول الإعلامى المصرى الرسمى والخاص الآن أحادى الجانب مؤكدا أنه لا توجد آلية لضبط معايير الأداء الإعلامى وأضاف «العالم»: إن «هناك عوامل غير موضوعية تتسبب فى حالة وجود نوع من عدم الالتزام بالمهنية عبر الشاشات» لافتا إلى أن هناك العديد من الممارسات التى يتم انتقاؤها منها مثلا أن التليفزيون الرسمى يستعين بأبناء الإعلاميين فى العمل على مدار السنوات السابقة دون الالتفات للمهنية.
 وطالب بمناسبة احتفال مصر بهذه الذكرى يالتطلع لوضع حراك إعلامى وأسس لميثاق الشرف الإعلامى وثقافة إعلامية حتمية وجادة .
ويقول الدكتور محمود علم الدين أستاذ الإعلام بكلية الإعلام جامعة القاهرة إن الإعلام كان له دور كبير فى نجاح ثورة 30 يونيو.
وأكد أن تركيبة النظام الإعلامى الآن  تحتاج إلى مراجعة لتغطية بها مزيد من الاستقلالية الحقيقية ويفرض عليها قيودًا مهنية مرتبطة بحق الجمهور فى المعرفة والمشاركة، وأشار علم الدين إلى ضرورة إصدار ميثاق شرف إعلامى يضمن حرية كاملة لوسائل الإعلام وتكون فيه جهة محاسبة واضحة مستقلة هى التى توقع العقوبات على وسائل الإعلام المخالفة ويكون لها سلطة تنفيذ العقوبات كما يجب أن يتم إيجاد كيان نقابى يعبر عن الإعلاميين ويضم الإعلام المرئى والمسموع
وقال الدكتور مرزوق عبد الحكم العادلى أستاذ الصحافة والإعلام بجامعة سوهاج إن مصر تسير بخطى واثقة لتحقيق الاستحقاق الثالث والأخير فى خارطة المستقبل وهو البرلمان المصرى (مجلس النواب) لتكتمل المنظومة وتتأسس قوة مصر السياسية والاقتصادية.
وتابع: إن التاريخ سيسجل لمصر أنها صانت الوطن والعروبة والإسلام وأن مصر كانت وستظل خط الدفاع الأول عن العروبة والإسلام، فى إشارة للمخطط الغربى الذى كان يستهدف تقسيم الأمة وتمزيقها وأن مصر حاربت وستحارب دعاة الرجعية والتخلف والأفكار الهدامة البالية لأن مصر دولة متسامحة تنبذ العنف والتطرف والإرهاب.
يذكر أن الإعلاميين تعرضوا لتهديدات من قبل الجماعة الإرهابية أثناء حكم الإخوان كما شهدت مدينة الإنتاج الإعلامى حصارًا لأكثر من مرة من قبل «أولاد أبوإسماعيل».







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
مفاجآت فى انتظار ظهور «مخلص العالم»
ادعموا صـــــلاح
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
الحلم يتحقق
نجاح اجتماعات الأشقاء لمياه النيل

Facebook twitter rss