صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

عصام الأمير لـ«cbc» بيع أراضٍ بقيمة 4 مليارات أصول ماسبيرو وانتهاء الإصلاح المالى ديسمبر المقبل

26 يونيو 2015



قال عصام الأمير رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون: إنه تم وضع خطة عمل منذ سبعة أشهر للإصلاحين المالى والإدارى للاتحاد بهدف إنعاش المحطات الإذاعية والتليفزيونية وإصلاح المحتوى البرامجى.
وأضاف الأمير خلال لقائه مع الإعلامى محمد عبدالرحمن بقناة «سى. بى. سى» اكسترا:  إن عملية الإصلاح  المالى ستتم من خلال جدول زمنى ينتهى فى ديسمبر المقبل من خلال  عدد من الخطوات.. الخطوة الأولى: بيع عدد من الأراضى وعددها 32  قطعة منتشرة من شمال مصر إلى جنوبها والاتحاد ليس فى حاجة إليها، وكانت بنظام التخصيص ولا يحق للاتحاد التصرف فيها ولكن بعد إصدار مجلس الوزراء قانونًا يقضى بتملك الاتحاد لهذه الأراضى وفى هذه الحالة يتمكن الاتحاد من بيعها وقيمتها نحو 4 مليارات جنيه.
الخطوة الثانية:  لجنة فض الاشتباك خصصت مبلغ 7.6 مليار جنيه لصالح الاتحاد لسداد ديونه إلى بنك الاستثمار.
الخطوة الثالثة: التحول من نظام الانالوج الى الديجيتال حيث سيتم تعويض الاتحاد مالياً عن الترددات التى ستعمل عليها الشركة الرابعة للمحمول.
بهذه الخطوات سيتم سداد ديون ماسبيرو بالكامل إلى بنك الاستثمار.
وأكد الأمير أن عمليتى الإصلاحين الإدارى والمالى منذ بدايتهما وبالاتفاق مع وزارة التخطيط  اعتمدتا على عنصرين فى غاية الأهمية وهما:  عدم الاستغناء عن أحد من العاملين وتخفيض السقف المالى الحالى.
وعن عملية إصلاح المحتوى البرامجى قال الأمير: إن هناك تحسنًا بدرجة كبيرة فى الشكل والمضمون  على شاشة التليفزيون والثقة عادت مرة أخرى إلى التليفزيون المصرى والدليل التحسن فى الإعلانات والمدعوم باستطلاعات رأى من جهات خاصة غير تابعة للاتحاد تحصل فيها المحطات الإذاعية والتليفزيونية التابعة للاتحاد على مراكز متقدمة، وأيضا من خلال إشادة كبار الكتاب والصحفيين بما يشهده المحتوى البرامجى من تطوير  وفى المادة الإخبارية التى يثق فيها المشاهد المصرى.
وفى رده على سؤال حول انقطاع الكهرباء بماسبيرو قال الأمير: إننى أصدرت بيانًا رسميًا فور الانقطاع ونفيت أن يكون الانقطاع ناتجًا عن انفجار وأن الأمر برمته متروك لجهات التحقيق.
وأشاد الامير بدعم جهات الدولة القوية المحترمة التى وقفت بجانب الاتحاد فى هذه الأزمة.
وعن التعامل مع الأخطاء المهنية أكد الأمير إننى كلى ثقة فى الإعلاميين العاملين بالاتحاد، مؤكداً عدم تدخله فى الموضوعات المطروحة للنقاش او اختيار الضيوف  ولكن يتدخل فقط فى وضع السياسات العامة التى تحافظ على المهنية وعدم الإساءة لأحد والالتزام بالموضوعية، وان العاملين يعملون فى المبنى ولا يمتلكونه.
وأضاف الأمير: إن سقف الحرية فى  التليفزيون المصرى عالياً ولكنها حرية مسئولة لا تُسىء للغير وبعيدة عن الفتنة والاستقطاب اللتين يشهدهما المجتمع المصرى، وسيصبح التليفزيون ملكاً للشعب عندما يستطيع كل مواطن ان يظهر على شاشته ويقول ما يريده بمنتهى الاحترام والموضوعية  متمنياً ألا يتحول الاختلاف فى وجهات النظر إلى صراعات وتخوين كل منا للآخر.
وفى رده على سؤال حول الكوادر الإعلامية من أبناء التليفزيون المصرى والتى تعمل بالقنوات الخاصة قال الأمير: إن ماسبيرو لديه واجب وطنى تجاه الإعلام الخاص ولن يتم استدعاء الكوادر التى تعمل فى القنوات الخاصة فى الوقت الحالى حتى لا تتسبب فى أزمة فى تلك القنوات.
وأضاف الأمير: إن شريف عامر هو أحد أبناء ماسبيرو  ونعتز به ونتمنى عودته إلى بيته ولكن شريف أكد لى أنه لن يستطيع العودة إلى ماسبيرو وذلك من خلال مكالمة تليفونية بينى وبينه كلها تفاهم وود واحترام وتقدم شريف بالاستقالة  ووافقت عليها  بناءً على طلبه.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«اعرف بلدك» تواصل استقبال الزائرين لتنشيط السياحة الداخلية بـ«الوادى الجديد»
«آل بيكهام» أشيك عائلة فى مهرجان الموضة
«حقوق الإنسان» لعبة أردوغان لتمكين العدالة والتنمية من المحليات
المصريون يحصدون ثمار مشروعات غيرت وجه الوطن
اقتصادنا واعد
مصر تجنى ثمار المشروعات القومية
«جون ريسه»: «كلوب» أفضل من «مورينيو»

Facebook twitter rss