صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

«الرى» تلقى بالمسئولية على المواطنين فى عدم وصول المياه لمزارع المانجو بالفيوم

24 يونيو 2015



أرسلت وزارة الموارد المائية والرى ردا على مانشرته «روزاليوسف» يوم 3 يونيو الجارى تحت عنوان «العطش يضرب 20 ألف فدان مانجو بالفيوم» وجاء فيه أن وكيل وزارة الرى يفشل فى حل الأزمة ويصعدها للمحافظ.
وقال المهندس علاء محمد خالد رئيس الادارة المركزية فى الوزارة: إنه تم بحث ودراسة التحقيق الصحفى وتبين بمعرفة أجهزة وزارة الرى أن مناطق سنرو وفديمين وابوكساة والناصرية ونقاليفة تتغذى من ترع سنرو وسنهور والغربية والزاوية الآخذة من نهاية بحر يوسف داخل مدينة الفيوم وأن هذه القرى تقع بنهاية هذه الترع.  وأشار إلى أن المجارى المائية المذكورة تمر بالعديد من القرى والعزب بالمحافظة ونتيجة للسلوك الخاطئ من بعض الأهالى بإلقاء المخلفات والقمامة داخل المجارى المائية يؤدى ذلك لاعاقة المياه إلا أن إدارة الرى المختصة تقوم بصفة دورية بتطهير هذه المجارى من القمامة والمخلفات لإمرار التصرفات المائية اللازمة للزراعات القائمة.
وبخصوص وجود تعديات على هذه الترع من كسر للفتحات وتركيب ماكينات ورفع مخالفة أفاد وكيل وزارة الرى بأن الادارة المختصة قامت بتنصيب ورد الشىء لأصله بالنسبة للفتحات وذلك ضمن عقد فتحات الرى السنوى وبالنسبة للماكينات فإنه يتم حصرها وتحرير المحاضر وإصدار قرارات الإزالة ويتم التنسيق مع الشرطة لإزالتها.
ولفت علاء إلى أنه تم طرح عقود التطهيرات السنوية لهذا العام بنظام الصيانة السنوية للاحباس الواقعة داخل الكتل السكنية مع نقل الناتج لضمان النظافة المستمرة لهذه الترع وإزالة العوالق والمخلفات أولا بأول، مشيرا إلى أن الإدارة المختصة تقوم حاليا بتطهير بحر سنرو والزاوية من خلال عقود الإدارة للعام الحالى وبالتشغيل الذاتي، علما بأن المياه فى جميع النهايات بحالة حسنة وكافية لجميع الزراعات القائمة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
كوميديا الواقع الافتراضى!
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
إحنا الأغلى
«السياحيون «على صفيح ساخن
كاريكاتير
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!

Facebook twitter rss