صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

13 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

القدماء المصريون منحوا آباءهم الطاعة والاحترام ولم يعرفوا عقوق الوالدين

23 يونيو 2015



الأقصر – حجاج سلامة
كشفت دراسة تاريخية مصرية أصدرها مركز الأقصر للدراسات والحوار والتنمية  بمناسبة الاحتفال باليوم العالمى للأب أن الحضارة المصرية القديمة كانت واحدة من الحضارات العظيمة الرائدة التى كانت تمتلك قيما ذات جذور ممتدة فى عمق التاريخ، وتقاليد متأصلة، تحترم الأب بصفته ربا للأسرة وتقدر دور الأم
 قالت الدراسة التى أعدها عالم الآثار المصرية الدكتور محمد يحيى عويضة: إن الآباء فى مصر القديمة كانوا يحظون بالطاعة والاحترام الكامل، من جانب أبنائهم، فكان الأب  رأس الأسرة وربها، وحاميا لأطفاله ولزوجته
وأوضحت: أن الأب فى مصر القديمة تميز بأنه كان يساعد زوجته فى بعض أعمال المنزل، والزوجة ترد له الجميل بمساعدته فى أعمال الزراعة والحصاد أحيانا.
وأكد «عويضة فى دراسته» أن «مصر القديمة لم تعرف ابنا خالف رأى أبيه»، أى أنها لم تعرف عقوق الوالدين مؤكدا أن الاعتدال كان السمة البارزة فى الحياة العائلية بمصر القديمة لافتا إلى أن بالنسبة لحقوق الرجال والنساء، كانت الروابط العائلية متأصلة فى أذهان وعقول الناس الذين اعطوا لحياة الأسرة قدرا عاليا من التقدير والاحترام، وكانت نظرة قدماء المصريين للزواج باعتباره رباطا مقدسا.
وأشارت الدراسة إلى أن كان للمرأة مكانة متميزة فى الحياة العائلية والاجتماعية، فقد كان للأب هيبته ومكانته التى كانت تصل إلى درجة التقديس، وكان الاعتدال، فى مصر القديمة من السمات البارزة فى الحياة العائلية؛ بالنسبة لحقوق الرجال والنساء، والجدية والاحتشام والتواضع والترفيه والمتعة وكانت الروابط العائلية متأصلة فى أذهان وعقول الناس، وكان أفراد العائلة يتقاسمون المهام والمسئوليات؛ فكان لكل منهم دور معين، لكى تسير الأمور فى سلاسة ويسر.
تجدر الاشارة إلى  أن العالم يحتفل باليوم العالمى للأب والذى يصادف تاريخ الـ 21 يونيو من كل سنة أو كما اصطلح عليه فى بعض الدول ثالث أيام الأحد من شهر يونيو، ويحتفل كثير من شعوب الغرب باليوم العالمى لـ«الأب»، أو بـ«Father,s day» لتعبر عن عرفانها بالجميل وتقديرها للآباء بتقديم الهدايا وبطاقات التحية، ويعد يوم الأب هو اليوم الذى تُعبّر فيه شعوب كثيرة عن عرفانها بالجميل وتقديرها للآباء بتقديم الهدايا وبطاقات التحية، ويأتى يوم الأب فى بريطانيا، والولايات المتحدة الأمريكية وكندا، فى ثالث يوم أحد من شهر يونيو.
وفى أستراليا يُحتفل به عادة فى أول يوم أحد من شهر سبتمبر، وصاحبة فكرة تخصيص يوم لتكريم الأب هى سونورا لويس سمارت دود من ولاية ميتشيجان بالولايات المتحدة الأمركية ورأت فكرتها النور فى عام 1909م، وأرادت سونورا أن تكرم أباها وليم جاكسُون سمَارت وكانت زوجته قد ماتت عام 1898م وقام بمفرده بتربية أطفاله الستة، وقدمت دَود عريضة تُوصى بتخصيص يوم للاحتفال بالأب، وأيدت هذه العريضة بعض الفئات وتتويجا لجهود سونورا دود احتفلت مدينة سبوك.ين بأول يوم أب فى 19 يونيو عام 1910م، وانتشرت هذه العادة فيما بعد فى دول أخرى.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

روزاليوسف داخل شركة حلوان لمحركات الديزل: الإنتاج الحربى يبنى الأمن.. ويلبى احتياجات الوطن
«العربى للنفط والمناجم» تعقد اجتماعها العام فى القاهرة
كاريكاتير أحمد دياب
التقمص كممارسة فنية لتخليص الذات
الصحة 534 فريقًا طبيًا لمبادرة الـ100 مليون صحة ببنى سويف
أردوغان يشرب نخب سقوط الدولة العثمانية فى باريس
الداخلية تحبط هجومًا لانتحارى يرتدى حزامًا ناسفًا على كمين بالعريش

Facebook twitter rss