صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

الآلاف في ليلة القدر بجامع عمرو: اللهم زلزل الأرض تحت أقدام بشار الأسد

16 اغسطس 2012

كتب : صبحي مجاهد

كتب : نشأت حمدي




توافد ما يقرب من ربع مليون مصل من مختلف المحافظات أمس علي مسجد عمرو بن العاص بمصر القديمة لأداء صلاة التراويح والتهجد في ليلة القدر خلف الشيخ محمد جبريل وشهدت منطقة مصر القديمة التي يقع فيها المسجد إجراءات أمنية مكثفة حيث طوقت الشرطة معظم الطرق المؤدية إلي جامع عمرو لتأمين المصلين.

وقد فوجئ المصلون بتغيب قيادات الدعوة السلفية عن الحضور، حيث كان من المقرر حضور كل من الشيخ أبو إسحاق الحويني ود.راغب السرجاني والشيخ محمد حسان الذي أعلن اعتذاره لسفره لأداء العمرة.

تحولت ساحة المسجد إلي سوق كبيرة للباعة الجائلين كما استغل أيضًا عدد من الأحزاب السياسية هذه المناسبة في تعليق لافتات دعائية للحزب وهو ما فعله حزب التحرير.

ولم يستوعب مسجد عمرو بن العاص في القاهرة وساحاته وجميع الطرق المؤدية إليه الأعداد الغفيرة التي أتت لإحياء ليلة القدر وأداء صلاح التراويح خلف الشيخ محمد جبريل وهو ما دفع أصحاب المحلات لفتح محلاتهم أمام المصلين للصلاة فيها، وكذلك مداخل العمارات المجاورة للمسجد.

وكان لبشار الأسد نصيب الأسد من دعاء جبريل، حيث دعا الله أن يزلزل الأرض تحت أقدامه، واصفًا إياه بـ«الظالم القاتل» كما دعا أن يصب عليه الله «العذاب صبًا» ويجعله «عبرة للحاقدين والظالمين».

كما قام جبريل بالدعاء للرئيس محمد مرسي حيث دعا بأن يرد الله عنه كيد حساده وأعدائه مكررًا هذا الدعاء بحرارة كما دعا بأن «يشدد الله ملكه ويربط علي قلبه ويثبت لسانه ويجعل مصر علي يديه سخاءً رخاء».

هجوم سيناء الأخير علي الجنود المصريين لم يغب عن دعاء الشيخ محمد جبريل فقال: «اللهم عليك بكل من يؤذي بلادنا من اليهود والمنافقين والحاسدين، وارحم من ماتوا في سيناء واجعلهم من الشهداء».

ودعا للفلسطينيين أن «يوحد الله كلمتهم ويكشف كربهم وينزل عليهم الخير والرخاء وينصرهم علي اليهود الجبناء».

وزادت أعداد النساء المصليات علي أعداد الرجال وامتلأت بهن الطرقات وهو ما أثار حالة من الاستياء بين جموع المصلين المتأخرة من الرجال ممن لم يستطيعوا المرور أمامهن، وعلق بعضهم بأنه لا يجوز للنساء الصلاة في الطرقات فيما وصف البعض الآخر هذا الحشد بأنه «مليونية ليلة القدر».

وشهدت الليلة مشاركة مصلين من جنسيات مختلفة كان أبرزها شباب دول شرق آسيا من طلبة جامعة الأزهر، حيث توافدت أعداد كثيفة منهم للصلاة.

كما قام عدد من الأطباء بمستشفي أبوالريش للأطفال باستخدام مكبرات الصوت التابعة للمسجد لحث المواطنين علي التبرع بالدم لإنقاذ حياة أكثر من 4 آلاف طفل مصابين بأنيميا البحر.

وفي نفس السياق أغلقت قوات الأمن أمس الأول شارع الأزهر نظرًا لتوافد الآلاف المصلين لأداء صلاة التراويح والتهجد في مسجدي الأزهر والإمام الحسين وبلغ عدد المصلين ما يقرب من 100 ألف شخص وقام الشيخ محمد حرز الله إمام المسجد الحسيني بأداء صلاة التراويح والدعاء لمصر بالاستقرار والأمن.

وفي مسجد الأزهر احتشد الآلاف داخل صحف المسجد لأداء صلاة التهجد صباح أمس وجلس العديد من المصلين في حلقات لختم القرآن الكريم.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مندوب اليمن بالأمم المتحدة: موقف مصر من قضيتنا عروبى أصيل يليق بمكانتها وتاريخها
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
مشروعات صغيرة.. وأحلام كبيرة
وزير الاتصالات يؤكد على أهمية الوعى بخطورة التهديدات السيبرانية وضرورة التعامل معها كأولوية لتفعيل منظومة الأمن السيبرانى
موعد مع التاريخ «مو» يصارع على لقب the Best
تحاليل فيروس «سى» للجميع فى جامعة المنيا
«فوربس»: «مروة العيوطى» ضمن قائمة السيدات الأكثر تأثيرًا بالشرق الأوسط

Facebook twitter rss