صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

البلطجية يسيطرون على 40% من شواطئ الإسكندرية

16 اغسطس 2012

كتب : علي بدر




سيطر البلطجية على 40% من شواطئ الإسكندرية وذلك حسب تقديرات رئيس الإدارة المركزية للشواطئ والسياحة بالإسكندرية حيث يقوم البلطجية بإدارتها لصالحهم بعد طردهم لموظفى المحافظة والاعتداء عليهم باستخدام الكلاب المتوحشة والأسلحة الآلية والطبنجات وبنادق الخرطوش والسيوف والمطاوى.
 

وقد شهد شاطئ سيدى بشر المجانى مشاجرة بين بلطجى وعاملين من ادارة الشاطئ حيث اطلق البلطجى عياراًَ نارياً على العامل بشوى عاطف 17سنة مما أدى مقتله واستخدم كلباً متوحشاً فى عقر العامل الثانى إسلام إبراهيم 

 

ومنذ ايام قام عدد كبير من البلطجية بالاستيلاء على شاطئ إستانلى أهم شواطئ الاسكندرية حيث يعد الشاطئ الوحيد الذى يضم كبائن من عدة طوابق ووضع البلطجية ايديهم عليه لمدة أسبوع كامل وقاموا بالاستيلاء على التذاكر الخاصة بدخول الشاطئ لتحصيل قيمتها لصالحهم ..

 

 يقول سمير شحاتة رئيس الإدارة المركزية للشواطئ والسياحة بالإسكندرية إن البلطجية شعروا بان الشاطئ أصبح غنيمة لافتا الى ان البلطجية تجمعوا من كل أحياء الإسكندرية وبعض المحافظات وفرضوا سيطرتهم على الشاطئ.

 

واشار الى انه أرسل مخاطبات لكل الجهات الأمنية وحرر محاضر ضد البلطجية لكن لم يتحرك أحد مبديا استغرابة من عودة المستأجر الى الشاطئ بعد إسبوع.

 

وبرر ما حدث بانه ربما يكون أتفق مع البلطجية على دفع اتاوة مؤكدا بانه لايعرف على وجه الدقة الطريقة التى أعاده بها.

 

وقال رئيس الإدارة المركزية للشواطئ والسياحة بالإسكندرية إن الحملات التى قامت بها مديرية الأمن لمواجهة البلطجية الذين أستولوا على عدد من الشواطئ ليس لها أى تأثير فبعد أن تنتهى الحملة وتغادر الشرطة الشاطئ بـ 5 دقائق يعود البلطجية مرة أخرى للشاطئ.

 

واوضح شحاتة ان الحملات الامنية تقتصر على عدد من الكراسى من الشاطئ دون القبض على أى بلطجى فى المقابل نجحت حملة إزالة من مديرية أمن الإسكندرية فى إنهاء سيطرة عدد من البلطجية على شاطئ الشاطبى وسيدى بشر بعد أن استولوا عليهما بالقوة من المحافظة وقاموا بإدارتهما لصالحهم.

 

وكشف رئيس الإدارة المركزية للشواطئ والسياحة بالإسكندرية انه فى تلك الحملة تم ضبط 4 اشخاص بشاطئ الشاطبى بحوزتهم سيوف كانوا يفرضون سيطرتهم على الشاطئ كما تم أنهاء سيطرة عدد من البلطجية على شاطئ سيدى بشر وكانوا ايضا يديرونه لصالحهم وتم تسليم الشاطئين للمحافظة لإدارتهما.

 

ويلفت شحاته النظر الى ان هناك نوعين من البلطجة احدهما دائمه على الشواطئ مثل ما يحدث فى عدد من الشواطئ المجانية مثل شواطئ جليم وسيدى بشر والشاطبى فى منطقة بحرى حيث أستولى عليها وقاموا بضرب موظفى المحافظة الذين يديرون تلك الشواطئ وتم تحرير عدة محاضر فى أقسام الشرطة هذا العام لكن لم يتحرك أحد.

 

وكما حدث فى شاطئ القويرى بمنطقة بحرى استولى عليه أحد الأشخاص بعد طرحه فى مزايدة ورسى على إحدى الشركات لكن حتى هذه اللحظة لم تستطع استلام الشاطئ واشار الى أنه أرسل أكثر من مرة لمدير الأمن من أجل شن حملة أمنية للقبض على البطجية لم يحدث حتى الآن .

 

أما النوع الآخر من البلطجة فهو مهاجمة الشواطئ أثناء وجود المصطافين باستخدام الاسلحة والكلاب لترويع المواطنين من أجل هروبهم تاركا متعلقاتهم من الشنط والتليفونات المحمولة وغيرها حتى تتم سرقتها وهذا يحدث فى الشواطئ المجانية .

 

وذكر رئيس الإدارة المركزية للشواطئ والسياحة بالإسكندرية إن البلطجية قاموا بعمل كافتيريات على الشواطئ فى المنطقة من الشاطبى وحتى سيدى جابر.   

 

وأرسلت الادارة شكاوى لشرطة المرافق حتى تتدخل لإزالة هذه الكافتيريات التى أقامها البلطجية لكن لم تتم إزالة اى منها.

 

وطالب شحاتة بضرورة وجود شرطة مخصصة لحماية الشواطئ بحيث تتدخل لوقف أعمال البلطجة فى أى لحظة لأن الشواطئ فى الإسكندرية مصدر هام جدا للسياحة وأن يكون بكل شاطئ كشك للشرطة كما كان فى الماضى.

 






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
الجبخانة.. إهمال وكلاب ضالة تستبيح تاريخ «محمد على باشا»

Facebook twitter rss