صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

محسن محيى الدين: أواجه التطرف الدينى بـ«النبى تبسم» فى رمضان

5 يونيو 2015



كتبت- مريم الشريف

يواصل الفنان محسن محيى الدين تصوير مشاهده فى مسلسل «زواج بالإكراه» الذى يشارك فى بطولته زينة، وأحمد فهمى، وسحر رامى، وفيدرا، ومحمود الجندى، وعمرو رمزى، وإيناس عز الدين، والعمل من تأليف أكرم مصطفى، ومن إخراج إيمان حداد.


أكد محيى الدين أن «زواج بالإكراه» عمل درامى طويل يتكون من 60 حلقة انتهى من تصوير جزء كبير من مشاهده ومن المقرر عرض الجزء الأول منه خلال شهر رمضان المقبل.
ويجسد المسلسل دور والد الشخصية التى تقدمها الفنانة زينة وهو رجل أعمال لديه قوة ونفوذ يتصور من خلالهما انه يستطيع تغيير الأقدار.
وعلى جانب آخر أكد محسن محيى الدين أنه مشغول أيضا الفترة الحالية بتصوير مسلسله الآخر «أوراق التوت» الذى يراه من أضخم الأعمال الفنية التى شارك بها على حد قوله.
وأضاف أنه من المقرر أن يسافر مع فريق العمل إلى الهند خلال الاسبوع المقبل، لتصوير بعض من مشاهده هناك ما بين  مدن مومباى، وجيبور، وجيدبور.
 وأوضح أنه يجسد خلال العمل شخصية امير هندى هندوسى، يتورط فى جريمة قتل الإمبراطور، موضحا بانه دور مختلف كثيرا عليه وعلى الجمهور.
وأشار محيى الدين إلى أن أغلب قصص العمل تدور حول أشخاص ليسوا مسلمين وإنما يعتنقون الديانات الهندية المعروفة مثل الهندوسية والسيخية وغيرها.
واستكمل حديثه مشيرًا إلى أنه يظهر على الشاشة خلال هذا المسلسل من خلال لوك مختلف تماما، بالمكياج والملابس الهندية.
وأشار إلى أن «أوراق التوت» يوضح حقيقة الإسلام وكيفية الدعوة له من خلال السماحة والسلام، بطريقة غير مباشرة من خلال بعض الاحداث السياسية.
ويشارك فى بطولة «أوراق التوت» يوسف شعبان، وصابرين، وكمال أبورية، وأحمد ماهر، ومادلين طبر، ومحمد رياض ومن تأليف أيمن سلامة وإخراج هانى إسماعيل.
وعن فيلم «الخطاب الأخير» أكد أنه لم ينته من كتابة الفيلم حتى الآن، نظرًا لانشغاله بأعماله الدرامية الفترة الحالية.
وأضاف أن هذا الفيلم يحتاج الى ميزانية ضخمة، ولا يمكن أن يخاطر أحد غيره بإنتاجه، كى يخرج بالشكل اللائق الى الجمهور.
كما كشف محيى الدين عن تجهيزه لتقديم برنامج جديد خلال الفترة الحالية، على أن يتم عرضه خلال شهر رمضان المقبل.
واضاف أن البرنامج بعنوان «النبى تبسم»، ومدته خمس دقائق، وهو برنامج دينى بشكل مبسط جدا ولغة عامية.
وعن هدفه من هذا البرنامج قال: الوصول بقدر المستطاع الى الشباب الذى يميل الى التطرف والتشدد الدينى».
وتابع أن هذا البرنامج فكرته مختلفة، ولديه رسالة فى التعريف بتعاليم الدين الاسلامى السمح، وأننا المسئولون عن تعقيد الدين فالدين أساسه البساطة والعدل،  ولفت إلى أن هذا البرنامج ليس أول تجربة برامجية يقوم بها حيث قدم برنامجًا دينيًا من قبل.
ونفى ما تردد عن تجهيزه لبرنامج آخر توك شو، الفترة المقبلة.
كما نفى ما تردد عن تجهيزه لتقديم شخصية دينية فى عمل درامى عقب رمضان، معبرا عن رفضه لتقديمه أى شخصيات دينية فى عمل فنى حيث إننا لم نعرف أبعاد ومواصفات هذه الشخصية بالشكل الكامل لأننا لم نرها بأعيننا، فضلا عن أنه من الممكن أن يحدث افتراءات على هذه الشخصية وسرد وقائع ليست صحيحة، وخاصة أن اعتماد المؤلف يكون على بعض الكتب والتى ليس شرطا ان يكون كل ما فيها دقيقا.
وقال ان كل ما مرت به هذه الشخصيات الاسلامية نمر بها الآن، أى ما تعرض لسيدنا يوسف عليه السلام من حقد أشقائه عليه، هذا يتعرض له كثير من الأشخاص فى الزمن الحالى، وقوم لوط مثلا الذين مازال بعض الأشخاص يندرجون تحت هذة النوعية، وأقصد أن كل المواقف التى تعرض لها الصحابة والأنبياء تتكرر فى وقتنا الحالى، كما أننا نمر بكثير من هذه الامتحانات والمفترض أن نأخذ عظة من القصص فى القرآن الكريم.
مشيرا إلى أنه من الممكن ان نقدم شخصيات مودرن تسير على نفس الخطوط وهذ القصص ولكن مع وجود بعض الاختلافات لتناسب الزمن الحالى، مثل قصة الحسد بين الاخوات، وغيرها من القصص.
كما عبر عن مدى استيائه من تجسيد الأنبياء فى بعض الأفلام السينمائية، وآخرهم تجسيد النبى محمد فى فيلم إيرانى.
قائلاً: «هذا تطاول على النبى مرفوض، لأن النبى فريد فى شخصيته وكل شىء فى خلقه من القرآن ولا يمكن لأحد أن يقدم شخصيته».

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss