صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

إغماءات في مترو الأنفاق بسبب إنعدام التهوية.. والموظفون للمواطنين: الخدمة علي أد فلوسكم

15 اغسطس 2012

كتب : محمود جودة




رحلة واحدة ساعة الذروة في مترو الأنفاق كفيلة بأن تجعلك تكره حياتك.

صباح أمس تضاعف استياء الركاب وأصيب عدد منهم بحالات إغماء بعربات الخط الأول «حلوان ـ المرج» بسبب ارتفاع درجة الحرارة وتعطل وسائل التهوية من مراوح وخلافه وتأخر وصول القطارات نتيجة أخطاء غير مبررة.

وشهد المترو زحامًا شديدًا في ساعات الذروة ما بين الثامنة والتاسعة صباحًًا والثانية والثالثة ظهرًا نتيجة لطول فترات التقاطر بين 5و8 دقائق بحيث تضاعفت أعداد الركاب علي الأرصفة التي يستغرق فتحها وغلقها إكثر من 10 ثوان، وحدثت حالة تدافع شديد علي الأبواب يتم خلالها تبادل عمليات الركوب والنزول.

داخل العربات توقفت المراوح البدائية عن العمل مما ترتب عليه ارتفاع شديد في درجات الحرارة الأمر الذي تسبب في تذمر الركاب وموجة هتافات وسباب وصراخ ضد حكومة الدكتور مرسي معلقًا البعض بأن ذلك لم يحدث في عهد مبارك.

الأغرب أن موظفي المحطات قالوا للركاب «الخدمة علي أد فلوسكم» ونحن نرشد استهلاك الكهرباء في المترو، في حين أكد آخرون أن الأعطال هي السبب.

وتسبب ترشيد الكهرباء في اختناقات كبيرة بين كبار السن خاصة مرضي السكر والقلب وانتاب بعضهم حالات إغماء مما اضطر بعضهم للإفطار وتناول الأدوية الخاصة بهم، كما دخل صغار السن في حالات من الغيبوبة وسط صراخ أمهاتهم.

وتشهد بوابات العبور في مترو الأنفاق  «الخطين» أعطالاً مستمرة، ويضطر الموظفون لفتح بوابات عبور العمال والسائقين ومهندسي الصيانة أمام المواطنين الذين لا يجدون في الغالب من يشتكون له سوء الخدمة».

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
الاستثمار فى التنوع البيولوجى يخدم الإنسان والأرض
الحكومة تستهدف رفع معدل النمو لـ%8 خلال 3 سنوات

Facebook twitter rss