صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

تعيين وكيلٍا للكلية تخصص زراعة وإجبار الطلاب على سداد رسم امتحان

31 مايو 2015



القليوبية - حنان عليوة
تشهد كليات جامعة بنها ارتكاب العديد من المخالفات المالية والادارية حيث أثارت تعيينات الاساتذة والمتخصصين فى أقسام الكليات حالة من الاستياء بين الطلاب، حيث تم تعيين أعضاء هيئة تدريس فى غير تخصصاتهم ما يعود بالسلب على الطلاب.
ففى كلية التربية النوعية ببنها انتقد طلاب واساتذة الكلية قرار عميد الكلية بإسناد تدريس مواد مبادئ التدريس والتربية الأسرية والصحية للدكتور عيد على زكى وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، رغم أن تخصصه كأستاذ تغذية يخالف المواد التى يقوم بتدريسها فى الكلية مؤكدين أن الواقعة تمثل مجاملة واضحة لوكيل الكلية.
وأشار عدد من الاساتذة إلى أن وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب يقوم بالتدريس فى الأكاديمية المهنية للمعلمين بالمخالفة لقرارات مجلس الجامعة بهذا الشأن حيث يقوم بتدريس مواد الصحة النفسية والاطفال ذوى الاحتياجات الخاصة، مؤكدين أن مدة محاضراته لا تتجاوز الربع ساعة فقط!
وفى واقعة مخالفة للقانون وقيم الجامعة أجبر طالبات قسم الاقتصاد المنزلى بكلية التربية النوعية ببنها على دفع مبلغ 5 جنيهات نظير دخول الامتحان التطبيقى، معلقات على ذلك بقولهن الكلية تطبق شعار (الساعة بخمسة جنيه والحسابة بتحسب!) ومطالبات رئيس الجامعة الدكتور على شمس الدين بالتدخل خاصة أن الواقعة ليس لها أى سند قانونى.
فيما سادت حالة من الاستياء لطلاب الدراسات العليا بقسم الإعلام بسبب عدم توفير استاذ للتدريس وإجبار الطلاب على التوجه لكلية التربية النوعية بمحافظة دمياط بالمخالفة لقاعدة أن الاستاذ يأتى للطالب وليس العكس، مطالبين بالتحقيق فيها.
وفى قسم الإعلام تسود حالة من التذمر بسبب اسناد الاشراف على القسم للدكتور أسامة عبدالحميد فكرى وكيل الكلية لشئون البيئة، رغم أن تخصصه بعيد عن الإعلام نهائيا حيث انه حاصل على ماجستير العلوم الزراعية بقسم الاقتصاد الزراعى عام 1994م وكان موضوع رسالته التحليل الاقتصادى لمحصول البطاطس بمحافظة الغربية، والدكتوراه فى الفلسفة الزراعية بجامعة المنيا عام 1998م، عن دراسة تحليلية للتجارة الخارجية الزراعية فى جمهورية مصر العربية.
وطالب المعترضين الدكتور على شمس الدين رئيس الجامعة، ووزير التعليم العالى بتعيينه بكلية الزراعة وليس التربية النوعية طبقا لتخصصه. مطالبين بالتحقيق فى استمرار تعيين وكيل للكلية، بالمخالفة لقوانين الجامعة وقواعد الجودة.
وكشف أساتذة الكلية أن تعيينه وكيلا للكلية يتعارض مع مؤهلاته حيث يدرس فى الكلية بأقسام الإعلام والتربية الفنية والموسيقية ورياض الأطفال، فى حين أنه حاصل على بكالوريوس الزراعة من جامعة المنيا عام 1984م وماجستير العلوم الزراعية بقسم الاقتصاد الزراعى عام 1994م وكان موضوع رسالته التحليل الاقتصادى لمحصول البطاطس بمحافظة الغربية، والدكتوراه فى الفلسفة الزراعية بجامعة المنيا عام 1998م، عن دراسة تحليلية للتجارة الخارجية الزراعية فى جمهورية مصر العربية.
وأشاروا إلى أنه وفقا للسيرة الذاتية، كان يعمل مهندسا بمركز الأبحاث الزراعية بالمنيا، ولم يتم إسناد أى جداول له، ورغم ذلك يتقاضى كل البدلات الخاصة بالجودة وغيرها.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
كاريكاتير أحمد دياب
الانتهاء من «شارع مصر» بالمنيا لتوفير فرص عمل للشباب
ثالوث مخاطر يحاصر تراث مصر القديم
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة

Facebook twitter rss