صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
عصام عبدالجواد

19 فبراير 2017

أبواب الموقع

 

المجتمع الدبلوماسي

سفير السعودية بالقاهرة : الاستثمارات السعودية فى مصر أكثر من 10 مليارات دولار

10 مايو 2015



«العلاقات السعودية – المصرية. تاريخ يرسم الحاضر والمستقبل» عنوان المحاضرة التى ألقاها أحمد عبدالعزيز قطان سفير المملكة العربية السعودية بمصر والمندوب الدائم لدى جامعة الدول العربية عميد السلك الدبلوماسى العربى مع طلاب جامعة قناة السويس بمدينة الاسماعيلية.
وأكد «قطان» على أن العلاقة بين المملكة العربية السعودية ومصر تمثل نموذجاً مثالياً للعلاقة بين الدول حيث تقوم على أواصر الدين والعروبة والتاريخ وتستند على الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة وخدمة القضايا العربية والإسلامية والأمن والسلم الإقليمى والدولى.
وقال  «لقد بقيت هذه العلاقة متماسكة حتى فى ظل العواصف التى مرت بالمنطقة خلال العقود الماضية حيث كان التعاون يزداد فى أحلك الظروف، والتضامن يبلغ مداه فى التصدى للمخاطر الداخلية والإقليمية.
فالمملكة ومصر من الدول المؤسسة لجامعة الدول العربية، نبض العالم العربى والإسلامى وجناحاه الذى ترتكز عليه، سعياً لتحقيق مصلحة الشعوب العربية والإسلامية جمعاء».
وحول العلاقات السياسية بين البلدين الشقيقين أكد «قطان» أنه «فى ظل ما يمر به العالم العربى والإسلامى من اضطرابات وعدم استقرار سياسى وأمنى، يمكننا أن نَصٍف العلاقات السعودية المصرية كحجر زاوية فعال وقوى، يمكن الاعتماد عليه والثقة به فى المنطقة، فنحن اليوم فى معركة من أجل استقلال القرار العربى دون تدخلات من أطراف إقليمية وخارجية، وعاصفة الحزم التى يشنها التحالف العربى فى اليمن بقيادة المملكة لا تكتمل إلا بدور رئيسِ ومهم للشقيقة مصر، وهو ما يتضح فى خطوات التنسيق الكبيرة فى هذا الشأن.
أوضح قطان «أن قيمة الاستثمارات السعودية فى مصر تبلغ أكثر من 10 مليارات دولار عام 2014 (أى ما يتجاوز الـ 70 مليار جنيه مصرى).
وتُعَد المملكة أكبر مستثمر عربى فى مصر وتعمل الاستثمارات السعودية فى عدة قطاعات مثل قطاع الخدمات والذى يحتوى على مجالات النقل والصحة والتعليم والطاقة والزراعة والصناعة والسياحة والاتصالات وأيضاَ القطاع المصرفي. فالسوق المصرية أكبر سوق فى العالم العربى وفرص الاستثمار السعودى فى مصر تتزايد، خصوصاً مع تحسن الحالة الأمنية واستقرار الوضع السياسى على مدى العام الماضى».
وفى نهاية المحاضرة أكد قطان أن العلاقات السعودية المصرية ليس متوقعاً لها إلا أن تشهد المزيد من التحسن والتطور على صعيديها السياسى والاقتصادى: «الاتفاق فى الرؤى وفى أساليب العمل، إضافة للتحالف الأمنى والعسكرى هما ركائز أساسية ومثال نموذجى للعلاقات بين الدول».







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لماذا لا تتعلم الحكومة من أداء «محافظة القليوبية»؟
خسارة طموحى أو خسارة احترامى!
رئيس جامعة بنها لـ«روزاليوسف»: الرئيس السيسى يسعى إلى تدويل التعليم
«ثالوث الرعب» يشعل المعركة على مقعد «المصيلحى» بالشرقية
ليلى شندول: «سيداتى آنساتى» يهتم بالمرأة والرجل معاً
«الجهل والحرائق والإهمال» ثالوث المخاطر التى تهدد تاريخ مصر المخطوط
اليد الخفيفة.. واليد الخفية

Facebook twitter rss