صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

سيد عبد العال: تأثير الأحزاب المدنية شكلى.. ونفوذ المرشح هو الفيصل فى الانتخابات

10 مايو 2015



حوار - مى زكريا
قال سيد عبد العال رئيس حزب التجمع إن دخول الشخصيات العامة للقوائم أفسد التحالفات الانتخابية وتسبب فى فشلها.. محذرا من سيطرة رأس المال على الانتخابات المقبلة ، وهو ما يقلص فرص الشباب والأحزاب الفقيرة فى اقتناص مقاعد فى البرلمان المقبل أو الانتخابات المحلية المرتقبة.
وكشف عبد العال فى حواره لـ «روزاليوسف» أن الأحزاب المدنية لا تملك أى شعبية بالشارع ، والمرشح هو من يأتى بالأصوات للصندوق.. إلى نص الحوار:
■ بداية كيف تقيم المشهد السياسى الراهن؟
- المشهد الحالى مليء بالعديد من الأمورالمختلفة سواء من ناحية مواجهة الإرهاب أو الوضع الاقتصادي، بجانب الارتباك الحادث فى المشهد السياسى، فنحن نحتاج أن نستكمل ما بدأناه منذ ثورة 30 يونيو بتنفيذ الاستحقاق الثالث من خارطة الطريق .
■ وكيف نضمن وجود برلمان قوى  يعبر عن طموحات الشعب فى ظل هذا التخبط؟
-  أرى أن الضرورة تحتم تشكيل البرلمان أما بالنسبة لأن يكون قويًا فالأمر يتوقف على ماذا نقصد بالقوة؟ فالخطر على البرلمان القادم يتمثل فى إمكانية نفاذ التيار المتأسلم داخله برؤيتهم التى خرج عليها الشعب فى 30 يونيو.
■ ولماذا لا تحسن الأحزاب من وضعها السياسى الضعيف والهش داخل الشارع السياسى؟
- القوى الليبرالية فى مصر والممثلة فى احزاب وتيارات سياسية ليست لها قاعدة اجتماعية ليبرالية والاحزاب والتيارات اليسارية لا يتوافر لها قاعدة اجتماعية يسارية وبالتالى الحصول على الاصوات يعتمد على شخص المرشح وعلاقاتة بالدائرة.. وهو ما يجعل منة تيارًا شكليًا وهذا يتجلى فى الاحزاب المدنية والتى تدعى القدرة على الاستحواذ على اغلبية البرلمان.
■ وما موقف الحزب من التحالفات الانتخابية ؟
- لابد من الأخذ فى الاعتبار ان التحالفات لم تكن بين أحزاب متقاربة فى الرؤية فكريا وسياسيا وانما يحكمها بالدرجة الأولى التنسيق على قائمة الـ120، لذا فإن قدرة الأحزاب على إجراء تحالف سياسى انتخابى غير موجودة لانها فى ظل وجود نظام فردى ولجوء الأحزاب للمرشح القادر على النجاح وليس مرشح الحزب يعطى نفوذًا للمرشح على الحزب نفسه.
■ ولكن التحالفات فشلت حتى الآن فى الاتفاق على القوائم وليس الفردى فقط؟
- فى اعتقادى أن المشكلة تكمن فى احتواء تشكيل القائمة على شخصيات عامة  الى جانب الفئات التى ميزها الدستور ، مما فتح الطريق للخلافات بجانب القدرة التمويلية والإنفاق على القوائم .
■وهل تتوقع حل البرلمان فى حال إجراء الانتخابات وفق تعديلات لجنة المستشار إبراهيم الهنيدى؟
- حضرت اجتماعات كثيرة بشأن التعديلات التى أدخلت على القانون، لتجنب عدم الدستورية، وهناك آراء لدى بعض الدستوريين فى عدم دستورية القانون ويمكن لأى محام يطعن دستوريا على القانون وبالتالى يبقى معرض مرة تانية أنه يقف قبل الانتخابات، وبالتالى الاحزاب لديها مقترح بتحصين القوانين، حتى لانقع فى مأزق عدم الدستورية.
■ وما الضوابط القانونية لمحاربة سيطرة المال على العملية الانتخابية وحماية البرلمان المقبل؟
- للأسف لاتوجد أدوات واضحة فى اطار القانون للرقابة على الانتخابات والمال السياسى سيتحكم بالتأكيد فى نسبة كبيرة من الدوائر الانتخابية، فى انتخابات البرلمان والمجالس المحلية.
■ وما تقديرك للخلاف الحادث داخل حزب الوفد؟
- ما يحدث داخل حزب الوفد يمكن أن  يكون فى اى حزب اخر  وعلى الكل ان يحتكم للائحة الحزب الداخلية والقواعد التنظيمية التى أقرها هذا الحزب والتراث النضالى له، والحفاظ عليه لان الطرفين حريصان وفقا لتصريحاتهما على تماسك حزبهما.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الحاجب المنصور أنقذ نساء المسلمين من الأسر لدى «جارسيا»
يحيا العدل
جامعة طنطا تتبنى 300 اختراع من شباب المبتكرين فى مؤتمرها الدولى الأول
4 مؤسسات دولية تشيد بالتجربة المصرية
قمة القاهرة واشنطن فى مقر إقامة الرئيس السيسى
أنت الأفضل
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»

Facebook twitter rss