صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 يناير 2019

أبواب الموقع

 

محافظات

بقال يخفى 800 بطاقة تموين ذكية ويدعى سرقتها بـ«الفيوم»

8 مايو 2015



الفيوم - حسين فتحى


فوجئ المستشار وائل مكرم محافظ الفيوم بالعشرات وهم يتجمهرون أمام ديوان المحافظة بسبب عدم مقدرتهم على الحصول على احتياجاتهم من الخبز طبقا للمنظومة الجديدة التى تمنح الفرد 5 أرغفة يوميا.. تبين أن أحد البقالين التموينيين قد جمع نحو 800 بطاقة ذكية ورفض تسليمها لهم خوفا من صرف السلع التمونيية المختصة بهم من بقال آخر وادعى فقدانها وهو ما دفع أهالى قرية كفور النيل التابعة لمركز الفيوم إلى التجمع فى طوابير لمحاولة لقاء المحافظ بعد أن فشل مسئولو التموين فى حل المشكلة.
  السيدة منال مصطفى «ربة منزل» قالت إن أسرتها مكونة من 7 أفراد فشلت فى الحصول على احتياجات أسرتها من الخبز بالرغم من حصولها الجمعة الماضية على اشتراك الحصول على الخبز لمدة شهر.
 واشتكت آمال مصطفى من سوء معاملة العديد من مفتشى التموين بدائرة بندر الفيوم خاصة أنه يعتبرون البسطاء من العبيد ممن ليست لهم حقوق لدى الدولة.
 وتشير إلى أنها لا تحمل بطاقة ذكية وبحوزتها أن تحصل على 20 رغيفًا يوميا من خلال الكارت الذهبى وللأسف قام أحد المفتشين بالتصريح لها بالصرف من أحد المخابز المنفية بعيدا عن منزلها بمنطقة البحارى بالرغم من المخبز الخاص بالمنطقة لا يبعد سوى 100 متر عن منزلها.
كما اشتكى العشرات من مواطنى مراكز إطسا وأبشواى ويوسف الصديق من اختفاء بطاقات صرف المواد التمونية الخاصة بهم وأنه هناك حججًا من البقالين بأنهم يقومون بمراجعتها لدى مكاتب التموين بغرض إثارة المشكلات مع أجهزة الدولة.
من جهته أكد أحمد عبد الوهاب وكيل وزارة التموين أن تمت إحالة البقال التموينى للتحقيق لمعرفة سبب إخفاء البطاقات الذكية الخاصة بمواطنى قرية كفور النيل وأنه يجرى حاليا حصر شكاوى المواطنين ببعض القرى الخاصة باختفاء بطاقاتهم لدى البقالين التموينيين.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

فى مهرجان الهيئة العربية للمسرح.. زخم مسرحى وبث مباشر من مصر للشارقة
«همزة وصل» تثير حفيظة عمرو دوارة
خان الخليلى المكان الذى قتل صاحبه
8 تكليفات من الرئيس للمحافظين
«صباح ومسا» جولته القادمة بمهرجان أفينون
أهالى الجيزة عن الخط الساخن 114: «محدش بيرد»
ضبط 5 مسئولين بشركتى بتروجيت والمصرية للاتصالات بتهمة الرشوة

Facebook twitter rss