>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

مساجد ضرار معاصرة!

25 اغسطس 2012

بقلم : د. أحمد محمود كريمة




من المقرر شرعًا أن المساجد بيوت الله - عز وجل - يجب أن تبنى ابتغاء وجه الله - تبارك وتعالى - على تقوى من  الله سبحانه -، وأن الصلاة مع الجماعة الصالحة وعباد الله - جل شأنه - المحافظين على الطهارة الحسية والمعنوية، والحذر من اتخاذ مساجد من أجل الاضرار بالمسلمين، وإيقاع الأذى بهم، والتفريق بين المسلمين، وجعلهم شيعًا.

ولعل هذه المعانى وما يناظرها وما يماثلها نصوص شرعية منها قوله - سبحانه «والذين اتخذوا مسجدًا ضراراً وكفرا وتفريقًا بين المؤمنين وإرصادًا لمن حارب الله ورسوله من قبل وليحلفن إن أردنا إلا الحسنى والله يشهد إنهم لكاذبون» الآية 107 سورة التوبة.

ومن المقرر شرعًا أن تعطيل المساجد عن أداء رسالتها (فى بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه يسبح له فيها بالغدو والأصال رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة يخافون يومًا تتقلب فيه القلوب والأبصار) الآية 35 سورة النور، ومن أهمها حلق الذكر الشرعى ودروس العلم «ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه وسعى فى خرابها أولئك ما كان لهم أن يدخلوها إلا خائفين لهم فى الدنيا خزى ولهم فى الآخرة عذاب عظيم».

- الآية 114 سورة البقرة، من الجرائم المنكرة، وأن من حرمات المساجد ما جاء فى قوله - صلى الله عليه وسلم ـ «جنبوا مساجدكم صبيانكم ومجانينكم» وشراءكم وبيعكم وخصوماتكم ورفع أصواتكم وإقامة حدودكم وسل سيوفكم» - سنن ابن ماجة 1/247، «نهى - ص - عن الشراء والبيع فى المسجد وأن تنشد فيه ضالة، وأن ينشد فيه شعر - سنن أبى داود 1/ 651 ، الترمذى 2/ 139 -.

إذا علم هذا : ما يدعو إلى الغرابة والنكارة معاً، ويبعث على الأسى والأسف، ويسبب الحزن والكمد، أن مساجد صارت بفعل جماعات وفرق العنف الفكرى من تيارات «الفكر القطبى لدى إخوان»، ووكلاء الوهابية المتسلفة أو السلفية للدعاة، جعلوها مساجد ضرار من سوء الأدب مع أئمة ووعاظ بل وكبار علماء ودعاة بهجر دروسهم على رؤوس الرواد والدعوة لمقاطعتهم لأنهم لهم أشيخ لا يرتضون بهم بديلاً يصدق عليهم فى تقديسهم لأشياخهم «ومن الناس من يتخذ من دون الله أنداداً يحبونهم كحب الله والذين أمنوا أشد حباً لله ولو يرى الذين ظلموا إذ يرون العذاب أن القوة لله جميعًا وأن الله شديد العذاب» - الآية 165 سورة البقرة- ومحاولات عقيمة فى فروعيات صارت فى نظر أشياخهم من أصوليات وقطعيات الدين!، وخصومات تكشف عن عوار أخلاقى وتردى سلوكي، وصنفت المساجد حسب الاحتلال الطائفى مساجد «إخوان» وأخرى «سلفية»

و«متصوفة» و«تبليغ ودعوة» و«جهاد»، وبعد انتفاضة 25 يناير تعاظمت الجرأة والوقاحة والبجاحة، حتى صار أئمة بين أمرين أحلاهما - كما يقال - مر إما الرضوخ والمسايرة - ول تقية - أو عدم المواظبة، وصارت المساجد تهدى هبة من قائمين عليها لأكابر رموز جماعات وفرق منسوبة بالدين لاعتبارات دنيوية، وتحجب قهرًا وعمدًا عن أساتذة جامعة الأزهر - عدا ثلة من ذوى الحظوة - وبالتالى صارت مساجد مقارًا لدعايات انتخابية ويأتي إخوان ومتسلفة فى رأس هذا وما مسجد أسد بن الفرات بالدقى المحتل من أحد المحامين!! المنازعين على الترشح الرئاسي، ومسجد القائد إبراهيم بالإسكندرية، ومساجد بالسويس، وغيرها، يسيطر عليها قوى سياسية تدعو لمرشحين فى مجالس نيابية ورئاسية!

واختلت هذه القوى لعمل معارض لبيع السلع خاصة المنسوجات ترويجًا لتياراتها تحت زعم العمل الخيري!

ويأتى العشر الأخير من رمضان ليكون عشر عذاب فى المساجد من جحافل مقيمين لا معتكفين لأن حقيقة الاعتكاف الشرعى المكث بالمسجد مدة أقلها يوماً وليلة، والوعاظ، والتكتل ضد أساتذة علماء دعاة جامعة الأزهر لاثنائهم عن خدماتهم الدعوية المؤداة بمجهودات فردية وسط تعامى وتغابى وتهميش قيادات دعوية بالأوقاف والأزهر لهم،! واتهامهم من قبل متسلفة أن عقيدتهم أشعرية فاسدة فيها زيغ وبهتان!، ومن قبل إخوان أنهم علماء سلطان!

- أى نظام سابق - وأنهم منافقون! هكذا دون رابط ولا ضابط! وهكذا تتمالأ قوى العنف الفكرى لتخريب مساجد من الثقافة الإسلامية الصحيحة وتنتهك حرماتها، والصمت المريب سيد الموقف.

وإلى الله وحده المشتكى







الرابط الأساسي


مقالات د. أحمد محمود كريمة :

اغتنام رمضان بالطاعات
مسامرة مع الصائمين
خصائص رمضان
مظاهر ومضار الفتن
الإخوان القطبيون
سيدنا المسيح ـ عليه السلام ـ «رفعه الله إليه»
تعظيم مواسم ومناسبات إسلامية
اعتداءات أثيمة على صحيح الإسلام
المشاركة فى الاستفتاء مصلحة شرعية
السباب فى الدعوة
مَنْ أهل السنة والجماعة؟
حماية النفس الآدمية فى الإسلام
يوم النحر فى الإسلام
يوم عرفة فى الإسلام
الاقتراض الربوى
وباء التشهير وحرمة الأعراض
تجفيف منابع الإزدراء الدينى (2)
تجفيف منابع الازدراء الدينى (1)
اعتذار حق وصدق

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
الفارس يترجل

Facebook twitter rss