>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

مطلوب التفاهم .. وليس الصدام

25 يونيو 2012

بقلم : جمال الدين حسين




بداية أقول الحمد لله علي انتصار ثورة 25 يناير 2011 بفوز محمد مرسي كمرشح لها بمنصب رئيس الجمهورية .. وقد قلت في هذا المكان  يوم الاحد 27 مايو الماضي : إنه بعد ظهور نتيجة الجولة الاولي من الانتخابات الرئاسية ودخول محمد مرسي إلي جولة الإعادة في مواجهة الفريق أحمد شفيق فإن الأمر يحتم علي شباب ثورة 25 يناير2011 وأنصارها أن يتجاوزوا عن الخلافات مع الاخوان وأن يذهبوا إلي لجان الانتخابات في جولة الإعادة ليصوتوا لصالح محمد مرسي كمرشح توافقي لقوي ثورة 25 يناير 2011 ليس حبا في مرسي والاخوان ولكن كراهية في مبارك والفلول واللصوص .. كما كتبت أيضا يوم الثلاثاء 5 يونيو الجاري وقلت: إن محمد مرسي لم يعد مرشح الاخوان وإنه بات يمثل ثورة 25 يناير في مواجهة الفريق أحمد شفيق الذي يمثل قوي الثورة المضادة .. وعبرت عن رأيي هذا وعن موقفي بضرورة التصويت لصالح محمد مرسي خلال أكثر من لقاء تليفزيوني علي قنوات الحرة والعالم والاتجاه والعراقية .. وقد تحقق ما كنت أراه الصواب .. ونجح الدكتور محمد مرسي كأول رئيس للجمهورية بعد ثورة  25 يناير 2011 وكأول رئيس مدني منتخب لمصر بعد ثورة  23 يوليو 1952 وكأول حاكم منذ 7000 سنة جاء لحكم مصر باختيار شعبها وإرادته الحرة .. وما يمكن قوله الآن إن شعبنا العظيم قد خرج من تحدي امتحان الديمقراطية بفوز محمد مرسي بمنصب رئيس الجمهورية إلي مواجهة تحد أكبر.. وأخطر .. وأعظم وهو تحقيق الاستقرار السياسي  لمصر والمضي بها قدما علي طريق البناء والتنمية والنهضة .. ولا أخفيكم تخوفي والكثيرين غيري من الخلافات القائمة بين الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي وبين المجلس الاعلي للقوات المسلحة .. وتحديدا الخلافات حول مكان حلف اليمين الدستورية .. وهل يكون ذلك طبقا للإعلان الدستوري المكمل أمام المحكمة الدستورية العليا أم يكون طبقا لما يقوله المقربون من مرسي أمام مجلس الشعب الذي قالت عنه المحكمة الدستورية العليا في حيثيات حكمها يوم 14 يونيو  : «إن تكوينه باطلا منذ لحظة انتخابه بما يترتب عليه زوال وجوده بقوة القانون دون حاجة لاتخاذ أي إجراء آخر».. وفي ضوء حيثيات حكم المحكمة الدستورية العليا التي لا يجوز الالتفاف حولها أو إهدارها .. وفي ضوء صعوبة الموقف وتأزمه بين الرئيس المنتخب والمؤسسة العسكرية فإن النصيحة الواجب قولها لرئيس الجمهورية المنتخب بإرادة الشعب هي ضرورة التريث والتحلي بأقصي درجات الحكمة وفق وصية رسولنا الأعظم للمؤمن بأنه كيس فطن .. وهو ما يوجب  من المقربين للرئيس المنتخب ضرورة التوقف عن إطلاق التصريحات لتهيئة الأجواء لتفاهمات مع الأخذ في الاعتبار دائما أننا شعب يريد التقدم إلي الأمام .. وهو ما يوجب التفاهم وليس الصدام.

 







الرابط الأساسي


مقالات جمال الدين حسين :

ضرورة عودة العلاقات المصرية الإيرانية
شخصية الرئيس محمد مرسى
بداية طيبة وجيدة للرئيس
يارب
شكرا للجنزورى ووزرائه المحترمين
اطمئنوا.. وتفاءلوا
قضية الشهيد سيد بلال
عودة مجلس الشعب المنحل تعنى الفوضى
يا خوفى على مصر
أخطر 48 ساعة فى تاريخ مصر
السيد الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية
السقوط الثانى لنظام مبارك
مهمة جيشنا حماية الوطن والمواطن
حفظ الله مصر وشعبها وجيشها
قادة القوات الجوية المصرية «كبش فداء» لعامر وناصر
عبد الحكيم عامر الرائد وليس المشير
طنطاوي.. المشير السادس
تعبنا من الفوضي والقبح
تحية للرجال..
في انتظار الحسم من المحكمة الدستورية
المستشار أحمد رفعت.. وقصور مبارك وولديه
الساعة الثانية ظهر اليوم موعد أخير
سلوكيات الفوضى والجنون
لا تبطل صوتك.. ولا تنتخب مبارك
اللواء مهندس حسين سعيد محمد موسى
كان طاغية.. وكان من حوله فاسدون
«يا خوفى من بكرة»
سعد الصغير صحفيا ورئيسا للتحرير!
مرسى لم يعد مرشح الإخوان.. وانتخابه ضرورة للحفاظ على الثورة
مطلوب ضمانات مكتوبة من الإخوان
ليس حبا في مرسي والإخوان.. ولكن كراهية في مبارك والفلول
صوتك ضميرك.. واختيارك عقلك
دولة المرشد فوق دولة القانون والدستور
إسرائيل تنتظر رئيسا مصريا أحمق يعطيها ذريعة الهجوم علي سيناء واحتلالها
عندما يفقد الفريق شفيق أعصابه
تصريحات غير لائقة لأبوالفتوح ضد المجلس العسكري
شك.. وخوف.. وقلق
نعم لعمرو موسى.. ولا لمرسى وأبو الفتوح
مبنى الوزارة والمساجد يا وزير الأوقاف
تحية لحكومة الجنزورى ورجال الشرطة
اللى يتلسع من الشوربة ينفخ فى الزبادى
أبو إسماعيل يريدها دماً.. والبلتاجى يرهب القضاء ورجاله
مرشحون لا يصلحون لرئاسة مدن وقرى
إسرائيل تهدد سيناء.. والإخوان فى حوار مع الأمريكان.. ويضغطون على قواتنا المسلحة!
تحيا قواتنا المسلحة.. يسقط تجار السياسة والدين
تحذير من الاقتراب من وزارة الدفاع
مصر ليست في حاجة إلي رئيس «عنتري»
العلاقات المصرية - السعودية
يا ويل مصر إذا سيطر الإخوان على جميع سلطاتها ومناصبها
هل يتم حل مجلس الشعب يوم الأحد 6 مايو؟
عن الحكومة.. والألغام.. والإخوان
مشروع محور القناة مسروق يا دكتور أبو الفتوح
بين مصر وإيران
شيوعيون وإخوان وسلفيون.. إيد واحدة!
ضرورة التصديق على قانون العزل السياسى
هل يمكن حسم الانتخابات الرئاسية من الجولة الأولي؟
توقعات بسقوط رئيس حزب الإخوان .. وإعادة بين أبوالفتوح وعمرو موسى
الإخوان.. وفشل مخطط «التكويش»
بريطانيا حامية اللصوص.. وسارقة الشعوب
لماذا تفضل إسرائيل عمر سليمان؟
إلى أخى وصديقى حازم أبوإسماعيل
مرشح واحد ونائبان في إطار فريق رئاسي
عن عمرو موسى.. وقواتنا المسلحة
إسرائيل تفكر فى الحرب.. وفى سيناء (2 -2)
إسرائيل تفكر فى الحرب.. وفى سيناء (1-2)
الساكت عن «خطايا الإخوان» شيطان أخرس
تحية واجبة إلى أيمن نور
كارثة الاستحواذ على مناصب وسلطات الدولة
بين إسرائيل.. والحكام العرب

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة
مكافحة الجرائم العابرة للأوطان تبدأ من شرم الشيخ فى «نواب عموم إفريقيا»

Facebook twitter rss