>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 مارس 2019

أبواب الموقع

 

المقالات

يكفى خمسة

22 فبراير 2019

بقلم : م. زياد عبد التواب




فى شهر أكتوبر عام 2014 فوجئ الجميع بصفقة شراء شركة فيس بوك لتطبيق الواتس آب بمبلغ يصل إلى 19 مليار دولار...بالطبع هى صفقة كبيرة وحدث مهم....تساءل بعض من جمهور المستفيدين عما جدوى وفائدة شراء تطبيق يتحول تدريجيًا إلى أن يكون مجانيًا بالكامل بعد تعثر فكرة أن يعطى المستخدم الجديد اشتراكًا مجانيًا لمدة عام ثم يطالبه بدولار لتجديد الاشتراك....فوجئ كثير من المستخدمين بقيام التطبيق بإعطائهم اشتراك مجانى مدى الحياة...بين كم السعادة لهذا الاشتراك وكم الدهشة لبيع هذه الشركة بهذه القيمة تم طرح عدد من الإجابات المنطقية والتى تتأرجح بين الأهداف التسويقية والاقتصادية والسياسية والاجتماعية والمخابراتية أيضًا...
بعد أن تمت عملية البيع  بدأ مستخدمو الفيس بوك فى الشعور بالارتباط بين الشبكتين....يتندر الجميع بأن قائمة مستخدمى الفيس بوك المرشحين للصداقة أصبحت فى ازدياد....طفا على السطح أناس لم نكن نعلم أن لديهم حسابات على الفيس بوك أصلًا وليوجد أصدقاء مشتركين حتى يتسنى للفيس بوك ترشيحهم....السر ببساطة هواستخدام الفيس بوك لبيانات الواتس آب وقائمة التليفونات الموجودة على التليفونات.....والبحث فى قاعدة مستخدمى الفيس بوك وإضافة هؤلاء إلى قائمة ترشيحات الأصدقاء...
بالطبع هذا أدى إلى مزيد من الأصدقاء ومزيد من العلاقات والتواصل بين المستخدمين...وبالتبعية هذا أدى إلى مزيد من المعلومات والبيانات والأخبار التى يتم تداولها بين هؤلاء المستخدمين....
ولأن القائمين على تلك الشبكات لا يرغبون فى وضع البيض كله فى سلة واحدة فيحاولون أن تبقى لكل شبكة ملامحها الخاصة...فالواتس آب مرتبط بالتليفون ورقمه وبنقل الملفات والصور والمقاطع الصوتية الصغيرة فيما اختص الانستجرام مثلًا بالصور ومواقعها....فإن الواتس آب بوصول عدد مستخدميه إلى مليار ونصف المليار مستخدم حول العالم أصبح أداة شديدة الأهمية والفاعلية والخطورة أيضًا... تأتى الخطورة من إمكانية استخدامه كأداة لنقل  الأفكار والأخبار المغلوطة وانتشارها بصورة سهلة وسريعة وجذابة أيضًا....يعتمد الواتس آب على المحادثات الثنائية أوالجماعية من خلال الكتابة والصورة والصوت والفيديو....فى الأسبوع الأخير من شهر يناير الماضى أفادت إدارة الفيس بوك بأنها قد قررت تحجيم الحد الأقصى للرسائل فى المرة الواحدة.....فى الماضى كان يمكن لأى مستخدم للواتس آب أن يقوم بإرسال رسالة واحدة إلى عشرين مستخدمًا مرة واحدة ...التحديث الجديد للتطبيق يحدد الحد الأقصى بخمسة فقط...أى لا يمكن للمستخدم أن يرسل الرسالة الواحدة إلى  أكثر من خمسة مستخدمين فى المرة الواحدة فقط...والسبب الذى أعلنته الشركة يدور حول محاولات تحجيم عملية نشر الأخبار الكاذبة والمغلوطة من خلال الواتس آب ويتم الاستشهاد بعدد من حوادث محاولات القتل فى الهند أو رسائل مغلوطة كادت أن تؤثر على نتائج  الانتخابات فى البرازيل  والتى كان مرجعها إلى رسائل واتس آب, هذا بالإضافة إلى صعوبة تتبع صاحب الرسالة الأصلية وتلك قضية أخرى.







الرابط الأساسي


مقالات م. زياد عبد التواب :

العلم الكئيب
لازم نحطم معلش
أن تكون مصريًا
وطن رقمى
أخلاق الفراعنة
الفرح شاطر والحزن أشطر
نيوزلاندا
البرتقالة
الإدارة بالأهداف
التنمر الإلكترونى
إرهاب المقشة
كيف تكسب الأصدقاء وتؤثر فى الناس؟
دع القلق وابدأ الحياة
حماية المستهلك إلكترونيًا
التحفيز المجانى
وفاة السوشيال ميديا
قاعدة الـ250
قرص فوار
باخوم
متى نتعلم؟
اللاعبون
حرب الروبوتات
الدقيقة الأخيرة قبل الانفجار
الحقيقة فين
غرائب الذكاء الصناعى
الانكشاف
القضاء الإلكترونى
السلوك والإدراك
الكتاب المفتوح
التعدد أداة النضج
كيف تعيش مائة عام؟
التفكير والعاطفة
الخروج الآمن من «الفيس بوك»
قابيل وهابيل الإلكترونى
عدم الانحياز الإلكترونى
كتاب الوجه.. شتاء 1971
الاستراتيجية الوطنية لكل شىء
50 سنة كتاب
الألوسى السيبرانى
الإرهاب الإلكترونى
«نور حياة»..
السموم الإلكترونية
السروال
وماذا بعد؟!
الخبر
أقوال
النقود
المسجد والكنيسة
نقطة واحدة
W W W
W W W
عام جديد
الكاتب الشبح
قراءة الشائعات 2-2
قراءة الشائعات 1-2
بحث 2018
هجوم متكرر
التواصل غدا 2/2
ابن عربى
التواصل غدًا «2/1»
قادرون باختلاف
الاستراتيجية الوطنية للأمن السيبرانى
وقت الفراغ
لعب عيال
التدخين المفيد
محمد أنور السادات
1918
فوق قمة الهرم
فقه الطابور
كيف تفسد حياتك؟!
ماسلو
نصف مليار
سنتان
التدفق
إفريقيا 2018
الكتلة الفعالة
سيدنا موسى «2»
سيدنا موسى
الكلمة تقتل
الوسيط
شفافية الفيسبوك
الفعل والقيمة والوسيلة
المستقبل
أمس واليوم والغد
تأثير الفراشة
الفوائد
سيدنا موسى
بديل التليفزيون
1971
الانتقاء
الحكاية وما ليس فيها 2-2
الحكاية وما ليس فيها 1-2
شهيد الإنسانية
القراءة الرشيدة
الأدلة الرقمية
مغول عصر المعلومات
فن الحرب
نراكم العام القادم
لماذا الشباب؟
العمل على التوازى
أن تكون إلكترونيا
الزائر
المنتدى
الرعاية الصحية الأمريكية
مليم أحمر
متلازمة جينوفيزى
مزرعة الحيوانات
رقم خاص
نظرية الشباك المكسور
ساعة رولكس
الإلكترونى والرقمى والافتراضى
الطبيب الإلكترونى
حكاية كل يوم
عصر الحكمة
الواجهة
المخدرات الرقمية
أرقام مفزعة
أسئلة
حرب الدقائق الست
وظائف المستقبل
اتصل ولا تنتقل
الكتاب المسموع
التكنولوجيا يأكل بعضها بعضا
إدارة الفيل الكبير
ربع ساعة
ديمقراطية المستقبل
الوفاة الإلكترونية
75%
حقوق الإنسان الإلكترونية
السبيكة النقية
عاش هنا
شظايا النصوص
الفجوة الرقمية
حوكمة الإنترنت (2/2)
حوكمة الإنترنت (1/2)
الغاية أم الوسيلة
ماذا لو
الجيل الرابع
الشروع غير مشروع
الويب الدلالى (ويب 3)
الشيزوفرينيا الإلكترونية
18+
العمر لحظة
تكلفة الأمن
الأكل الإلكترونى
بارانويا فيس بوك
تدخين الإنترنت (2)
تدخين الإنترنت(١)
المحمول وسنينه
الإنترنت وشبكات أخرى
قراءة الأرقام «3»
قراءة الأرقام (2)
قراءة الأرقام (1)
الحرية والضرر
جوجل والشطرنج
منحنى الجرس
كارت بوستال
القمامة الإلكترونية
الزمكان الإلكترونى

الاكثر قراءة

اليونيسكو تكرم الباحثة المصرية منة الصيرفى لتميزها فى مجال البحث العلمى
مورينيو: زهقت من الكلام عن «ميسى» و«رونالدو»
حلاوتهم تحكى 4 مشاهد لنجاتها من حادث الدرب الأحمر الإرهابى
فرقة كورية تغنى «3 دقات» بالعربية
ع الماشى
متجر بريطانى يوظف لصوصا لسرقته
كراكيب

Facebook twitter rss