>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

د.عمار على حسن.. السياسى يقتل عقله (٢-٢)

20 اغسطس 2018

بقلم : رشدي أباظة




يمعن الدكتور عمار على حسن فى خلافه مع الدولة. النظام. لا يريد أن يمنح عقله فرصة. أن ينظر فى تؤدة إلى ما آلت إليه البلاد. ثورات ترهق أى بلد فى العالم. الأسباب أرغى فيها وأزبد. لا حاجة للتذكير. حسن يرى الدنيا بعين السياسى. لايريد أن يراها بعين الحاجة. يوغل الآن فى الصدام. يرفض الحوار. الرؤية عن قرب. المعرفة من يقين. دعى حسن مرارا ليكون على علم. رفض.

يقول أن مايريده قوله يكتبه فى الصحف. لكن مداد المعرفة من أين. مصادر المعرفة أحد أطرافها الطرف المباشر. العنعنة ليست معرفة. تضيع الحقائق فى الطريق. أو تخضع لهوى. يكتب الدكتور عمار عن تشويه النخبة. يقول إن الدولة وراء التشويه. أسأله فى تؤدة. من الذى شوه النخبة. الذين قدموا الإخوان للناس. جعلوهم ملائكة وهم يعلمون. أم الدولة. من الذى سوق الفوضى وجعلها ثورة وحرية. النخبة أم الدولة. من الذى جعل ثلة من المأجورين يتسيدون المقاعد الأولى بعد ثورة يناير.  النخبة أم الدولة. أخطاء النخبة لا حصر لها. الدولة أخطأت بالطبع. كانت سببا رئيسا فى ما جرى ويجرى. لكن حسن يسأل عن الدولة. لماذا تفعل كل هذه المسالك.

حسن يقول المعانى قبل المبانى. ويقول إنه منع بفعل فاعل من الكتابة. الحقيقة أن حسن يكتب فى الخارج بلغة. وفى الداخل بلغة أخرى. فى صحف الخليج لا يستطيع أن يكتب عن الحرية التى يقول إنه وهب نفسه دفاعا عنها. فى القاهرة يكتب عن تداول السلطة والتغيير والثورة. فى الخليج يكتب عن الحب والمشاعر السياسية. فى القاهرة يكتب عن القتل والمؤامرات وشيطنة الدولة. هل يتجزأ المبدأ.

نسأل د. عمار. لماذا الخليج بوجه. والقاهرة بوجه. لم يمنع أحد حسن فى القاهرة. يمنح الفرصة فى الخارج. حسن يتحدث عن التغيير فى مصر. هل يتحدث عن التغيير فى إحدى الصحف الخليجية التى يكتب فيها. مستحيل. القاهرة تتسع وهناك لا يسع أحد أحد. هذه دعوة للمفكر أن يعود إلى العلم والصواب. لا يكيل بمكيالين. يمنح نفسه فرصة يلتقط فيها أنفاسه.  فهل يفعل حتى لا يفقد حياد العلم والفكر. دعنا نرى؟







الرابط الأساسي


مقالات رشدي أباظة :

«محمد» الذى لم يعرفه المسلمون! (3-3)
«محمد» الذى لم يعرفه المسلمون! (3-2)
«محمد» الذى لم يعرفه المسلمون! (3-1)
اغتيال القوة الناعمة.. «بيكا وشطة» نجوم شباك! (٢-٢)
اغتيال القوة الناعمة.. جريمة يناير «2-1»
خالد منتصر.. تكفير التفكير!
الزيادة السكانية.. التسويق الدينى للتهلكة (3-3)
الزيادة السكانية.. التسويق الدينى للتهلكة (3-2)
الزيادة السكانية.. التسويق الدينى للتهلكة (3-1)
لميس الحديدى.. جيم أوفر!
حسام بدراوى .. مؤسس حقوق الإرهاب!
الجريمة الضاحكة
الُمجدد عبدالفتاح السيسى!
بين منتدى شباب العالم ودافوس (4-4)
بين منتدى شباب العالم ودافوس (4-3)
بين منتدى شباب العالم ودافوس (٢-٤)
بين منتدى شباب العالم ودافوس (١-٤)
دبلوماسية الوجود المشترك بين «القاهرة والرياض» (3-3)
دبلوماسية الوجود المشترك بين «القاهرة والرياض» (3-2)
دبلوماسية الوجود المشترك بين «القاهرة والرياض» (١-٣)
السودان وديعة الدبلوماسية الرشيدة (2-2)
السودان.. وديعة الدبلوماسية الرشيدة (١-٢)
حسام بدراوى.. مرشد السياسة الترفيهية «2-2»
حسام بدراوى.. مرشد السياسة الترفيهية «1-2»
برامج الطهو القاتلة
فى الرد على «العرب» اللندنية!
الطابور الخامس!
مدرسة السيسى الدبلوماسية
العبور الدبلوماسى
فى الدرك الأسفل
كشف مزيد المزيد من المستور!
كشف الكثير من المستور!
كشف المستور
مليونيرات كفر طهرمس!
ويسألونك عن رشدى أباظة!
إخوان كاذبون!
كذب الإخوان ولو انشقوا!
مرتضى المهزوم! «2-2»
مرتضى المهزوم! «1-2»
التحليل النفسى لدولة مرتضى منصور (2-2)
التحليل النفسى لدولة مرتضى منصور (١-٢)
الصلوات الحرام
المسجد والكنيسة.. البناء على جثة القانون!
الاحتلال السلفى «٤-٤»
الاحتلال السلفى (4-3)
الاحتلال السلفى (٢-٤)
الاحتلال السلفى (١-٤)
المعجزة
الآن نقبل العزاء فى شهداء كرداسة!
هولوكوست الإخوان (٢-٢)
الهولوكست الإخوانى (١-٢)
أنا الدولة
منى الشاذلى.. جرائم لا تسقط بالتقادم (٢-٢)
منى الشاذلى.. الجرائم لا تسقط بالتقادم! (١-٢)
جديد يحدث فى «ديرب نجم»!
البلد دى فيها حكومة!
أنور الهوارى.. المضطرب فى العنبر! (٢-٢)
أنور الهوارى.. بروفيسير الفشل (١-٢)
«الكارو» فى القاهرة!
هشام قاسم.. انتهى الدرس (٢-٢)
هشام قاسم عاطل بالـأجرة (١-٢)
ثورة الشك (2-٢)
ثورة الشك (١-٢)
كنيسة مصر
عن الإعلام والإعلاميين (٢-٢)
عن الإعلام والإعلاميين (١-٢)
اعتزال لميس الحديدى (٢-٢)
اعتزال لميس الحديدى (١-٢)
عودة الدولة.. ٣٠ يونيو تتفوق على نفسها!
تراب الماس.. المجد للفوضى!
«الاستروكس» للجميع!
تدوير المخلفات المدنية!
الراقصة والجلاد (٢-٢)
الراقصة والجلاد (2-1)
«مارادونا» على عرفات!
د.عمار على حسن.. السياسى يقتل عقله (2-1)
بين يدى ابن عطاء!
محمد رمضان.. المتهرب «نمبر وان»!
د. عالية المهدى.. سن اليأس السياسى!
«توك توك» مجلس الوزراء!
قداسة البابا و قدسية القانون
«حلا» وانتحارى مسطرد.. أشقاء!
الإسلام فى خطر (٦-٦) الثورة الدينية الإلهية
الاسلام فى خطر(٥-٦) الدين فى المتحف!
الإسلام فى خطر (٤-٦) خلفاء فى مرمى التكفير
الإسلام فى خطر (٣-٦) الله هو المجدد الأول!
الإسلام فى خطر (٢-٦) المخالف عثمان بن عفان
الإسلام فى خطر (١-٦) تكفير عمر بن الخطاب
د. حسن نافعة.. الوسطاء يمتنعون!
ميدو القطرى
من قتل الجيزة؟!
شباب 30 يونيو
10 أسئلة لعبد الناصر سلامة
. . الأستاذ خيري رمضان يعظ !
وزير نقل الموتى
فى فقه الدولة «2-2» - أنصاف الرجال
فى فقه الدولة.. شىء من الخوف «١-٢»
نخبة المهجر!
النخبة الوهمية (4-4)
النخبة الوهمية (4-3) ابتزاز الدولة
النخبة الوهمية (٢-٤)
النخبة الوهمية «1-4»
نخبة للبيع
تميم «العدل جروب»!
.. طارق بلا نور!
داعية «البراند»!
الاستئذان بالدخول

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
الجبخانة.. إهمال وكلاب ضالة تستبيح تاريخ «محمد على باشا»

Facebook twitter rss