>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

10 أسئلة لعبد الناصر سلامة

30 يوليو 2018

بقلم : رشدي أباظة




ندخل مباشرة فى الموضوع. الأستاذ عبد الناصر سلامة. رئيس تحرير الأهرام الأسبق. غاضب. حانق . كتب «بوست» على صفحته  للرئيس. وجه له عشرة أسئلة . لم يستطع أن يقول صراحة أنها تخص الرئيس. مفهوم. الرجل حديث عهد بالنضال. بالتوجيهات. وأشياء أخرى. اختار الرمزية. يخشى المواجهة. لن أدافع عن الرئيس. لديه جحافل. ملاحظات لا تصلح لتقييم مسئول. مرسلة. لا تعكس المستوى المعرفى لصحفى تولى رئاسة تحرير أكبر مؤسسة صحفية فى الشرق الأوسط. ضحل . ركيك. أخطاء إملائية ونحوية بالجملة . الملاحظات إنشائية. تلوكها سيدات الكافيهات. وسط سحب دخان النرجيلة. البوست ليس به جديد. مكرر. يقوله الإخوان ومن شايعهم منذ عزل د. مرسى. ملاحظات فارغة المعنى والمضمون. لنتبادل إذًا المقاعد. نترك تقييم الرئيس جانبًا. نسأل الأستاذ سلامة عما أولاه الله إياه من مسئولية. رئاسة تحرير الأهرام. أكبر منصب يتولاه صحفى. أمنية. غاية. لنسأل ذات الأسئلة العشرة. قبل أن تسأل غيرك . حتى يتسنى لك تقييم غيرك. بمن فيهم رئيس الجمهورية.

السؤال الأول: كم وصلت أعداد توزيع الأهرام فى عهدك. كم تراجع. هل حقا تراجع 17‎%‎ أكبر نسبة فى تاريخ الأهرام ؟
السؤال الثانى: لماذا تقلصت الأهرام اقتصاديًا فى عهد توليك رئاسة التحرير. وتراجعت الإعلانات لأول مرة؟

السؤال الثالث: أين خطة إدارتك التحريرية التى قدمتها وقلت بأنها ستكون قفزة تاريخية للأهرام. أين ذهبت. لماذا لم نر أى إدارة مختلفة للأهرام فى عهدك عن كل من سبقوك. ماذا قدمت إذًا. طالما قدمت نفسك خبيرًا فى الإدارة. أم إنك خبير فقط فى إدارة الدول. ربما.

السؤال الرابع: كيف سمحت لنفسك تولى منصب رئاسة تحرير الأهرام بالمخالفة للقانون. لماذا تخطت جماعة الإخوان القواعد واللوائح فى اختيارك آنذاك. ألا يعتبر ذلك اغتصابًا للسلطة!
السؤال الخامس: لماذا لم تستجب لمطالب صحفيى الأهرام بالرحيل. نظموا وقفات تظاهرية. هتفوا ضدك. «يعملوا إيه علشان يفهموهالك»!

السؤال السادس: كيف سمحت لنفسك أن تتبادل اللكمات مع إحدى الصحفيات الفضليات لمجرد مطالبتها لك بالرحيل والكشف عن ذمتك المالية واتهامك بالفشل التحريرى والإدارى للأهرام؟

السؤال السابع: لماذا كنت تحمل سلاحك المرخص وتظهره للصحفيين وأنت رئيس لتحرير الأهرام. هل هذا السلوك يناسب مسئولا وكاتبا صحفيا؟
السؤال الثامن:
 لماذا لم تثر لكرامتك الصحفية عندما قررت إدارة «المصرى اليوم» منعك من الكتابة. لماذا لم تناضل. تدافع عن حرية الرأى والتعبير. أم لأن راتبك مستمر وتضاعف دون عمل ؟

السؤال التاسع: أين مهاراتك الصحفية.  لماذا تظل بدون عمل. من يملك المهارة يملك سوق العمل. كيف ترى تردى مستواك التعليمى واللغوى والثقافى. لماذا تتردد على المحامى فريد الديب؟
السؤال العاشر: من الكاتب الذى ارتضيت وضع اسمك على مقاله ذات ليلة قال فيها إن الكنائس والأديرة مليئة بالأسلحة والذخائر؟
الأستاذ عبد الناصر سلامة. أنتظر الإجابات العشر حتى لا تكون مثل السيدة البغى التى نشدت قول الشاعر : رمتنى بدائها وانسلت!







الرابط الأساسي


مقالات رشدي أباظة :

اغتيال القوة الناعمة.. جريمة يناير «2-1»
خالد منتصر.. تكفير التفكير!
الزيادة السكانية.. التسويق الدينى للتهلكة (3-3)
الزيادة السكانية.. التسويق الدينى للتهلكة (3-2)
الزيادة السكانية.. التسويق الدينى للتهلكة (3-1)
لميس الحديدى.. جيم أوفر!
حسام بدراوى .. مؤسس حقوق الإرهاب!
الجريمة الضاحكة
الُمجدد عبدالفتاح السيسى!
بين منتدى شباب العالم ودافوس (4-4)
بين منتدى شباب العالم ودافوس (4-3)
بين منتدى شباب العالم ودافوس (٢-٤)
بين منتدى شباب العالم ودافوس (١-٤)
دبلوماسية الوجود المشترك بين «القاهرة والرياض» (3-3)
دبلوماسية الوجود المشترك بين «القاهرة والرياض» (3-2)
دبلوماسية الوجود المشترك بين «القاهرة والرياض» (١-٣)
السودان وديعة الدبلوماسية الرشيدة (2-2)
السودان.. وديعة الدبلوماسية الرشيدة (١-٢)
حسام بدراوى.. مرشد السياسة الترفيهية «2-2»
حسام بدراوى.. مرشد السياسة الترفيهية «1-2»
برامج الطهو القاتلة
فى الرد على «العرب» اللندنية!
الطابور الخامس!
مدرسة السيسى الدبلوماسية
العبور الدبلوماسى
فى الدرك الأسفل
كشف مزيد المزيد من المستور!
كشف الكثير من المستور!
كشف المستور
مليونيرات كفر طهرمس!
ويسألونك عن رشدى أباظة!
إخوان كاذبون!
كذب الإخوان ولو انشقوا!
مرتضى المهزوم! «2-2»
مرتضى المهزوم! «1-2»
التحليل النفسى لدولة مرتضى منصور (2-2)
التحليل النفسى لدولة مرتضى منصور (١-٢)
الصلوات الحرام
المسجد والكنيسة.. البناء على جثة القانون!
الاحتلال السلفى «٤-٤»
الاحتلال السلفى (4-3)
الاحتلال السلفى (٢-٤)
الاحتلال السلفى (١-٤)
المعجزة
الآن نقبل العزاء فى شهداء كرداسة!
هولوكوست الإخوان (٢-٢)
الهولوكست الإخوانى (١-٢)
أنا الدولة
منى الشاذلى.. جرائم لا تسقط بالتقادم (٢-٢)
منى الشاذلى.. الجرائم لا تسقط بالتقادم! (١-٢)
جديد يحدث فى «ديرب نجم»!
البلد دى فيها حكومة!
أنور الهوارى.. المضطرب فى العنبر! (٢-٢)
أنور الهوارى.. بروفيسير الفشل (١-٢)
«الكارو» فى القاهرة!
هشام قاسم.. انتهى الدرس (٢-٢)
هشام قاسم عاطل بالـأجرة (١-٢)
ثورة الشك (2-٢)
ثورة الشك (١-٢)
كنيسة مصر
عن الإعلام والإعلاميين (٢-٢)
عن الإعلام والإعلاميين (١-٢)
اعتزال لميس الحديدى (٢-٢)
اعتزال لميس الحديدى (١-٢)
عودة الدولة.. ٣٠ يونيو تتفوق على نفسها!
تراب الماس.. المجد للفوضى!
«الاستروكس» للجميع!
تدوير المخلفات المدنية!
الراقصة والجلاد (٢-٢)
الراقصة والجلاد (2-1)
«مارادونا» على عرفات!
د.عمار على حسن.. السياسى يقتل عقله (٢-٢)
د.عمار على حسن.. السياسى يقتل عقله (2-1)
بين يدى ابن عطاء!
محمد رمضان.. المتهرب «نمبر وان»!
د. عالية المهدى.. سن اليأس السياسى!
«توك توك» مجلس الوزراء!
قداسة البابا و قدسية القانون
«حلا» وانتحارى مسطرد.. أشقاء!
الإسلام فى خطر (٦-٦) الثورة الدينية الإلهية
الاسلام فى خطر(٥-٦) الدين فى المتحف!
الإسلام فى خطر (٤-٦) خلفاء فى مرمى التكفير
الإسلام فى خطر (٣-٦) الله هو المجدد الأول!
الإسلام فى خطر (٢-٦) المخالف عثمان بن عفان
الإسلام فى خطر (١-٦) تكفير عمر بن الخطاب
د. حسن نافعة.. الوسطاء يمتنعون!
ميدو القطرى
من قتل الجيزة؟!
شباب 30 يونيو
. . الأستاذ خيري رمضان يعظ !
وزير نقل الموتى
فى فقه الدولة «2-2» - أنصاف الرجال
فى فقه الدولة.. شىء من الخوف «١-٢»
نخبة المهجر!
النخبة الوهمية (4-4)
النخبة الوهمية (4-3) ابتزاز الدولة
النخبة الوهمية (٢-٤)
النخبة الوهمية «1-4»
نخبة للبيع
تميم «العدل جروب»!
.. طارق بلا نور!
داعية «البراند»!
الاستئذان بالدخول

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
إحنا الأغلى
كاريكاتير
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss