>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

تميم «العدل جروب»!

17 يوليو 2018

بقلم : رشدي أباظة




صديق أريب. له حكمة بالغة. اقتنصها من تغيير المواقف والآراء جراء تبدل المقاعد. يقول. قل أين تقف. أقول لك حقيقة رأيك. ومغزى موقفك. د.مدحت العدل. أحد عناقيد المواهب الفنية المصرية. نشر «تويتة» أمس يمجد فيها أمير دولة قطر. الشيخ تميم. بمناسبة المباراة النهائية لكأس العالم الروسى. كتب يقول. كلام أمير قطر فى تقديم بلده لكأس العالم كلام متوازن ومحترم أمام العالم كله.

أين يقف د.مدحت العدل. سؤال تفرضه حكمة الصديق الأريب. كى نعرف حقيقة الرأى ومغزى الموقف. العدل قدم أعمالًا فنية جيدة. للشهداء الأبرار. الذين لقوا حتفهم جراء الحرب مع الإرهاب. الإرهاب الذى تموله قطر. أعمال العدل الفنية محل ترحاب. كان مكان وقوف «العدل» فى ذلك الوقت داخل الدولة. محل تقدير من الإدارة. إدارة الدولة المصرية. كانت له مطالب عدة. تمت الموافقة على بعضها. ما توافق مع القانون والمصلحة العامة مر. دون ذلك. لا. لأنه لا يوجد لأحد «جمايل». كان آخر مطالب «العدل جروب» غير المشروعة. محاولة فرض بيع ثلاثة مسلسلات لقناتين فضائيتين كبيرتين. نسر الصعيد. أرض النفاق. لدى أقوال أخرى. جبرا. الرأى الفنى كان صاحب القرار. تم رفض اثنين منهما. الرأى الفنى لإحدى القنوات الكبرى ذائعة الصيت. وافق على عرض نسر الصعيد. قناة dmc. غضب العدل. باع أحدهما للتليفزيون السعودي. المملوك للمملكة العربية السعودية. السعودية التى يقف الأمير تميم مع أعدائها. الأمير تميم  الذى يمول الإرهاب الإيرانى فى اليمن. الإرهاب الإيرانى الذى يطلق الصواريخ حتى على الأراضى المقدسة. المدينة المنورة.
تبدل مكان وقوف «العدل». تغيرت مصالحه. هل نسأل ونقول. هل أعماله الفنية التى كانت لصالح الشهداء. الشهداء الذين لقوا حتفهم طوال 5 سنوات. قناعة أم أن المصلحة التى اقتضت. العدل الآن يقف فى معسكر قتلة الشهداء. أصبح كلام الأعداء متوازنا ومحترما. لمجرد رفض شراء مسلسلين يتبدل المقعد. الأمير تميم مطلوب منه دفع فاتورة مساهمته فى محاولة هدم الدولة المصرية عقابا لها على 30 يونيو. عزل مرسى. سيطرة التيار الوطنى على السلطة. ساهم فى قتل مئات الضباط والجنود. ساهم فى تمويل تفجير الكنائس. محاولة اغتيال مصر. حصار مصر. الأمير تميم أضحت كلماته متوازنة. محترمة. عام ١٩٨١ تخرج د.مدحت من كلية الطب. عمر الأمير تميم عام واحد آنذاك. مدهش ألا يدرك الانسان قيمة ذاته. يلجأ لمغازلة أعدائه. وأعداء وطنه. يحدث ذلك عندما يفقد الشخص سيطرته على إحباطاته.  تسيطر عليه حالة مازوخية سياسية. يتلذذ بمغازلة الخصوم. قتلة الشهداء. هل ينتظر «العدل جروب» ردا. أم أن التجاهل الأميرى سقف طموحه؟

لدى سؤالان بعد وقوف «العدل جروب» فى المعسكر القطرى. السؤال الأول للدولة المصرية : هل د. العدل  لا يزال هو مسئول ملف تطوير السينما فى مصر؟
السؤال الثانى للدولة السعودية: هل سيتم عرض مسلسلات العدل مرة أخرى على شاشة سعودية بعد مديح ومغازلة أمير قطر؟







الرابط الأساسي


مقالات رشدي أباظة :

اغتيال القوة الناعمة.. «بيكا وشطة» نجوم شباك! (٢-٢)
اغتيال القوة الناعمة.. جريمة يناير «2-1»
خالد منتصر.. تكفير التفكير!
الزيادة السكانية.. التسويق الدينى للتهلكة (3-3)
الزيادة السكانية.. التسويق الدينى للتهلكة (3-2)
الزيادة السكانية.. التسويق الدينى للتهلكة (3-1)
لميس الحديدى.. جيم أوفر!
حسام بدراوى .. مؤسس حقوق الإرهاب!
الجريمة الضاحكة
الُمجدد عبدالفتاح السيسى!
بين منتدى شباب العالم ودافوس (4-4)
بين منتدى شباب العالم ودافوس (4-3)
بين منتدى شباب العالم ودافوس (٢-٤)
بين منتدى شباب العالم ودافوس (١-٤)
دبلوماسية الوجود المشترك بين «القاهرة والرياض» (3-3)
دبلوماسية الوجود المشترك بين «القاهرة والرياض» (3-2)
دبلوماسية الوجود المشترك بين «القاهرة والرياض» (١-٣)
السودان وديعة الدبلوماسية الرشيدة (2-2)
السودان.. وديعة الدبلوماسية الرشيدة (١-٢)
حسام بدراوى.. مرشد السياسة الترفيهية «2-2»
حسام بدراوى.. مرشد السياسة الترفيهية «1-2»
برامج الطهو القاتلة
فى الرد على «العرب» اللندنية!
الطابور الخامس!
مدرسة السيسى الدبلوماسية
العبور الدبلوماسى
فى الدرك الأسفل
كشف مزيد المزيد من المستور!
كشف الكثير من المستور!
كشف المستور
مليونيرات كفر طهرمس!
ويسألونك عن رشدى أباظة!
إخوان كاذبون!
كذب الإخوان ولو انشقوا!
مرتضى المهزوم! «2-2»
مرتضى المهزوم! «1-2»
التحليل النفسى لدولة مرتضى منصور (2-2)
التحليل النفسى لدولة مرتضى منصور (١-٢)
الصلوات الحرام
المسجد والكنيسة.. البناء على جثة القانون!
الاحتلال السلفى «٤-٤»
الاحتلال السلفى (4-3)
الاحتلال السلفى (٢-٤)
الاحتلال السلفى (١-٤)
المعجزة
الآن نقبل العزاء فى شهداء كرداسة!
هولوكوست الإخوان (٢-٢)
الهولوكست الإخوانى (١-٢)
أنا الدولة
منى الشاذلى.. جرائم لا تسقط بالتقادم (٢-٢)
منى الشاذلى.. الجرائم لا تسقط بالتقادم! (١-٢)
جديد يحدث فى «ديرب نجم»!
البلد دى فيها حكومة!
أنور الهوارى.. المضطرب فى العنبر! (٢-٢)
أنور الهوارى.. بروفيسير الفشل (١-٢)
«الكارو» فى القاهرة!
هشام قاسم.. انتهى الدرس (٢-٢)
هشام قاسم عاطل بالـأجرة (١-٢)
ثورة الشك (2-٢)
ثورة الشك (١-٢)
كنيسة مصر
عن الإعلام والإعلاميين (٢-٢)
عن الإعلام والإعلاميين (١-٢)
اعتزال لميس الحديدى (٢-٢)
اعتزال لميس الحديدى (١-٢)
عودة الدولة.. ٣٠ يونيو تتفوق على نفسها!
تراب الماس.. المجد للفوضى!
«الاستروكس» للجميع!
تدوير المخلفات المدنية!
الراقصة والجلاد (٢-٢)
الراقصة والجلاد (2-1)
«مارادونا» على عرفات!
د.عمار على حسن.. السياسى يقتل عقله (٢-٢)
د.عمار على حسن.. السياسى يقتل عقله (2-1)
بين يدى ابن عطاء!
محمد رمضان.. المتهرب «نمبر وان»!
د. عالية المهدى.. سن اليأس السياسى!
«توك توك» مجلس الوزراء!
قداسة البابا و قدسية القانون
«حلا» وانتحارى مسطرد.. أشقاء!
الإسلام فى خطر (٦-٦) الثورة الدينية الإلهية
الاسلام فى خطر(٥-٦) الدين فى المتحف!
الإسلام فى خطر (٤-٦) خلفاء فى مرمى التكفير
الإسلام فى خطر (٣-٦) الله هو المجدد الأول!
الإسلام فى خطر (٢-٦) المخالف عثمان بن عفان
الإسلام فى خطر (١-٦) تكفير عمر بن الخطاب
د. حسن نافعة.. الوسطاء يمتنعون!
ميدو القطرى
من قتل الجيزة؟!
شباب 30 يونيو
10 أسئلة لعبد الناصر سلامة
. . الأستاذ خيري رمضان يعظ !
وزير نقل الموتى
فى فقه الدولة «2-2» - أنصاف الرجال
فى فقه الدولة.. شىء من الخوف «١-٢»
نخبة المهجر!
النخبة الوهمية (4-4)
النخبة الوهمية (4-3) ابتزاز الدولة
النخبة الوهمية (٢-٤)
النخبة الوهمية «1-4»
نخبة للبيع
.. طارق بلا نور!
داعية «البراند»!
الاستئذان بالدخول

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
الفارس يترجل
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب

Facebook twitter rss