>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

27 مارس 2019

أبواب الموقع

 

المقالات

رمضان فرصة

23 مايو 2018

بقلم : صبحي مجاهد




لا يختلف اثنان على أن رمضان شهر له طبيعة خاصة لدى المسلمين فى العالم أجمع إلا انه سيظل فى مصر له طبيعة خاصة حيث تتزايد صور التكافل الاجتماعى التى توارثها المصريون جيلاً بعد جيل، وسيظل فعل الخير هو السمة السائدة فى شهر رمضان الكريم فى مصر.
ولكن مع تغير العديد من الظروف والأحوال المادية أصبح البعض يتكاسل عن فعل الخير فى رمضان ويرى ان الإنفاق فى الخير أصبح مكلفاً للغاية، والناظر لتلك الرؤية يجد أن الحوال المادية ليست هى السبب وحدها فى تراجع البعض عن فعل الخير فى شهر الصوم، ودليل ذلك أن المصريين فى الستينيات رغم الظروف الصعبة التى كانوا يمرون بها حيث الحروب والنكسة إلا ان افعال الخير لم تنقطع بل كان الكل يساهم بقدر ما يستطيع.
لابد ان يعرف الجميع أن رمضان فرصة حقيقية فالخير فيه مضاعف وأنه من الممكن فى ظل الظروف الحالية والتى يرى البعض أنها عائق لفعل الخير، ان تكون هناك اعمال خير جماعية، بحيث يتجمع كل خمسة او عشرة لعمل احد افعال الخير المشتركة والتى اصبح من الصعب ان يؤديها الفرد بنفسه، فتصبح لدينا أعمال كثيرة فى الخير.
إن شهر رمضان يعد فرصة كبيرة لتحقيق التكامل المجتمعى، فهو شهر الرحمة، وشهر البر، وشهر الجود، وشهر الكرم، وفى فعل الخير تمثل برسول الله صلى الله عليه وسلم الذى كان أجود الناس فى شهر رمضان، ولقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أجود الناس، وكان أجود ما يكون فى رمضان، كان أجود بالخير من الريح المرسلة.. وقد قال صلى الله عليه وسلم: (أفضل الصدقة صدقة فى رمضان).
إن رمضان شهر كريم يزداد فيه كرم الله على عباده وينظر إلى عباده الذين يسارعون فى فعل الخير، وبقدر كرمهم لغيرهم بقدر ما كان الجزاء عظيم من رب كريم.
وأمر آخر فى فعل الخير وهو فعل الخير مع النفس، وقد يتعحب البعض من هذا التعبير، ولكن هناك فعل الإنسان الخير مع نفسه فى هذا الشهر المبارك وهو فعل الطاعات كالعبادة التى تزيد العبد من القرب إلى الله، وعلى رأسها  القيام بين يدى الله وكثرة السجود له، فقد قال صلى الله عليه وسلم : (من قام رمضان إيماناً واحتساباً، غفر له ما تقدم من ذنبه) وقد كان قيام الليل دأب النبى صلى الله عليه وسلم وأصحابه. قالت عائشة : رضى الله عنها: (لا تدع قيام الليل، فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان لا يدعه، وكان إذا مرض أو كسل صلى قاعداً.







الرابط الأساسي


مقالات صبحي مجاهد :

حسن الصحبة بالأمهات
التطاول لغة الإرهاب
الإسلام وتكريم المرأة
أطلس الأوقاف
الحب المشروع
الأزهر .. ومكانته
حماية الوقف ومشروع الأوقاف
الوطن أولا
 نبي الإنسانية وأخلاق الحبيب
أمانة « ذوى الاحتياجات الخاصة»
تجديد للتنوير
ضد الإدمان
مؤتمر الافتاء والتجديد المنتظر
مبادرة لنشر الفكر الوسطى
جهود سعودية لراحة الحجيج
أمانة المنبر.. ووثيقة الأوقاف
جهود الإمام.. ومكانة الأزهر
حق الفتوى للدعاة
 وفاة عالم مستنير
الوزير المجدد
صدقة الفطر .. وفرحة الفقير
صوم الصالحين
خطوات الشيطان
الزكاة وحقيقة استثمارها
رمضان ومراجعة النفس
الدعاة.. والموعظة الحسنة
 مجلس عالمى للقرآن .. ودليل للأئمة
تكريم القرآن وحفظته
وزير.. ودعاة ضد الإرهاب
سفر الدعاة .. وقرار الوزير
قوائم الدعوة والفتوى
تقييم الدعاة
تطوير أئمة الأوقاف
فوضى مكبرات الصوت بالمساجد .. وقرار الوزير
تحليلات مغرضة للوقيعة بالأزهر
حقيقة الحب
عملية تطهير للفاسدين بالأوقاف
فتاوى تفصيل
الإفتاء ومواجهة الإرهاب
الخطبة المكتوبة
العقلية الواعية لوزير الأوقاف
رسائل الطيب لبورما وإسرائيل
الأزهر والإفتاء ومحاصرة الفكر المتطرف
المتشددون وميلاد المسيح
الأزهر فى مواجهة التشيع
ساحة الطيب وكرم الإمام الأكبر
أمن مصر وعد إلهى
تأشيرة حج
حجاج برتبة شهداء
الصدق منجاة العمل الخيرى
الأزهر والأوقاف.. تكامل لا اختلاف
عندما يتحدث الغرب باسم الإسلام
الإسراء.. وعلاقتنا بالله
الأزهر ومؤسسة القرن الأمريكية

الاكثر قراءة

الحضارة المصرية تبهر الرئيس البلغارى فى القلعة ومتحف التحرير
«بيرلو»: يوفنتوس سيفوز بأوروبا.. بشرط
سفارة مصر بالبرازيل تحتفل بيوم المرأة العالمى
إطلاق مجلس الأعمال المصرى البلغارى
50 دار نشر تشارك فى معرض الإسكندرية الدولى للكتاب
«القاهرة - صوفيا».. الطريق لاستقرار الشرق الأوسط والبلقان
«كانتى» عن مفاوضات الريال: مفيش حاجة رسمى

Facebook twitter rss