>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

70 مترا تحت الأرض

19 مارس 2018

بقلم : رشدي الدقن




 30 مليون ساعة عمل ، 70 مترا تحت الأرض، رجال يواصلون الليل بالنهار لإنجاز المشروع الأضخم، أنفاق قناة السويس.
معجزة حقيقية فى وقت قياسى، وأرقام مرعبة حققها الرجال فى 3 سنوات فقط.
تم تسلم مواقع العمل بنهاية فبراير 2015 ثم توالى وصول ماكينات حفر الأنفاق اعتبارا من نوفمبر 2015 حتى مارس 2016، وتم تجميعها بمواقع العمل بأيدى المهندسين والفنيين والعمال المصريين، وبدأ الحفر فى يونيو 2016 باستخدام الماكينات بسواعد مصرية 100%.
30 مليون ساعة عمل حقيقية أنجزها 5 آلاف مهندس وفنى وعامل مصرى، عملوا على مدار الساعة 3 ورديات، دون إجازات طوال السنوات الثلاث الماضية.
ولمن لا يعرف، ساعات العمل يتم حسابها من خلال كل عامل قضى كام ساعة ويضرب هذا الرقم فى عدد العمال فى عدد أيام العمل نفسها.
30 يونيو القادم، ستكون الأنفاق جاهزة، لتمر حضرتك إلى سيناء فى 20 دقيقة فقط، بدلا من فترة مرور كانت تصل أحيانا إلى 5 أيام.
4 شركات مصرية هى المقاولون العرب وبتروجت وكونكورد وأوراسكوم، قاموا بالمهمة الصعبة، نفقان فى جنوب بورسعيد ونفقان فى شمال الإسماعيلية.
الطول الاجمالى للنفق 5820 مترا، وأقصى عمق له من سطح الأرض 70 مترا، وأقصى عمق من سطح مياه القناة 53 مترا، والمسافة ما بين سطح المياه وجسم النفق 40 مترا، والارتفاع الصافى للنفق من الداخل 5.5 متر وكل نفق به حارتان مروريتان عرض الواحدة 3.65م، جسم النفق نفسه مكون من 9 حلقات خرسانية وزن الوحدة منها 13 طنا تقريبا، ويتم تركيبها بأوناش هى الأضخم فى العالم .
النفق مجهز بشكل عملى لعمليات  إخلاء المواطنين بشكل علمى محترف من خلال 4 فتحات عرضية تربط كل نفقين، وعن طريق سلم دائرى ينقل المواطنين فى حالة الخطر أسفل طريق النفق الذى تمر عليه السيارات.
أرقام تمت دراستها بدقة شديدة لأمرين، الأول: عدم إعاقة المرور فى القناة لأى سفينة مهما كان حجمها أو حمولتها، والثانية: إمكانية تحقيق تطوير فى القناة فى المستقبل وبأى شكل من الأشكال.
مشروع أنفاق القناة هو بحق فخر لكل مصرى، فمشاريع البنى التحتية فى العالم كانت هى الطريق  فى جميع البلدان الاقتصادية  التى بدأت تجربتها من خلال مشاريع لإنعاش الاقتصاد.
الأنفاق ومن قبلها  قناة السويس الجديدة، مجرد نقطة فى خطة استراتيجية كبيرة لا تظهر فوائدها بسرعة، لكنها ستعود بالنفع بعد وقت.
مشروع الأنفاق واحد من أهم المشروعات الاستراتيجية لتنمية سيناء وأحد المشروعات المهمة التى تضمنها منظومة تطوير محور قناة السويس والتى بلغت تكلفتها 50 مليار جنيه منها 25 مليارا لتوسعة القناة و25 مليارا أخرى لتنفيذ منظومة المشروعات اللوجيستية.
 وتكمن الأهمية الاستراتيجية لهذه الأنفاق فى أنه يربط منطقة شرق القناة وسيناء بمحافظات الإسماعيلية وبور سعيد والسويس.. مما يعظم من الاستفادة من الموارد التنموية المتاحة فى سيناء بعد إهمالها عقودا زمنية طويلة.
وتمثل هذه الأنفاق نقطة ارتكاز أساسية فى تنمية محور قناة السويس ولا سيما فى مجال الخدمات اللوجيستية والتى سوف تقام على جانبى المحور من ناحية الشرق والغرب وكذلك فى مجال حركة التجارة الداخلية بين محافظات الدلتا وشبه جزيرة سيناء.
وتكمن الأهمية النسبية لهذه الأنفاق فى أنها:  أولاً: تم حفرها بأموال وأيد مصرية خالصة.
ثانياً:  قضت على مشكلة البطالة فى مجال المعمار بشكل عام فلا يوجد عامل معمارى عاطل
ثالثاً: أن مصر نجحت فى  الاستفادة من خبرات الدول المتقدمة فى حفر الأنفاق مثل ألمانيا وسويسرا وإسبانيا.
 رابعاً: خرجت كوادر شبابية مصرية متميزة ومؤهلة للعمل فى هذا المجال وبأكبر الخبرات العالمية.







الرابط الأساسي


مقالات رشدي الدقن :

«مصطفى مينا»
كيرياليسون
«عيال جعانة»
«دمه خفيف»
«صناعة الكذب»
«مصرالسمحة»
العالِم الذى نهينه
«الغضبان المحترم»
«فكرت تسرق بنك»
«خراب بيوت»
«خليها تحمض»
«مصطفى رمزى»
«دماء فى الشارع»
«الرقابة وحدها مش كفاية»
«تراب الميرى»
«المذيع والحمار»
«جثة ديالا»
«جثة ديالا»
«أولاد الأصول»
«انسف تاريخك»
«الإحباط»
«آه لو لعبت يازهر»
«فى صحتك»
«سينجل مازر»
«أشك»
«جرسوهم»
«لا تصدقوا عمرو خالد»
«وهم أزمة السكن»
«فى عشق صوفيا»
«اشتم بلدك!!»
«أموال الإرهابيين»
« راسين x ؟»
«أيمن نور.. تااانى»
«أنت متراقب»
«حلاوة روح»
«حلاوة روح»
«أمان»
15 يوما
«جميلة وجنينة»
«ظهير شعبى»
«مسخ سياسى»
الأب الرئيس
المجنون
التعديل الوزارى
القيصر
ماذا حدث للمصريين؟
الجبهة الداخلية
الانتخابات
الأزهر والكنيسة والصحفيون !
ذئاب منفردة
«دين بسمة»
«كوميكس»
اللعبة
 13 يوما
نقدر
52 ولا 53
«مشيرة والعرابى»
خدامين مصر
«رنة واقفل»
حوار طظ
«زين وماسبيرو»
«من قتل ريجينى»؟
«مش بحبك ياقبطى»
«النحاس وعشماوى»
«الشيخ كشك وأم كلثوم»
«الشيخ كشك وأم كلثوم»
«متدين بطبعه»
«الرجال»
«فوبيا»
«مابتصليش ليه»؟!
«نطبطب وندلع»
لماذا يوليو؟!
تجربة فنزويلا
المرتبة 199!
شهقة الخلاص
«الإعلان اليتيم»
«عفاف وأخواتها»

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
إحنا الأغلى
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss