>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

دمشق وإن طال السفر

27 فبراير 2018

بقلم : حازم منير




ما الذى جمع بين العشق والشعراء وبين دمشق العاصمة الأصيلة بين نظيرتها العربية، أغلب الظن أنها من المدن ذكية الرائحة سارقة القلوب والعقول، أو كما يسمونها «مدن تجذب حبك وعشقك لها» فلا تطيق فراقها ولا تقدر على نسيانها.
قال عنها شاعرنا أحمد شوقى فى قصيدته «نكبة دمشق»: سلام من صبا بردى أرق.. ودمع لا يكفكف يا دمشق.
ووصفها الشاعر نزار قبانى متألما على حالها  فى قصيدته «مفكرة عاشق دمشقى» قائلا:» دمشق يا كنز أحلامى ومروحتى.. أشكو العرب أم اشكو لك العربا».
وتمثل فيها شاعر الثورة الفلسطينية محمود درويش الطريق للنهوض من الكبوة فدعاها فى قصيدته «طريق دمشق»: إلى.. اغتسلى يا دمشق بلونى.. ليولد فى الزمن العربى نهار، واضاف: دمشق الطريق.. ومفترق الرسل الحائرين أمام الرمادى.
الفارق بين قصائد شوقى ونزار ودرويش سنوات طويلة لكن الغريب والمثير أن جمع بين قصائدهم حزنا واسى على مدينة الثقافة والعلوم والحضارة عاصمة الشام المستهدف الان بالتقسيم والتفتيت.
ما يحدث فى المدن السورية المختلفة نموذجا سيدخل التاريخ لأسلوب تمزيق أمة وتقطيع أوصالها وتحويلها لدويلات طوائف تحقيقًا لأغراض استعمارية وإخضاع شعوب لمصالح شعوب أخرى.
ما يجرى فى سوريا ليس جديدًا عليها فهى دائما مع مصر تمثل قلاع الصمود لحماية شعوب المنطقة، ومن يتجاهل حقيقة الصلة التاريخية بين القاهرة ودمشق هو خاسر لحاضره ومستقبله.
تدخل دمشق فى المواجهات والمعارك عبر التاريخ وتخرج منها أقوى وأصلب عودا وقدرة على مواصلة مسيرة الفكر والتنوير والتغيير .
سيذكر التاريخ أن ما حصل فى الشام داخل الحدود السورية نموذج على فقدان الضمير الإنسانى الذى يترك شعوبًا تتمزق ويسقط أطفالها ونساؤها وشيوخها الأبرياء العزل قتلى ومصابين بالغازات السامة والأسلحة المحرمة.
دمشق تعكس الآن حالة الثنائية والمعايير المزدوجة واستغلال مآسى البشر فى المزايدات والمحاصصات السياسية، فقتلى الغوطة الشرقية ضحايا أبرياء، أما قتلى عفرين فلا حديث عنهم ولا اهتمام دولي بهم أو مطالبات بحمايتهم.
لا أعتقد أن هناك دولة فى العالم لا تسعى لاستقطاع جزء من سوريا وضمها لأراضيها مثل الحالة التركية، أو إخضاع جزء منها لمصالحها والسعى لتولية أنصارها عليها مثل الحالة الأمريكية أو الفرنسية وغيرها، أو تأسيس دولة لأمة جديدة ناشئة مثل الحالة الكردية لتصبح بداية لتأسيس دولة أوسع بأجزاء أخرى من دول مجاورة، هذا بالقطع كله غير دويلات الطوائف الأخرى.
هذه هى دمشق عاصمة الشام التى بكاها الشعراء على مر التاريخ،  لا تجد من يبكيها الآن، إنما تجد من ينتظرون سقوطها وتقسيمها وتفتيتها، وهم لا يدرون أن سقوط الشام هو بداية انهيار لدول أخرى تتكون أوصالها من طوائف وجماعات مختلفة.
ستعود دمشق وإن طال السفر هذه المرة.







الرابط الأساسي


مقالات حازم منير :

فى مسألة مجانية التعليم
فى أزمة «حمو بيكا»
لياقة بدنية مرورية
الحكومة وقانون الجمعيات
الآثار المصرية
قانون مكافحة «القمامة»
قانون الجمعيات الأهلية
الشيخ زايد
بطاقات التموين
حصار الإرهابيين
السعادة بالفلوس يا باشمهندس
الأسعار وحقوق المستهلكين
قضية اقتحام السجون
مؤتمرات الشباب
الحكومة وجذب الاستثمارات
مجنونة يا بطاطس
السجون فى مصر
التكفير والهجرة فى السياسة
ماراثون برلمانى
الضريبة العقارية تانى
كوكب تانى
فى مسائل التحرش
الرئيس والبرلمان
متاحف تاريخ الإرهاب
إخوانجى لكن مش إخوان
القانون «ما فيهوش» زينب
مين ده؟
إدارة عموم مصر
كامل الأوصاف
الأحياء ومكافحة الفساد
الدولة والنخبة
حوار النخبة الوهمية
رشدى أباظة والنخبة الإعلامية
التعميم فى فكر الدولة
حوار مع رشدى أباظة
الرئيس وجذب الاستثمارات
الصحافة الورقية
نجاحات أمنية
نكتة دمها تقيل
خوازيق الضريبة العقارية
الضريبة العقارية
وماذا بعد؟
المصريون وعصر الشموع
صمت الحملان والعنصرية الإسرائيلية
ثورة يوليو
تمام يا حكومة
حرب الانطباعات
أطفال المريوطية
مستقبل الصحافة والإعلام
مصر وحقوق الإنسان
خمس سنوات على الثورة
48 ساعة هزت المنطقة
ملاحظات مشجع
جماعات الإرهاب
فيس بوك «عندك حق»
الأعلى للإعلام ودراما رمضان
نحن وكأس العالم
إدمان الفشل
الإعلانات والأخلاق العامة
مكافحة الفساد
مشكلة الإعلام
أخيرا القانون وصل
فنانون فوق العادة
خطوة على الطريق
نيللى وشريهان وبهجة رمضان
كلبش
مُتفرقات
القمامة «مشروع قومى»
العشوائيات
المحليات هى الحل
الناس وفوضى الإعلانات
عمرو خالد
للإعلام «مش» للإ علان
عدوانية الغرب وحقوق العرب
شائعة رمضان
قانون جديد للانتخابات
فى دروس الرقابة
خالد محيى الدين
العاصمة القديمة
على هامش دعوات التصالح
كل الشكر للجهاز
أقدار الرقابة الإدارية
مانولى وبنايوتى وينى
ﺷﻌﺐ ُﻣﺒﺪع
يا صحافة.. يا
عبد السلام وشوكان
أخطر قانون فى مصر
مصير الأحزاب
حق للناخب وليس للنائب
مستقبل العرب
الأعلى للإعلام
ائتلاف دعم مصر
نظام عالمى جديد
الدولة المصرية
سوريا و «قبلها» العراق
وماذا بعد؟
حُكم المراقبين الأجانب
إساءة للشعب
رسالة إلى الرئيس
يوم صناعة التاريخ
مناهضون لا معارضون
بوادر حرب باردة
الهيئة السرية للانتخابات
الفلوس.. الفلوس
الجريمة الإلكترونية
التوك توك
هيئة الاستعلامات
نُخبة ونُخبة
زيارة خاصة جدا
أنصار الإعلام الغربى
مهنة بلا مهنيين
تكافل وكرامة
فين الباشمهندس
الطرف التانى
لماذا المشاركة؟
تنظيم الصحافة والإعلام
7 أسئلة مشروعة
أحزاب نعم.. جماعات لا
دولة القانون
البرلمان والإعلام
فيديو بائس يائس
أحزاب الدولة والاختلاف
خواطر شخصية
أيام للمستقبل
جماعات الفشل التاريخى
فراخ الشوارع
المتغطى بالخارج عريان
منتهية ولايته!
مقاطعة الانتخابات
لماذا أقسم الرئيس ؟!
شأن داخلى يا كابتن
التحدى
حوار تطوير الأحزاب
الصراحة راحة
2014
ثورة ؟
«خناقة» فى البرلمان
غضب السيد الرئيس
25 يناير
انتخابات رئاسية «ساخنة»
دولة الرئيس «3»
دولة الرئيس «2»
دولة الرئيس (1)
معارك الصحفيين
من سرب التسجيلات؟
تقسيم مصر؟!
ملوك العالم «الإسكواش سابقا»
يا ليلة العيد
الطوارئ بين الحاجة والضرورة
مشكلة الأحزاب
الهيئة الوطنية للانتخابات
إبراهيم نافع
المقاومة الشعبية والمئذنة
دولة جديدة

الاكثر قراءة

تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
الاستثمار فى التنوع البيولوجى يخدم الإنسان والأرض
الحكومة تستهدف رفع معدل النمو لـ%8 خلال 3 سنوات

Facebook twitter rss