>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

الموسيقى سيدة الثقافة «2-1»

2 فبراير 2018

بقلم : منير عامر




جاء خبر تعيين شقيقة الروح إيناس عبد الدايم وزيرة للثقافة كفرع نيل يروى قلبًا كان يفترسه عطش سيطرة البيروقراطية المتوحشة على أنحاء وزارة الثقافة, وكانت كلمة ابنى شريف عامر عن تعيينها وزيرة للثقافة هى الموجز بالنسبة لمكانتها فقد قال: «أى كلمة أصف بها إيناس عبد الدايم هى شهادة مجروحة منى» قال شريف ذلك لأنه يعلم يقينًا أنى أحب إيناس كشقيقة للروح, فهى ذات قدرة خلابة على استحضار الجمال من ركام القبح والترهل, هذا هو موجز رحلتها منذ تخرجها من الكونسيرفتوار وحتى صدور قرار تعيينها كوزيرة. فقد عايشت منذ البداية جفاف روح من يعملون فى حقل الموسيقى, وتكاد تمثل الحد الفاصل بين المحترفين الذين كانوا من خريجى التدرب على العزف خلال الملاجئ وبين من تخرجوا من الكونسيرفتوار الذى أسسه ثروت عكاشة والتحق به أبناء الأسر المتوسطة والراقية, ودخلت بهم الموسيقى الرفيعة إلى مستوى لم يكن مألوفًا من قبل, وعند عودتها من باريس حاملة لدرجة الدكتوراة، كنت مستشارًا لرئيس الأوبرا وكانت هى وجيلها يمثلون نقلة حادة وجادة فى مستوى فهم الفارق بين العازفين فى الملاهى الليلة والعازفين الذين لا يهملون التدريب على آلاتهم ساعات كل نهار، لأن التدريب اليومى هو من يفتح آفاق فهم دقائق الموسيقى الرفيعة, ومضت فى التدريس بأكاديمية الفنون لا تبغى من وراء التدريس والعزف بأوركسترا القاهرة, فضلا عن مشاركتها فى الفرق العالمية بباريس وفيننا وبرلين؛ وتلك فرق لا تسمح بالترهل أو الإهمال ولا مكان فيها إلا لعازفين يعلمون أن الموسيقى هى جوهر الحياة وهى الصلة الأولى بين السماء والأرض بل هى الحد الفاصل بين الحياة والموت كما أثبت العالم الجليل طارق على حسن أستاذ الغدد الصماء بالطب وهو أول رئيس لدار الأوبرا المعاصرة, ومن دراساته التى تدرسها كليات الطب فى لندن وباريس والولايات المتحدة؛ دراسة تؤكد أن الفارق بين «الخلية الحية» و«الخلية الميتة» هى تلك الذبذات التى تشكل فى مجموع الجسد البشرى سيمفونيات متتالية,
وقد فهمت إيناس تلك الحقيقة إبان رحلتها لتسعى إليها المناصب لا فى أكاديمية الفنون فقط ولكن فى دار الأوبرا؛ فهى لاتسمح بالترهل أو التزييف من الإقتراب منها أو فى المجال الذى تقوده. وهى قادرة دومًا على إقامة علاقة إنسانية مع أصغر وأكبر من يعملون معها؛ فهى لم تدخل فى منافسة مع أحد ولكنها تقف بصرامة شرسة ضد الإهمال بمنتهى الدقة وعندما عزلها المتأسلمون من إدارة الأوبرا خرجت مع عديد من فرق الأوبرا إلى الشارع المقابل لمبنى وزارة الثقافة ليقدموا اعتراضهم على غباء المتأسلمين لا بالهتاف ولكن بالموسيقى ولأول مرة فى بر المحروسة وأثبت زحام الجمهور حقيقة أن الموسيقى هى نوع من صلوات الروح التى تجمع البشرية فى حلم الرقى.







الرابط الأساسي


مقالات منير عامر :

فن قراءة الخرائط
أيام الإرادة الصلبة
عن سندويتش البيض بالسطرمة
فى عمق الإيمان
فن تقدير الكبار وإيناس عبد الدايم
مخالى: فن إدارة الإبداع
الأمل يبحث عن خريطة طريق
هذا الجنون الساطع
عبقرية الانتصار والشجن
انتخاب السيسى أنقذنا من مصير سوريا
إلى طارق الملا مع صادق التقدير
شريف علاء أحمد حسن الزيات
أحمدعكاشة: السلامة النفسية
فن صيانة الحياة
فاروق حسنى فن الحفاظ على البراءة
الموسيقى سيدة الثقافة «2-2»
إلى مصطفى الفقى مع كل المحبة
فوضى المشاعر والتمرد
على أى أرض نقف
الأربعة يحبونها
سيدة البهجة إيناس
قبل المظاهرات أين العمل؟
الحزن يليق بأصحاب الحناجر
عشاق من نوع مختلف
فى البحث عن حياة لائقة
خالد جلال: موهبة بلا ضفاف
اقتصاد نفسى جدوى الإيمان بقيمة الثورة
مهرجان الشجن وغسيل الروح
عمرو موسى: القتل بالشوكة والسكين
إلى مجدى عبد الغفار شكرًا
العيد الذى أنهى الغيظ
الحياة على ضوء الأمل
هكذا تولد من جديد
الجلال والكمال لمن؟
هذا النوع من الرجال
ارتباكات سياسية
كل سنة وأنا طيب وهذه هى الأسباب
كازينوهات الرئيس الأمريكى
عفاريت أغسطس
بعض من انسجام أهل مارينا
البنوك التى تحمل الأمل
عن ضرورة الإجماع الوطنى
الحلم فى زمن صعب
هؤلاء الأربعة يحبونها
قناديل البشر تلسع أكثر
الحلم غير قابل للتبديد
تاريخ محترم لكبار حقا وصدقا
من أى حبر تملأ قلمك؟
مبروك بطريقة مختلفة
غادة والى.. مؤتمر لأموال التبرعات
صيام من نوع مختلف
فى قيمة مصطفى الفقى
زوجة ماكرون وكثير من النساء
عن ابتسامة الأساتذة الكبار
وآه من العشق عندما يسرق قلب امرأة
فى قيمة بنوك مصر
خطوات إلى «روز اليوسف»
فى مديح خيبة الأمل
حكاية الأجيال الشابة
أردوغان وفنون الرقص على الحبال
عن هزيمة النفس أحكى
يوميات جبل الحلال
وما زلنا نتعلم من الأستاذ بهاء
قارئ خريطة المستقبل أحمد بهاء الدين
افتقاد حضور احتفال محترم
حلم دراسة أمراض السياحة
فاروق حسنى صانع الثقافة
سيد حجاب: لماذا تموت؟
اعترافات مولانا الجنيه
الجنيه الحائر فى يدى
عيد ميلاد عاشق لم يعد شابا
عن «صباح الخير» كثير من الحكايات
إيناس عبد الدايم وإعادة اكتشاف الإيمان
من يحاكم الاستفزاز السلفى؟
سؤال صعب لماذا هذه الحكومة؟
من يسترد حقوق المصريين المنهوبة؟
هذا الغلاء المتوحش
عن عذاب بيع القطاع العام
وعد من الوزيرة التى تليق
فن إدارة المشاعر وسيدة البهجة
صاحب السعادة منادى السيارات
إلى أصحاب الأقلام الطائشة
تسرب الغاز والبواب القاتل
التفاخر دون استعادة الخبرة
السذاجة كنز لا يفنى
محافظ الجيزة برجاء الانتباه
حكاية جمال عبد الناصر
مصطفى الفقى يليق بمكتبة الإسكندرية
عمرو موسى لا يجيد صناعة المستقبل
فاروق حسنى الأفضل من إسماعيل سراج الدين
البحث عن شباب يفرح القلب
هيا بنا نتعذب بالبيروقراطية
جابر جاد نصار.. جراءة الاقتحام
إنتاج مواهب غير عادية فى الطب كيف ؟
الكبار حين يفكرون
اليومية حين لا يفيد الغضب
اعتقال الوزير فى سجون الهدايا
هذا اليوم الجليل الجميل 30 يونيو
شريف إسماعيل القيمة والتفاؤل
إلى العقل الراقى أشرف العربى
عن المحترمة غادة فتحى والى
الصوم عن النهب العام
تقزيم مصر اللعبة المستحيلة
مصر ليست طبق فتة يا أغبياء القلوب!
هناء فتحى وجلال المواطنين الشرفاء
بعيدا عن قلة الأدب
فى ضرورة عسكرة الدولة
لأنك محترم فهذا لا يليق
عن الثقة بالنفس أحكى
إلى متى سيظل جلدكم سميكا؟!
إلى صلاح دياب مع خالص التقدير
الثقة فى محمد فريد خميس
عن هواية الهرب من المسئولية الاجتماعية
هل أنتم من أهل بلدنا أم بقايا عار قديم؟ (2)
هل أنتم من أهل بلدنا أم بعض من عارها؟
وتخطو الجامعة إلى احترام مستقبلنا
احتفال بعيد ميلاد مختلف
شباب الترجمة الرصين
الطريق إلى خريج محترم من جامعة محترمة
ضجيج الخامس والعشرين من يناير
ويقول المجتمع لنفسه: انتباه
الرئيس السيسى والواقع الشاب
يوم صديق عيد ميلاد المسيح
2015 شباب الترجمة الرصين
خاص إلى خادم الحرمين الشريفين
رجاء إلى اتحاد البنوك
قيمة هذه القاعة
ثروة البنك الأهلى
عن ثلاثة كبار أحكى
ومازال حلمى عند رؤساء البنوك
فى مقاومة الترهل
فخر شديد بقدرات مخلصة
الطريق الرابع أمام طارق عامر
حب مصر ضد الاستيراد السفيه
طريق رابع لهشام رامز وهشام عكاشة
هشام رامز + هشام عكاشة= طاقة الإنقاذ
أيام أكتوبروتحطيم الحصار
من سرق السجادة والنقود؟
ورغم الضجيج هناك أمل
على باب السيدة نفيسة
أغنياء أم أغبياء
ليالى المكاسب الرخيصة
فى ضرورة التواضع السياسى
عن النهب الناعم أحكى
شجن الفرحة ومرارة الاغتراب
هكذا نقفل أبواب الحيرة
الكسل مفتاح الفقر الخشن
ورفضنا القواعد العسكرية
كرامة كل إنسان
هذا أوان المحاكمات العسكرية
الثلاثة الكبار: خميس.. السويدى.. صبور
صيام عن الشك فى النفس
هنا انتهت هزيمة يونيو
عن الذين يخدعون أنفسهم
متى نحترم التاريخ؟
هشام رامز.. القدرة على تجسيد الحلم
ابتسم أنت مع حاكم الشارقة
اعتذار وإعادة ميلاد «روزاليوسف»

الاكثر قراءة

قبيلة الغفران تجدد الشكوى إلى المفوضية السامية ضد همجية «نظام الحمدين»
900معلمة بـ«القليـوبية» تحت رحمة الانتـداب
الخيال العلمى فى رواية «الإسكندرية 2050»
صلاح V.S نيمار
خريطة الحكومة للأمان الاجتماعى
الكاتبة الفلسطينية فدى جريس فى حوارها لـ«روزاليوسف»: فى الكتابة حريات تعيد تشكيل الصورة من حولنا
«محافظ الجيزة» بالمهندسين بسبب كسر ماسورة مياه.. و«الهرم» غارق فى القمامة !

Facebook twitter rss