>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

المال والإعلام

26 يناير 2018

بقلم : د. محمد مختار جمعة




المال والإعلام من أهم ركائز القوة فى بناء المجتمعات والدول، فالمال عصب الحياة وقوامها، وإحدى أهم ركائز القوة فيها، فإعداد الجيوش يحتاج إلى مال واقتصاد قوى، وتوفير الأمن للمجتمعات يحتاج إلى اقتصاد قوى، والتعليم الجيد يحتاج إلى اقتصاد قوى، وتوفير الخدمات الصحية المتميزة يحتاج إلى اقتصاد، وكذلك توفير المسكن الملائم، والبنية التحتية من مياه وكهرباء وطرق وخلافه.. ومن ثمة فإن القوة الاقتصادية فى عالم اليوم لا تقل أهمية عن القوة العسكرية، فكما أن الاقتصاد فى حاجة إلى قوة تحميه، فإن القوة العسكرية تتطلب اقتصادًا قويًا لبنائها واستمراريتها وتطويرها وتحديثها، لذا حث الإسلام على العمل والإنتاج وبذل الجهد، حيث يقول الحق سبحانه «فَامْشُوا فِى مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِنْ رِزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ».
 أما الإعلام فإلى جانب كونه صناعة فإن له دورًا لا يمكن إغفاله سواء فى بناء الدول ودعم وتحفيز اقتصادها، أم فى تعميق الانتماء الوطنى لدى أبنائها، أم فى اتخاذه وسيلة لهدم الدول أو إفشالها أو إضعافها وزلزلة كياناتها، فالإعلام الوطنى يبنى، والإعلام العميل يهدم، فإذا امتلكت الدولة اقتصادًا قويًا وإعلاميًا وطنيًا واعيًا، وحدت صفها، وحمت أمنها واستقرارها، وكانت شوكة قوية فى حلوق أعدائها.ومن ثمة تسعى كثير من الدول إما إلى إنشاء كيانات إعلامية قوية، أو شراء مساحات إعلامية واسعة، أو استقطاب إعلاميين وكتاب يدينون لها بالولاء ويتحركون فى الساحات التى تريدها، حتى خارج حدودها للدفاع عن مصالحها،وربما للنكاية فى أعدائها وخصومها.
ومع أننا لا نمارس غير السياسة النظيفة، ولا نستطيع أن نمارس غيرها، ولا يمكن أن نبتز للخروج على قيمنا الراقية، فلا نغدر، ولا نخون، ولا نطعن فى الظهور، ولا نمارس أساليب نخجل منها، ولا نتدخل فى شئون أحد، فإننا إنما نعول على إعلام وطنى يعى عظم المسئولية، وحجم المخاطر والتحديات، ونعول على كتاب ومثقفين وطنيين بحق، يؤثرون مصلحة الوطن على الدنيا وما فيها، مؤكدون ومتأكدون أن مصر بخير وستظل بخير بفضل الله (عز وجل)، ثم بفضل أبنائها المخلصين فى كل المجالات، ولا سيما فى مجالى المال والإعلام.
 ففى جانب المال يجب أن يظهر معدن هذا الشعب العظيم فى التراحم والتكافل ولا سيما فى أوقات الكروب والنوازل والشدائد.
 وفى مجال الإعلام يجب أن نعمل معًا على تعميق روح الولاء والانتماء ووحدة الصف الوطنى فى مواجهة التطرف والإرهاب من جهة، والمخاطر والتحديات من جهة أخرى، وثقتنا فى هذا الشعب العظيم : فى قياداته، ومفكريه، ومثقفيه، وإعلامييه، ورجال أعماله كبيرة وأملنا فيهم أكبر, وستظل مصر عظيمة بأبنائها كل أبنائها ولن تضام أبدًا بإذن الله تعالى.

 







الرابط الأساسي


مقالات د. محمد مختار جمعة :

تأملات فى آية الدين
صكوك الأضاحى
حجية السنة النبوية
قيمة الإيثار
علامات الإيمان
الفقراء أمانة
الوفاء وشيم الكرام
حقيقة الشكر وتمامه
آداب موائد الإفطار
رمضان شهر الانتصارات
إعلانات الزكاة
التوبة
الخشية
حلاوة الإيمان
حديث القرآن عن الرسول
الطاعة فى شعبان
البر والوفاء
الإسلام وذوو الاحتياجات الخاصة
الفطنة والكياسة
إرادة التغيير
حتى لا نخدع مرتين
السكان والتنمية
الدولة لا الفوضى
ما عند الله خير
الوقاية من التطرف
الإسلام وحقوق الإنسان
فى ذكرى مولد الهادى البشير
المنافقون الجدد
ثنائيات لا تناقض فيها
الفتاوى المضللة فى زواج القاصرات
روح أكتوبر
التدريب التراكمى
التسمم الفكرى
بناء الأفراد والدول
يا أمة الأخلاق عودى
فرية يجب أن تدحض (2)
فرية يجب أن تدحض
ضرورات الإصلاح
مصاصو الدماء «2»
مصاصو الدماء «1»
دين جديد لا نعلمه
الزكاة وحركة الحياة
على باب الكريم

الاكثر قراءة

الحاجب المنصور أنقذ نساء المسلمين من الأسر لدى «جارسيا»
وزير المالية فى تصريحات خاصة لـ«روزاليوسف»: طرح صكوك دولية لتنويع مصادر تمويل الموازنة
الدور التنويرى لمكتبة الإسكندرية قديما وحديثا!
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»
قمة القاهرة واشنطن فى مقر إقامة الرئيس السيسى
يحيا العدل
مصر محور اهتمام العالم

Facebook twitter rss