>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

الرياض غير الرياض!

25 ديسمبر 2017

بقلم : أحمد باشا




ليس من رأى كمن سمع، فمن يزور المملكة العربية السعودية لأول مرة لا بد وأن يصاب بالدهشة، ويلفت انتباهه من حجم التطور الهائل الذى ينسف الصورة الذهنية القديمة عن دولة نجح قادتها فى تحويل الصحارى القاحلة إلى مدن حديثة وناطحات شاهقة.
أتاح لى المستشار فى الديوان الملكى رئيس الهيئة العامة للرياضة «تركى آل الشيخ» فرصة زيارة المملكة، فكثيرا ما اشتاقت الروح إلى زيارة بلاد الحرمين، شأنى فى ذلك شأن كل المصريين، وبرغم أنى زرت العالم، إلا أن زيارة المملكة كانت تعنى لى الشىء الكثير، شكرا تركى آل الشيخ لما تقدمه للرياضة السعودية التى تنتظر على يديك مستقبلا مشرفا، يعيد لها هيبتها، وتواجدها الدولى، شكرا لإسهامك فى إبراز صورة المملكة فى الخارج، فما قدمته يتجاوز الرياضة بكثير.
الرحلة إلى المملكة رغم قصرها، إلا أنها كانت غنية بمحطاتها، ثرية بزخمها، زاخرة بشخوصها، متنوعة فى برامجها، فزيارة العاصمة السعودية الرياض لا تقاس بالأيام والساعات، إنما بمساحة التجول فيها، وبحجم ما تشاهده من حركة الحياة بكل مفرداتها من بشر، وطرق، وسيارات، ومدنية حديثة، تلمسها فى مبان تفوقت بطرازاتها وتصميماتها عواصم ما نطلق عليه بالعالم المتقدم.
لم تكن ليلة الأربعاء الماضية ليلة عادية، تلك الليلة التى جسدت القفزة الهائلة والخطى الواسعة التى يخطوها ولى العهد الشاب الأمير محمد بن سلمان بالمملكة نحو آفاق أرحب، ومستقبل لاحت فى الأفق ملامحه وبدت ماثلة، تراها فى وجوه راضية، متطلعة إلى مستقبل أفضل، وخطة إصلاح طموحة تتمثل فى رؤية المملكة ٢٠٣٠، التى تعانق تطلعات الجيل الجديد ورسمها ولى العهد الأمير محمد بن سليمان، حيث تراها على وجوه جيل الشباب الذى يشكل أكثر من ٧٠٪ من تعداد سكان المملكة، أولئك الشباب الذين اكتظت بهم الصالة الخضراء فى مركز الملك فهد الثقافى الذى احتضن الحفل الكبير لتكريم المنتخب السعودى بمناسبة تأهل المنتخب الأول لكرة القدم لنهائيات كأس العالم 2018 فى روسيا، بحضور عدد كبير من القادة الرياضيين، ووزراء الرياضة والشباب العرب، وشخصيات اجتماعية وإعلامية، ونجوم ومشاهير وأساطير كرة القدم من مصر والعالم، وكبار الفنانين العرب والخليجيين والسعوديين.
الحقيقة ماشاهدته فى المملكة يحفزنى على أن أبوح باللوم لمن يقصر فى عدم إبراز كل شواهد النهضة الحضارية التى تعيشها المملكة، وتطل برأسها لتواجهك أينما حللت أو ارتحلت، لا أدرى أين تكمن المشكلة فى أننا كرموز عربية وقادة للفكر والإعلام لم يسبق لنا زيارة المملكة، أو اللوم والعتب يقع على من لم يتح لنا أن نشاهد ونرى ونطلع ومن ثم ننقل قصة وحكاية شعب صنع فى الصحراء العربية معجزة، فالحضارة ليست الماضى فقط، إنما للمستقبل أيضا.
فى مكة حطت أقدامى لتأدية مناسك العمرة، أجواء روحانية، وإيمانية تغمرك تتسلل إلى قلبك، لاشك أنها تجربة فريدة لمن تلامس أقدامه لأول مرة أرضا مشى عليها نبى الإسلام، ويتظلل بسماوات استظل بها خير البشرية، إنها لحظات تجسد حالة السمو الروحى الذى تتعانق فيها السماء بالأرض، وإذعان المخلوق للخالق، إنها حالة إيمانية اسثنائية تأخذك إلى التدبر فى ماض رسم هويتك عقيدتك، مستقبلك، صيرورتك، آخرتك.
وختاما لم أشعر فى المملكة بالغربة التى أشعر بها كلما حطت أقدامى مطارات العديد من الدول التى زرتها، وهى كثيرة، ففى السعودية رأيت وجوها تشبهنى، وقلوبا طيبة إنسلت إلى قلبى، وأصدقاءً كثراً، كثيرا ما هفوت إلى لقياهم، حقيقة لم أشعر بفروقات بين الرياض والقاهرة، إكسير الحياة واحد، وأنماطها متشابهة.
تحيا مصر والسعودية.. شعب واحد يعيش على ضفتى البحر الأحمر.







الرابط الأساسي


مقالات أحمد باشا :

مصر.. مندوب الإنسانية فى الأمم المتحدة
ممنوع الانتظار!
الصين – إفريقيا
قمة انفتاح «الشرق الأوسط» على «الشرق الأقصى»
قمة الحضارة
«سيناء» .. العبور إلى التعمير
فى ذكرى فض أكبر تجمع إرهابى مسلح فى التاريخ: رابـعـة الـدم!
«الإبراشى» و«ساويرس» وثالثهما «المهرب الصغير»!
الحرب العالمية الثالثة!
توءمة القارة السمراء
مسيحيو «الشرق» ومسيحيو «الشروق»
أربعة فى مهمة «هزلية»!
أنا 30 يونيو
المشروع القومى للأخلاق
مقال جديد لن يعجبك!
شجــاعـة التغييــر
«خوارج الخارج».. ماذا نحن فاعلون؟!
الانتحار القومى!
السحب ع المكشوف!
مصر تخرج من النفق
مصر تخرج من النفق
المصالحة المستحيلة !
محمد صلاح.. أنت أقوى من الإخوان
المرشد الأزرق!
الطريق إلى عفرين
غيبوبة القرن!
قمة تحدى التحديات
القوات المسلحة الديمقراطية
صلاح دياب.. تاجر السموم الصحفية!
الثورة «مستقرة»
حكاية بطل «الأخيرة».. عبقرية 30 يونيو
الانتخابات الافتراضية 2022
حكاية بطل «6» القوة الناعمة فى ذهنية الرجل الصلب
حكاية بطل «5» القاعدة العسكرية للدولة المدنية
خالد على «جيت» التحرش الثورى!
حكاية بطل «4» تمكين الشباب
أبوالفتوح.. شاذ سياسيًّا
حكاية بطل «3» الصعود للمونديال الدولى
الشعب فوق الشعبية
حكاية بطل «1».. الثائر على الثورة
السيسى.. رَِجُل إفريقيا الوفى
اطمنوا
أكبر من انتخابات رئاسية!
خالد فوزى
المؤامرة السوداء فى القارة السمراء!
موعد على العزاء!
«مابتقفش على حد»!
القدس عاصمة إسرائيل.. إعادة تثوير الشارع العربى!
لبيك يا زهرة المدائن
إنا لمنتصرون
«ساويرس» والذين معه!
«شفيق» و«غادة».. ثنائى ضوضاء المطبخ!
«نوبل».. على موعد مع السيسى
تفاهمات النسر المصرى والديك الفرنسى أحبطت مخططات أهل الشر
المسلة الفرعونية فى مواجهة قوس النصر
المخابرات المصرية.. «رشاقة الدبلوماسية الخفية»
ملايين المنتخب!
تقرير المصير
الإخوان فى عهد الرسول!
الدولة الوطنية
أرامل عاكف
مسافة فى عقل السيسى «5 - 5» مصر أولًا وأخيراً
مسافة فى عقل السيسى «4 - 5» مرشح الإرادة المصرية
مسافة فى عقل السيسى «3 - 5» البطل الشعبى
مسافة فى عقل السيسى «2 - 4» وزير الدفاع
مسافة فى عقل السيسى «1 - 4» عشية 28 يناير
مسافة فى عقل السيسى
الكباريه السياسى!
ملاحظات على الوساطة الكويتية فى الأزمة القطرية!
عمرو خالد.. الإخوانى الكاجوال!
«السيسى» يسير على طريق الحرير
«شبع بعد جوع»!
«لا نامت أعين العملاء»!
الألتراس أيقونة الفوضى
«الحنين إلى الكلبشات»!
«أبوالفتوح» يعيد إنتاج الجماعة الإرهابية
«الكاهن الكهين»!
«الوسيط النزيه»!
«30 يونيو».. للرجال فقط!
«اوعى تعلى الواطى»!
غلمان «صلاح دياب»!
دين «أبوالفتوح»!
السلاح السرى!
معارضة أم مكايدة؟!
كشك الخليج
إعلان وفاة الجماعة!
قطر.. دولة شاذة!
نهر «الدانوب» يسأل: كيف أنقذ السيسى الشرق الأوسط؟
ماذا لو لم تقم ثورة 30 يونيو؟!
مقال لن يعجبك!
عملية اصطياد الديك التركى
هل سخرت من الجيش اليوم؟!
الحلوانى الطرشجى!
هل نحن خير أمة أخرجت للناس؟!
وطن بلا إخوان
هل شعبية الرئيس فى خطر؟
مخرج «الفواجع»!
لهذا خلق الله الندم!
انقلاب المصرى اليوم
المعارضة الموسمية
عودة الندلة!
المشير الأسمر
مستقبل الإرهابية!
صحافة «الكنافة»!
إن الدين عند الله الإخوان!
المواطن «مش مصرى»!

الاكثر قراءة

الحاجب المنصور أنقذ نساء المسلمين من الأسر لدى «جارسيا»
وزير المالية فى تصريحات خاصة لـ«روزاليوسف»: طرح صكوك دولية لتنويع مصادر تمويل الموازنة
الدور التنويرى لمكتبة الإسكندرية قديما وحديثا!
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»
قمة القاهرة واشنطن فى مقر إقامة الرئيس السيسى
يحيا العدل
مصر محور اهتمام العالم

Facebook twitter rss