>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2019

أبواب الموقع

 

المقالات

تناقضات جامعية فى ملف الإرهابية!

17 ديسمبر 2017

بقلم : احمد رفعت




عندما نجد الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة يحيل الدكتورة بسمة مصطفى للتحقيق بعد ساعات قليلة من نشرها على حسابها الخاص على موقع فيس بوك ما اعتبره واعتبرناه إهانة لأرواح شهداء مسجد الروضة وقبلها وبعدها يقرر الدكتور الخشت فصل أساتذة بالجامعة ذاتها ينتمون للجماعة الإرهابية منهم من هرب وتغيب عن العمل وتجاوز المدة القانونية ومنهم من سافر لحضور مؤتمر مشبوه حتى لو سافر بإجراءات قانونية نقول: عندما نجد الدكتور الخشت يفعل ذلك بينما غيره لم يزل يستكمل كل صور تدليل الاخوان فى عملية «دلع» زادت على الحد بينما يقرر ثالث فى جامعة أخرى اختيار يوم 7 يناير تحديدا ليكون يوما لامتحانات عدد من مواد التيرم الجامعى رغم علم هؤلاء الاساتذة أنه يوم عيد للأشقاء المسيحيين نكون إذن أمام مفارقات عجيبة ومدهشة ونماذج تتعارض وتتصادم تماما مع بعضها بل منها ما يتعارض ويتصادم مع الوطن ذاته!
النموذج الأول شجاع ولم يمنعه أحد من الحسم الفورى ضد المخالفين واتخاذ إجراءات كلها تتفق مع القوانين واللوائح.. لم ينتظر كما يفعل غيره أن يستمع لأحد أو ينتظر عودة أحد لا من الخارج ولا من الإجازات.. إنما استدعى رجال الإدارة القانونية وراجع معهم القرار القانونى المناسب والممكن واتخذه على الفور.. وفى كل القرارات التى اتخذها كان يلقى رضاء جماهيريا كبيرا كشف عن رغبة شعبية جارفة فى حسم ملف عبث هذه العناصر داخل المؤسسات المهمة فى البلاد!
النماذج الأخرى فى باقى الجامعات لا تمثل أسوأ صور التراخى مع عناصر خارجة عن كل قانون وعرف فحسب وإنما تمثل الجرأة فى ظل ما نعيشه من أحداث وما نعانيه من جرائم على تقديم خدمات مجانية للإرهاب لا يحلمون بها ومنها الضغط على قضايا ملتهبة ومنها الملف الطائفى الذى تستهدفه جماعات التطرف منذ سنوات وليس فى قرار مثل إقرار الامتحانات فى عدد من الكليات فى يوم عيد أشقاء الوطن.. وهو ما يحتاج إلى تدخل عاجل من وزير التعليم العالى والمجلس الأعلى للجامعات!
مصر وهى فى حالة حرب تحتاج لمقاتلين فى كل مكان.. تحتاج لمن يؤمن بأنها وإننا فى حالة حرب لا تجدى فيها ومعها أنصاف الحلول ولا امساك العصا من المنتصف.. مصر وهى كذلك تحتاج للتطهير الشامل فى كل المؤسسات من كل العناصر المجرمة وبكل شدة ممكنة!







الرابط الأساسي


مقالات احمد رفعت :

ملحمة استعادة صناعة النسيج!
ملحمة استعادة صناعة النسيج!
عن المبادرات الرئاسية والهيئة الهندسية!
«الهجرة» ودرس التخطيط العلمى!
«السكر» فى مصر!
موسم الجامعات المصرية!
الحج المبرور!
منتدى الشباب. ماذا لو؟!
معركة الأطباء القادمة!
البطولة لم تكن فى الملعب!
«مؤتمر الشباب» فى الأمم المتحدة!
العبودية فى قطر!
مصر فى «القمة»!
البطولة المصرية الحقيقية!
رقم من شرم الشيخ!
الثانوية العامة!
المشروع المصرى وقمة «التعاون»!
«النانو» فى جامعة القاهرة!
مهمة مدنى فى «القرآن الكريم»!
أسواق رمضان وإعلام الشيطان!
أخيرا.. مصرف «بحر البقر»!
برنامج الرئيس!
المصريون وموقعة التعديلات الدستورية!
السيسى ورحلة الـ120 ساعة عمل!
تعديل الدستور والأزمات النفسية!
حوار مجتمعى متحضر!
أكثر قرارات الرئيس شعبية!
هنا أسوان!
معارك الأمن العام!
البطل الحقيقى فى حادث القطار!
انتخابات الصحفيين التى نريدها!
أولويات الرئيس!
قلوب السيناوية ورحلة جمال شعبان!
أرقام اللواء العصار!
الشرطة فى عهد السيسى!
هكذا عادت مرسيدس للسوق المصرية!
ترحيل الألمانيين.. مليون سلام وتحية!
الأكثر احتياجا «والتعبئة العامة للمجتمع»!
من يواجه التطرف فى بلادنا بالضبط؟!
بالأرقام.. مرحلة جنى الثمار!
مبادرات الرئيس والتطهير المطلوب!
«منتدى إفريقيا» هذا ما فعلته مصر!
مصر ومواجهة تحالف «الدوحة أنقرة»!
التجديد أو الكارثة!
الصعيد الحزين لرحيل هذا الرجل!
عودة الصناعة المصرية!
المنتدى والإرهاب وسحق المؤامرة!
رئيس لا يعرف الراحة!
كيف يتغير العالم بالشراكة المصرية - الروسية؟!
الطريق الصحيح!
العبور الأخير!
الالتفاف حول مصر!
الزيارة الأصعب والأهم!
جريمة «التواصل الاجتماعى» على شاطئ البحر!
الفرقاطة والإقليمى والجلالة.. و«التحدى والإنجاز»!
مصر والصين وقمة ثلث سكان الأرض!
وكسرنا حاجز الـ10% والحمد لله!
السيسى وأسبوع الصعيد!
شاهد على اختيار مدرسى «اليابانية»!
بالأرقام!
الرئاسة والشباب.. لمن لا يعرفون!
الأمل الممتد من الاتصالات لهيئة المعاشات!
حقوق أطفال مصر!
وزير الآثار والأحلام المشروعة!
الشعب والمعجزة!
سر الهاشتاج!
هديتان فى العيد
الولاية الأصعب!
الدراما الخارجة فى مواجهة الشعب!
اعترافات بلاتينى!
«ملك إنجلترا» قبل روما وليفربول!
استسلام الإخوان!
عمال ولادنا والجدود عمال!
مصر ومبادرات الأمل!
عودة الأندال!
وزارة البيئة.. انتصار جديد وكبير للوطن!
غدا إعلان فوز الشعب المصرى!
سطر جديد فى تاريخ شعب عظيم!
ﻣﻌﻨﻰ ﺣﺸﻮد اﻟﻤﺼﺮﻳﻴﻦ ﻓﻰ ﺗﺼﻮﻳﺖ اﻟﺨﺎرج!
اخرسوا.. فهذه النتيجة المنطقية للمشروعات الكبرى!
القوى الناعمة بين وزارة الثقافة وزين نصار!
أمن المصريين والحارس الأمين!
البطحة الكبيرة التى على رءوسهم!
حركة «مش ولابد»!
السيسى فى إثيوبيا ومحلب فى القاهرة!
وقائع 48 ساعة انتهت بترشح الرئيس!
معارضو الرئيس وساعة الحقيقة!
فى وداع إبراهيم نافع
فشير وفرقته!
الحقراء !
ليسوا ثوارا وليسوا صحفيين!
البداية من «مصر الجديدة»!
الرئيس والمقاتلون الشجعان!
..والثالثة فى جنوب السودان!
من شرم الشيخ إلى زيارة شادية!
المحاكمة العاجلة هى الحل!
غيبوبة برهامى!
خطة الانتصار على الإرهاب!
صدى البلد.. كلمة حق!
بطل فوق العادة!
باسم يوسف وحفل التجمع الخامس!
رحلة الـ23 ألف ميل!
شهادة من سوريا!
قطر وإساءة الأدب مع الكويت!
برلين على خط المواجهة مع الإخوان!
حاكموهم.. لا تستثنوا منهم أحداً!
مخلفات الإرهابية!
اللقاء الأول والأخير مع فرج فودة!

الاكثر قراءة

كاريكاتير احمد دياب
أحمد صالح نجم الأبيض السابق: صفقات الزمالك «جامدة».. ومصطفى محمد أفضل مهاجم فى مصر
مصور يحارب سلبيات التواصل الاجتماعى بـ«جلسة تصوير»
الكاتب والروائى طارق إمام: الكتابة تصنع قوانينها لتثور عليها
إسرائيل تقرع طبول الانتخابات
The Lion King يحقق مليارا و601 مليون دولار
خطوة على طريق الاستثمار

Facebook twitter rss