>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

هل تعيدها مصر وحدها ؟!

12 ديسمبر 2017

بقلم : وليد طوغان




ردود الفعل العربية على قرار الاعتراف بالقدس  حتى الآن دبلوماسية. فى مجلس الامن دخل العرب معركة الخميس الماضى حققوا فيها نجاحا. على مستوى الجامعة العربية كان رد الفعل قويا، ويبقى دور منظمة المؤتمر الاسلامى حتى تكتمل ردود الأفعال على مستوى السفراء والديبلوماسيين والمندوبين.
لكن هل ستظل الدبلوماسية الحل الوحيد؟ أليس فى الامكان افضل مما كان؟ الواضح ان الاجابة نعم . والعرب لا قدرة لديهم فى الوقت الحالى غير الدبلوماسية، والاستنكارات والشجب والادانات. ليس هناك ردود فعل اخرى متوقعة ولا ممكنة.  صحيح الدبلوماسية تسعى لعزل الولايات المتحدة، لكن حتى التوقعات بعزل امريكا لا تزال محل جدل.
لو ان هناك حلولا  أخرى فهى عند  العرب كلهم . لا حلول لدى مصر وحدها. ليس مطلوبا من مصر وحدها حل القضية وإرجاع الارض. لذلك ليس من الانصاف تحميل مصر  مسئولية القرار الأمريكى؟ لا مصر مسئولة، ولا قيادتها السياسية مقصّرة . لذلك كان غريبا ان تدين المظاهرات التى عادت لسلالم نقابة الصحفيين النظام فى مصر.
على سلالم النقابة رفعوا لافتات ممهورة بإمضاء «صحفيون مصر». لا تمثل هذه المظاهرات كل الصحفيين، ولا يمثل الصحفيين من  حملوا صورا للرئيس السيسى، ولا من رفع لافتات تدين مصر فى  تقاعسها تجاه القضية الفلسطينية.  ثم ان القدس لن تعود بالمظاهرات ولا اللافتات ، والذين ادانوا العرب على مجرد الشجب والادانات والشعارات ، هم نفسهم الذين وقفوا على السلالم للإدانة باللافتات والشعارات .
من ذا الذى يحمل مصر مسئولية القرار الامريكى؟ اشمعنى مصر؟ هل هناك اكثر مما فعلته مصر؟ هل هناك اكثر مما قدمته مصر؟ قدمت مصر شهداء ربما فاق اعدادهم تعداد بعض الدول العربية. لم تتوقف جهود القاهرة، لا على مستوى الصراع الفلسطينى الفلسطينى، ولا على مستوى الصراع العربى الاسرائيلى، لكن هناك من يرى ان على مصر الدفاع  عن القضية الفلسطينية حتى آخر جندى مصرى. من الذى يقول هذا؟ ليس هذا عدلا ولا انصاف.  
التلميحات بإدانة مصر على سلالم النقابة كانت صدمة. هل عاد بعضهم لاستغلال سلالم النقابة من جديد؟  فى عهد يحيى قلاش كان كل شىء وارد، وكله كان عند مجلس النقابة صابون.  النهاردة الامر اختلف ، والظروف تغيرت ، ومفروض ان عادت النقابة الى مجلس يعرف الصالح من الطالح .
كالعادة هناك من ادمن استغلال الظروف للصيد فى الماء العكر.  شعارات الذين وقفوا على سلالم النقابة كانت صيدا فى مياه عكرة . اذا كانت المظاهرات صورة من صور التعبير عن الغضب، فالأولى ان توجه للافتاتها للضعف العربى، مستغرب التلويح بشعارات لإدانة القاهرة .
صحيح القرار الامريكى أثار العالم وأثار اوروبا كما أثار العرب، لكن ترامب لم يجد افضل من التوقيت الحالى كى يضع الفتيل فى القنبلة. العرب فى اسوأ حالاتهم، ونظرة سريعة على الخريطة تجد الضعف فى كل محور عربى. الارض فى سوريا مشتعلة، وفى اليمن الحرب دائرة بين العرب وايران، وبين العرب والعرب. قبائل عربية فى اليمن مع الحوثى، وقبائل اخرى مع التحالف.
الحرب فى اليمن مستمرة، وفى العراق، وقعوا فى فخ التخلص من صدام حسين، كى يدخلوا عالم الديمقراطية، لكنهم للآن لا عرفوا ديمقراطية، ولا حتى استطاعوا العودة لزمن صدام ولو بديكتاتوريته. سقطت القدس، عندما سقطت العراق، وعندما حاولوا اسقاط مصر، وعندما جرجروا القذافى على الارض، طمعا فى عصر جديد، فقسموا ليبيا  3 أقسام، بحكومتين، واكثر من جيش . باخت الامور حتى وصلت ببعض العرب لمرحلة الصدام المباشر مع ايران، فلجأ بعضهم الى الاستقواء بتل ابيب على  طهران .
 ما الذى يجب ان تفعله مصر ؟ وما الذى كان  يفعله  المتظاهرون على سلالم نقابة الصحفيين ؟ ومن الذى سمح باللافتات التى حملها المتظاهرون على سلالم النقابة؟

 

 







الرابط الأساسي


مقالات وليد طوغان :

عن العوز الاجتماعى
خالد منتصر عنده حق!
لكنهم تجار لحمة!
حكومة البشر بعد الحجر!
ويسمونهم حقوقيون ؟!
البعثة فى القاهرة
وتغلب على كل شىء!
قصة فى كتاب!
أزمة اسمها نهاد
معارضة تحت التأسيس! «2-1»
لا إكراه فى أصوات الناخبين
لأنه لا يراهم أحد!
قاتل الله الخراصون!
والتهمة.. جرس ؟!
عاش خجولا.. ومات تعيسـًا!
قال مخطوف قال؟!
حتى لو رجع الحريرى !
ماذا أعدوا للثانية؟!
شواذ.. لا مثليون!
ومن الموسيقى ما قتل!
واذكر عندك «الحبسجية»!
طراطير يناير يعتزلون؟!
فلما يعذبنا بذنوبنا ؟!
معارضة «كيد النسا»!
وللحريات حدود أيضا! 
لأن صباحى.. لا ينسى !
أفلحوا إن صدقوا!
قال تنوير قال؟!
خيبّة الله عليه وزير!
هم مسلمون أيضا!
تعمل إيه اللجنة؟!
مأزق «الدكتوو أبو الغاوو»!
أزمة فى الطريق!
نـُخبة «دهن الثعبان»!
لعله خير! 
عفارم سيادة النقيب!
مكايدة الجزيرتين!

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
16 ألف رياضى يتنافسون ببطولة الشركات ببورسعيد
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
الأهلى حيران فى خلطـة «هـورويا»
مستــر مشـاكـل

Facebook twitter rss