>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

أنت ما بتطبلش ليه؟

14 نوفمبر 2017

بقلم : سالى رأفت




السادة معشر بلد ال مليون متر مكعب، الإخوة والأخوات أنصار السيسى، الأكابر أولاد مبارك، البشاوات أنصار شفيق، المليونيرات أنصار السادات، الناصريون الجدد اللى جايبين النكبة لناصر والاشتراكية الثورية اللى على حق تحت راية 25 يناير:
انزل كده اتكلم مع أى حد فى الشارع دلوقتى هيقولك الأسعار نار وكل حاجة غليت وحسبى الله ونعم الوكيل فيك يا سيسى!
القاعدة الكبيرة الكارهة لحكم السيسى واللى مستنياله غلطة، خصوصا أنصار الإسلام السياسى، الراجل سلمهم شعبيته على طبق من دهب! لأ ومكمل ولا كأنه عايش معانا فى الطحن!
 كل اللى حكموا مصر همهم الأول والتانى والتالت شعبيتهم، طالما ربنا نافخ فى صورة اللى بيطبلوا لهم، وطالما القاعدة العامة من الشعب هى من أنصار نغنغنى النهاردة وملعون أبو اقتصاد بكرة، وأنا مالى يا عم أنا ما اخترتش أكون مصرى.
إللى إحنا فيه ده مسار إجبارى.
دعم سعر الجنيه قبل التعويم كان بيوجه معظمه للطبقات الغنية اللى بتستهلك سلعا مستوردة، ده غير أنه كان بيدمر احتياطى البلد من العملة الأجنبية بسبب حجم الاستيراد البشع اللى برده كان بيستفيد منه الطبقة الغنية، يعنى نظام قبل التعويم كان نظاما ظالما جدا لمحدود الدخل.. ومع ذلك ما حدش كان يجرؤ يعوم الدولار! وطبعا ده من باب اصون شعبيتى من قبل شعبى، وكله على مزاج الشعب طالما بيأكل ويزرب عيال وكل عيل بييجى برزقه.
لو أنتم مش فاكرين الكلمة اللى قالها السيسى وهو قاعد فى المنصة لما كان وزير دفاع بلبس الجيش أنا فاكراها، الراجل مسك المايك وقال بالحرف عن ترشحه (ده عذاب).
الراجل كان واضحا وما كدبش، كان واضحا للى بيفهم إن هيرفع الدعم ومش هيزود الأجور وهيضغط الموازنة ويقفل البلد علينا ويقشفنا لأنه مافيش حلول تانية. أى رئيس تانى كان آخره يسد سنتين وبعدين يقلع لكم ملط زى ما حصل فى اليونان ويقول لكم خلاص فلسنا.
أنتَ/أنتِ ما كنتوش فاهمين ده وكنتوا حابين تقضوها هتافات ورقص ولما لقيتم الأوضاع نازلة قص ولزق فى متطلبات جنابك دى مشكلتك.
إنتو ليه ما بتبصوش على أى أرقام؟ هوانتوا مش عارفين ان الاحتياطى كان فى أسوأ مستوياته فى تاريخ مصر ؟ طب مش عارفين إنه ما كانش فى غير 5 مليارات دولار (صافى بعد خصم الـ11 مليار ودائع تركيا وقطر) بس نستورد بيهم قمح وبترول ومحروقات وأى أساسيات للشعب، يعنى يا دوب يكفونا 35 يوما بالظبط! وده طبعا بحكم أن الإنتاج عندنا اسم الله عليه كان مريح عالقهوة بليل.
شوف.. اوعى تطبل لحد، لكن لو لقيت حد مكمل إصلاحات اقتصادية على حساب مصلحته الشخصية وميوله السياسية انتخبه.







الرابط الأساسي


مقالات سالى رأفت :

مااااسر!

الاكثر قراءة

«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
كاريكاتير أحمد دياب
الانتهاء من «شارع مصر» بالمنيا لتوفير فرص عمل للشباب
مباحث الأموال العامة تداهم شركة «تسفير» العمالة للخارج بالنزهة
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة

Facebook twitter rss