>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

المقالات

«مشيرة والعرابى»

16 اكتوبر 2017

بقلم : رشدي الدقن




«حينما سعيت لشرف المنافسة على رئاسة اليونسكو، لم أكن أعلم أننى بصدد رحلة عظيمة إلى قلوب المصريين، غمرونى خلالها بالحب، منحونى شرف أن أكون مفردة فى دعواتهم، وجملة فى حديثهم عن الإنتماء، واسما مصحوبًا بكلمة مصر، أتوجه بخالص العرفان لكل يد ابتهلت بالدعاء، وكل عين لمعت بالحب، وكل كادح اقتطع من يومه لحظات لدعمى بروح العطف، وكل شيخ وشاب، فتى وفتاة من أبناء وطنى العظيم، تمتمت شفاههم بالدعاء، ورسمت أناملهم باقات من العرفان أعلقها الآن على جدران قلبى».
بهذه الكلمات بدأت وزيرة الأسرة والسكان السابقة السفيرة  مشيرة خطاب ، رسالتها الأولى بعد العودة من منافسات انتخابات اليونسكو.
المنافسة فى انتخابات اليونسكو، لم تكن شريفة، ولم تكن لتضيف إلى مشيرة خطاب الكثير، فالمناصب التى حصلت عليها كافية جدًا لتضعها على رأس سيدات خدمن العالم وليس مصر.
السفيرة مشيرة خطاب معروفة بقوتها وصلابتها ومواجهتها للمواقف بحسم وعادت من المنافسة مرفوعة الرأس.
 حققت نجاحات كبيرة خلال رحلة عملها الوزارى والدبلوماسى، ولها فضل كبير فى توطيد علاقات مصر مع مختلف بلدان الجنوب الأفريقى.
وتتمتع برصيد إنجازات متميز من العمل بالتعاون مع شركاء كثر بما فى ذلك مجموعة الدول المانحة، وقد أهلها هذا الرصيد كشخصية قادرة على الإنجاز فى حشد قدر معتبر من التمويل للعديد من المشروعات التى نفذتها فى مناطق تتعلق بالتعليم والثقافة.
المنافسة فى اليونسكو، يهمنى منها، ماقدمته لنا من نماذج مصرية قادرة على إدارة معركة انتخابية بهذا الحجم، كانت الرشاوى فيها هى الطريق الأمثل للوصول إلى نهاياتها.
وزير الخارجية الأسبق محمد العرابى، عضو مجلس النواب ورئيس لجنة العلاقات الخارجية  الحالى بالبرلمان قاد هذه المعركة بحنكة دبلوماسى خدم مصر فى سفاراتنا بالكويت ولندن وواشنطن وتل أبيب.
الرجل بهدوء مشهور به، وبذكاء ظل للحظة الأخيرة ممسكا بخيوط اللعبة، متحديا المليارات، والتربيطات المشبوهة، وظل حتى الأمتار الأخيرة رقمًا مهمًا فى المعادلة الانتخابية.
ففور ظهور نتائج الجولة الأولى، بدا جليًا أن بعض الدول فى إفريقيا لم تعط صوتها لمصر، وقتها قال الرجل بهدوء: المعركة لها شقان الأول يتعلق بكفاءة المرشح، والشق الثانى سياسى، الأمر يمكن تداركه عبر مفاوضات يقوم بها الوفد المصرى.
فى الجولتين الثانية والثالثة، كان واضحًا أن المفاوضات التى يقودها العرابى بحنكة شديدة تؤتى ثمارها فى النتائج، حتى عندما سخر البعض من كون المرشحة المصرية السفيرة مشيرة خطاب تحصل على صوت واحد أكثر فى الجولة التالية، كان العرابى أكثر هدوءًا.
وقبل الجولة الرابعة، أعلن المرشح الصينى «كيان تانج» انسحابه من الانتخابات دعما للمرشحة المصرية مشيرة خطاب.
 قرار الانسحاب من جانب الصين  جاء قبل دقائق من انطلاق الجولة الرابعة الحاسمة فى الانتخابات، وقالت إنه تأكيدًا على العلاقات القوية بين  البلدين، ولم يقل أحد أو يشر كيف تحرك السفير العرابى فى هذا الاتجاه المهم ليعطى للسفيرة مشيرة خطاب 5 أصوات إضافية تتساوى بها مع المرشحة الفرنسية.
حتى فى لحظات الحسم، كان الرجل له الكلمة النهائية، أين تذهب الأصوات ولمن ففازت المرشحة الفرنسية، أودرى أزولاي، برئاسة اليونسكو بـ 30 صوتاً.
معركة مهمة كانت لنا فيها الكلمة العليا، خاضتها مشيرة ومعها العرابى بشرف ونبل، دفع السفارة الفرنسية بالقاهرة، لتوجيه التحية للسفيرة مشيرة خطاب، مشيدة بحملتها خلال انتخابات مدير عام منطمة اليونسكو.
وقال السفير الفرنسى ستيفان روماتيه - فى تغريدة على موقع «تويتر»: «تحية لمشيرة خطاب بعد حملة انتخابية راقية ومهنية فى اليونسكو».

 







الرابط الأساسي


مقالات رشدي الدقن :

«مصطفى مينا»
كيرياليسون
«عيال جعانة»
«دمه خفيف»
«صناعة الكذب»
«مصرالسمحة»
العالِم الذى نهينه
«الغضبان المحترم»
«فكرت تسرق بنك»
«خراب بيوت»
«خليها تحمض»
«مصطفى رمزى»
«دماء فى الشارع»
«الرقابة وحدها مش كفاية»
«تراب الميرى»
«المذيع والحمار»
«جثة ديالا»
«جثة ديالا»
«أولاد الأصول»
«انسف تاريخك»
«الإحباط»
«آه لو لعبت يازهر»
«فى صحتك»
«سينجل مازر»
«أشك»
«جرسوهم»
«لا تصدقوا عمرو خالد»
«وهم أزمة السكن»
«فى عشق صوفيا»
«اشتم بلدك!!»
«أموال الإرهابيين»
« راسين x ؟»
«أيمن نور.. تااانى»
«أنت متراقب»
«حلاوة روح»
«حلاوة روح»
70 مترا تحت الأرض
«أمان»
15 يوما
«جميلة وجنينة»
«ظهير شعبى»
«مسخ سياسى»
الأب الرئيس
المجنون
التعديل الوزارى
القيصر
ماذا حدث للمصريين؟
الجبهة الداخلية
الانتخابات
الأزهر والكنيسة والصحفيون !
ذئاب منفردة
«دين بسمة»
«كوميكس»
اللعبة
 13 يوما
نقدر
52 ولا 53
خدامين مصر
«رنة واقفل»
حوار طظ
«زين وماسبيرو»
«من قتل ريجينى»؟
«مش بحبك ياقبطى»
«النحاس وعشماوى»
«الشيخ كشك وأم كلثوم»
«الشيخ كشك وأم كلثوم»
«متدين بطبعه»
«الرجال»
«فوبيا»
«مابتصليش ليه»؟!
«نطبطب وندلع»
لماذا يوليو؟!
تجربة فنزويلا
المرتبة 199!
شهقة الخلاص
«الإعلان اليتيم»
«عفاف وأخواتها»

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
كوميديا الواقع الافتراضى!
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
إحنا الأغلى
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!
أشرف عبد الباقى يعيد لـ«الريحاني» بهاءه
كاريكاتير

Facebook twitter rss